Menu
10/10.. تاريخ مميز يبعث بارقة أمل في عام كورونا

كشف عالم الأرقام شرادها سالا عن أنَّ تاريخ 10/10/2020 والذي يوافق اليوم السبت يعدّ رقمًا مميزًا سيكون علامة فارقة للمرحلة القادمة في العام الأليم الذي شهد رحيل الآلاف من البشر نتيجة لتفشي فيروس كورونا المستجد وتوقف حركة الإنتاج عالميًا. 

وقال سالا في تصريحات لصحيفة «خليج تايمز» الناطقة باللغة الإنجليزية، إنَّ هذا اليوم يفتح أبوابًا قوية للطاقة، ومن المتوقع أن يكون هناك تحول فلكي ضخم.

وأضاف: «الأرقام واحد واثنان هي أرقام في الرسم البياني، ويترافق ذلك مع طاقة في الشمس والقمر، وفي حال أضفيت كل الأرقام في هذا التاريخ، فيصل الإجمالي إلى 6، وهو ما يمثل طاقة كوكب الزهرة» وهو ما يؤثر على عمل الأشخاص وأموالهم، وذلك فقد يشعر الناس بحدوث تغير كبير». 

وتابع «وعدديًا، تتكرر الأرقام مرتين وتجعلها قوية جدًا، مما يعزّز الأمر أن تاريخ اليوم يأتي في السبت الذي تحكمه قوة كوكب زحل». 

وأردف «أنَّ هذه العوامل كلها مجتمعة تجعل من تاريخ 10 أكتوبر 2020، مرشحًا لكتابة بدايات جديدة». 

اقرأ أيضًا: 

«تويتر» يكتسي بالأشجار.. وتفاعل كبير مع حملة «لنجعلها خضراء» 
خبراء دوليون في ندوة علمية يحذرون من «بوتاسيوم الدم».. القاتل الصامت 
 

2020-10-22T12:51:30+03:00 كشف عالم الأرقام شرادها سالا عن أنَّ تاريخ 10/10/2020 والذي يوافق اليوم السبت يعدّ رقمًا مميزًا سيكون علامة فارقة للمرحلة القادمة في العام الأليم الذي شهد رحيل
10/10.. تاريخ مميز يبعث بارقة أمل في عام كورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

10/10.. تاريخ مميز يبعث بارقة أمل في عام كورونا

وفقًا لحسابات الأرقام والطاقة

10/10.. تاريخ مميز يبعث بارقة أمل في عام كورونا
  • 521
  • 0
  • 0
فريق التحرير
23 صفر 1442 /  10  أكتوبر  2020   11:34 ص

كشف عالم الأرقام شرادها سالا عن أنَّ تاريخ 10/10/2020 والذي يوافق اليوم السبت يعدّ رقمًا مميزًا سيكون علامة فارقة للمرحلة القادمة في العام الأليم الذي شهد رحيل الآلاف من البشر نتيجة لتفشي فيروس كورونا المستجد وتوقف حركة الإنتاج عالميًا. 

وقال سالا في تصريحات لصحيفة «خليج تايمز» الناطقة باللغة الإنجليزية، إنَّ هذا اليوم يفتح أبوابًا قوية للطاقة، ومن المتوقع أن يكون هناك تحول فلكي ضخم.

وأضاف: «الأرقام واحد واثنان هي أرقام في الرسم البياني، ويترافق ذلك مع طاقة في الشمس والقمر، وفي حال أضفيت كل الأرقام في هذا التاريخ، فيصل الإجمالي إلى 6، وهو ما يمثل طاقة كوكب الزهرة» وهو ما يؤثر على عمل الأشخاص وأموالهم، وذلك فقد يشعر الناس بحدوث تغير كبير». 

وتابع «وعدديًا، تتكرر الأرقام مرتين وتجعلها قوية جدًا، مما يعزّز الأمر أن تاريخ اليوم يأتي في السبت الذي تحكمه قوة كوكب زحل». 

وأردف «أنَّ هذه العوامل كلها مجتمعة تجعل من تاريخ 10 أكتوبر 2020، مرشحًا لكتابة بدايات جديدة». 

اقرأ أيضًا: 

«تويتر» يكتسي بالأشجار.. وتفاعل كبير مع حملة «لنجعلها خضراء» 
خبراء دوليون في ندوة علمية يحذرون من «بوتاسيوم الدم».. القاتل الصامت 
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك