Menu
«الناتو» يوسع مهمته في العراق ويرفع عدد أفراده إلى ثمانية أضعاف

أعلن الأمين العام لـ(الناتو) ينس ستولتنبرج، اليوم الخميس، أن الحلف قرر توسيع مهماته في العراق، وزيادة عدد أفراده  بثمانية أضعاف، من 500 حتى أربعة آلاف شخص.

وقد بحث الرئيس الأمريكي جو بايدن، مع الأمين ستولتنبرج، أواخر الشهر الماضي، المخاوف الأمنية المشتركة.

وقالت الخارجية الأمريكية، في بيان لها، إن بايدن وجّه الشكر للأمين العام على قيادته الحازمة للحلف، معربًا عن نيته التشاور والعمل مع الحلفاء بشأن مجموعة كاملة من المخاوف الأمنية المشتركة، بما في ذلك أفغانستان والعراق وروسيا.

وأعاد بايدن، التأكيد على التزام الولايات المتحدة بالدفاع الجماعي بموجب المادة 5 من معاهدة شمال الأطلسي، مؤكدًا التزامه بتعزيز الأمن عبر الأطلسي.

وشدد بايدن على أهمية القيم المشتركة والتشاور والقدرات؛ لتعزيز الردع ومواجهة التهديدات الجديدة والناشئة، بما في ذلك تغير المناخ والأمن الصحي الدولي.

اقرأ أيضًا: 

جو بايدن بحث مع أمين «الناتو» المخاوف الأمنية المشتركة

2021-02-20T15:14:31+03:00 أعلن الأمين العام لـ(الناتو) ينس ستولتنبرج، اليوم الخميس، أن الحلف قرر توسيع مهماته في العراق، وزيادة عدد أفراده  بثمانية أضعاف، من 500 حتى أربعة آلاف شخص. و
«الناتو» يوسع مهمته في العراق ويرفع عدد أفراده إلى ثمانية أضعاف
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«الناتو» يوسع مهمته في العراق ويرفع عدد أفراده إلى ثمانية أضعاف

في ضوء توسيع مهماته هناك..

«الناتو» يوسع مهمته في العراق ويرفع عدد أفراده إلى ثمانية أضعاف
  • 85
  • 0
  • 0
فريق التحرير
6 رجب 1442 /  18  فبراير  2021   08:16 م

أعلن الأمين العام لـ(الناتو) ينس ستولتنبرج، اليوم الخميس، أن الحلف قرر توسيع مهماته في العراق، وزيادة عدد أفراده  بثمانية أضعاف، من 500 حتى أربعة آلاف شخص.

وقد بحث الرئيس الأمريكي جو بايدن، مع الأمين ستولتنبرج، أواخر الشهر الماضي، المخاوف الأمنية المشتركة.

وقالت الخارجية الأمريكية، في بيان لها، إن بايدن وجّه الشكر للأمين العام على قيادته الحازمة للحلف، معربًا عن نيته التشاور والعمل مع الحلفاء بشأن مجموعة كاملة من المخاوف الأمنية المشتركة، بما في ذلك أفغانستان والعراق وروسيا.

وأعاد بايدن، التأكيد على التزام الولايات المتحدة بالدفاع الجماعي بموجب المادة 5 من معاهدة شمال الأطلسي، مؤكدًا التزامه بتعزيز الأمن عبر الأطلسي.

وشدد بايدن على أهمية القيم المشتركة والتشاور والقدرات؛ لتعزيز الردع ومواجهة التهديدات الجديدة والناشئة، بما في ذلك تغير المناخ والأمن الصحي الدولي.

اقرأ أيضًا: 

جو بايدن بحث مع أمين «الناتو» المخاوف الأمنية المشتركة

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك