Menu


وزراء دفاع الناتو يجتمعون اليوم لحسم المهام الميدانية في العراق

بغداد: تشكيل وفدين للتفاوض حول التعاون المرتقب..

يجتمع وزراء دفاع حلف شمال الأطلسي «ناتو» في بروكسل، اليوم الأربعاء، لبحث تعزيز مهمة التدريب التابعة للحلف في العراق، بعد أن قالت الولايات المتحدة إنه ينبغي للحل
وزراء دفاع الناتو يجتمعون اليوم لحسم المهام الميدانية في العراق
  • 119
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

يجتمع وزراء دفاع حلف شمال الأطلسي «ناتو» في بروكسل، اليوم الأربعاء، لبحث تعزيز مهمة التدريب التابعة للحلف في العراق، بعد أن قالت الولايات المتحدة إنه ينبغي للحلف تعزيز وجوده في الشرق الأوسط.

وأثنى الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرج، على نجاح المهمة في تعزيز قدرة القوات العراقية في مكافحة تنظيم داعش، قبيل الاجتماع، لكنه قال إن «بإمكانها فعل المزيد».

ويتوقع مراقبون -بحسب وكالة الأنباء الألمانية- أن «يستأنف الناتو عملية التدريب التي ينفذها نحو 500 جندي في العراق قريبًا»، وقد يتفق وزراء الدفاع أيضًا من حيث المبدأ على زيادة العملية، وفقًا لمصادر دبلوماسية.

يأتي هذا فيما تم تجميد بعض الأنشطة في يناير بعد اندلاع أعمال القتال الإقليمية عقب مصرع قائد فيلق القدس السابق قاسم سليماني، على الأراضي العراقية.

وتشير مصادر بالناتو إلى أنه «يمكن نقل نحو 200 جندي من قوات الناتو من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة إلى مهمة الحلف في العراق». وقالت سفيرة الولايات المتحدة لدى الناتو كاي بيلي هتشيسون، في وقت سابق، إن «من شأن هذا تلبية مطالب واشنطن».

وأعلن المتحدث العسكري باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية اللواء عبد الكريم خلف؛ تشكيل وفدين عراقيين للتفاوض مع الحلف لإيجاد نافذة جديدة للتعاون.

وقال خلف لوكالة الأنباء العراقية «واع»: «الحكومة العراقية لديها خيارات عديدة لتحديد شكل العلاقة مع حلف الناتو.. هذه الخيارات لا تزال قيد النقاش والمحادثات؛ لأنها ترتبط مع دول عديدة داخل التحالف لا بدولة واحدة».

وأشار خلف إلى أن «العراق لديه تعاون مع فرنسا وكندا وبريطانيا وحتى الولايات المتحدة في قضايا التدريب.. أفضل طريقة للتعاون، التي تلبي احتياجات وزارة الدفاع العراقية، هي التي سيتم اختيارها.. البرنامج الموجود مع حلف الناتو منذ عام 2012 لا زال مستمرًّا، لكن العراق يرغب في إيجاد نافذة جديدة تكون شكلًا من أشكال العلاقة الجديدة مع حلف الناتو».

ولفت إلى أن «الحكومة شكلت وفدين، أحدهما برئاسة وزير المالية، باعتبار أنه كان حاضرًا في مؤتمر دافوس، وحضر اللقاءات مع قادة دول الناتو، لكي يستكمل هذه الحوارات مع وزارة الدفاع وأجهزة الاستخبارات. والوفد الثاني برئاسة مستشار الأمن الوطني رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض»، وأن «الحوارات لا تزال مستمرة، وجزء منها يخص التدريب ومواضيع أخرى بشأن التعاون.. العراق يبحث عن آلية تعاون جديدة تعمل وفق شراكة يحترمها الجميع وتحترم سيادته».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك