Menu
فينيسيا الإيطالية تفرض رسومًا على السياح الراغبين في زيارة المدينة

وافق مشرعون محليون في مدينة فينيسيا الإيطالية، أمس الثلاثاء، على فرض رسوم على السائحين الذين يرغبون في زيارة المدينة الشهيرة.

ولم يتضح متى ستسري الرسوم الجديدة. وكانت خطط أولية تستهدف فرض رسم قيمته 3 يوروهات (2.65 دولار) على كل رحلة ليوم واحد في المدينة بدءًا من مايو.

ومن العام المقبل، ستزيد الرسوم إلى 6 يوروهات، ويمكن أن تصل إلى 10 يوروهات في الأيام التي تشهد حركة سياحية مكثفة.

ولطالما كانت السياحة الجماعية مشكلة في فينيسيا، رغم أنها مصدر الدخل الرئيس للمدينة. ويتسبب ذلك في الازدحام الشديد ورفع أسعار المنازل وانخفاض عدد السكان المحليين.

وفي عام 2016 ، قدرت مجموعة «إيطاليا نوسترا» التراثية أن 30 مليونًا يزورون المكان المدرج على قائمة اليونسكو للتراث العالمي كل عام، بمتوسط تدفق يومي يزيد عن 82 ألف شخص.

وقال عمدة فينيسيا لويجي بروجنارو، في وقت سابق من هذا الشهر: «لسنا مهتمين بجني المال»، مشيرًا إلى أن الهدف هو المساعدة في دفع تكاليف الصيانة والنظافة في المدينة التاريخية.

وأضاف: «يجب أن نخبر العالم بأسره بمدى صعوبة إدارة مثل هذا المكان الخاص».

2019-02-27T07:22:16+03:00 وافق مشرعون محليون في مدينة فينيسيا الإيطالية، أمس الثلاثاء، على فرض رسوم على السائحين الذين يرغبون في زيارة المدينة الشهيرة. ولم يتضح متى ستسري الرسوم الجديدة
فينيسيا الإيطالية تفرض رسومًا على السياح الراغبين في زيارة المدينة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

فينيسيا الإيطالية تفرض رسومًا على السياح الراغبين في زيارة المدينة

يزورها 30 مليونًا سنويًّا

فينيسيا الإيطالية تفرض رسومًا على السياح الراغبين في زيارة المدينة
  • 94
  • 0
  • 0
فريق التحرير
22 جمادى الآخر 1440 /  27  فبراير  2019   07:22 ص

وافق مشرعون محليون في مدينة فينيسيا الإيطالية، أمس الثلاثاء، على فرض رسوم على السائحين الذين يرغبون في زيارة المدينة الشهيرة.

ولم يتضح متى ستسري الرسوم الجديدة. وكانت خطط أولية تستهدف فرض رسم قيمته 3 يوروهات (2.65 دولار) على كل رحلة ليوم واحد في المدينة بدءًا من مايو.

ومن العام المقبل، ستزيد الرسوم إلى 6 يوروهات، ويمكن أن تصل إلى 10 يوروهات في الأيام التي تشهد حركة سياحية مكثفة.

ولطالما كانت السياحة الجماعية مشكلة في فينيسيا، رغم أنها مصدر الدخل الرئيس للمدينة. ويتسبب ذلك في الازدحام الشديد ورفع أسعار المنازل وانخفاض عدد السكان المحليين.

وفي عام 2016 ، قدرت مجموعة «إيطاليا نوسترا» التراثية أن 30 مليونًا يزورون المكان المدرج على قائمة اليونسكو للتراث العالمي كل عام، بمتوسط تدفق يومي يزيد عن 82 ألف شخص.

وقال عمدة فينيسيا لويجي بروجنارو، في وقت سابق من هذا الشهر: «لسنا مهتمين بجني المال»، مشيرًا إلى أن الهدف هو المساعدة في دفع تكاليف الصيانة والنظافة في المدينة التاريخية.

وأضاف: «يجب أن نخبر العالم بأسره بمدى صعوبة إدارة مثل هذا المكان الخاص».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك