Menu
العنصرية تجبر «زينيت» على بيع مالكوم بعد أيام من التعاقد معه

على الرغم من أنه لم تمض سوى أيام معدودة على إتمام نادي زينيت سان بطرسبرج الروسي، صفقة شراء عقد البرازيلي مالكوم فيليبي سيلفا من نادي برشلونة الإسباني، فإن النادي الروسي بدأ يفكر جديًّا في بيعه في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة.

جاء هذا الاتجاه في النادي الروسي على الرغم من أن التعاقد مع اللاعب جاء عن قناعة تامة بأنه سيفيد النادي من الناحية الفنية، غير أن عدم تقبُّل قطاع من جماهير النادي اللاعبَ الجديد؛ تسبب في تفكير مسؤولي النادي في ضرورة التخلي عنه سريعًا؛ حتى لا يتسبب لعبه بقميص الفريق في غضب الجماهير.

وتسببت مجموعة من مشجعي نادي زينيت المعروفة بتطرفها، في إفساد الظهور الرسمي الأول لمالكوم من فريقه الجديد؛ حين تم الدفع به في الدقيقة 72 من زمن مباراة زينيت وكراسنودار التي أقيمت مساء أمس الأحد، ضمن الجولة الرابعة من مسابقة الدوري الروسي.

واستقبلت الجماهير اللاعب في ظهوره الأول بلافتة تحمل إساءة عنصرية رفعوها لحظة نزوله إلى أرض الملعب.

وحملت اللافتة عبارة: «شكرًا لرؤساء نادي زينيت على التزامهم بتقاليد النادي»، في إشارة مبطنة إلى تقاليد نادي زينيت التي تقوم على عدم التعاقد مع لاعبين ذوي البشرة السمراء.

وزعم مشجعو زينيت أن هذا الموقف لا يحمل أي إساءة عنصرية، بل إنه مجرد التزام بتقاليد النادي التي تقصر اللعب في صفوف الفريق على اللاعبين البيض فقط.

وأكدت صحيفة «سبورت» الإسبانية الصادرة اليوم الاثنين، أن مسؤولي زينيت يفكرون جديًّا في بيع اللاعب في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، إذا لم تغير الجماهير موقفها منه.

يذكر أن هذه المرة ليست الأولى التي يتعرض فيها لاعبون من ذوي البشرة السمراء لمثل هذا الموقف لدى انضمامهم إلى زينيت؛ فقد وقع كل من بريان إيدو وأكسيل وهالك في مثل هذا الموقف من قبل.

2019-08-05T09:09:42+03:00 على الرغم من أنه لم تمض سوى أيام معدودة على إتمام نادي زينيت سان بطرسبرج الروسي، صفقة شراء عقد البرازيلي مالكوم فيليبي سيلفا من نادي برشلونة الإسباني، فإن الناد
العنصرية تجبر «زينيت» على بيع مالكوم بعد أيام من التعاقد معه
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

العنصرية تجبر «زينيت» على بيع مالكوم بعد أيام من التعاقد معه

الجماهير طالبت بعدم التعاقد مع لاعبين من ذوي البشرة السمراء

العنصرية تجبر «زينيت» على بيع مالكوم بعد أيام من التعاقد معه
  • 237
  • 0
  • 0
فريق التحرير
4 ذو الحجة 1440 /  05  أغسطس  2019   09:09 ص

على الرغم من أنه لم تمض سوى أيام معدودة على إتمام نادي زينيت سان بطرسبرج الروسي، صفقة شراء عقد البرازيلي مالكوم فيليبي سيلفا من نادي برشلونة الإسباني، فإن النادي الروسي بدأ يفكر جديًّا في بيعه في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة.

جاء هذا الاتجاه في النادي الروسي على الرغم من أن التعاقد مع اللاعب جاء عن قناعة تامة بأنه سيفيد النادي من الناحية الفنية، غير أن عدم تقبُّل قطاع من جماهير النادي اللاعبَ الجديد؛ تسبب في تفكير مسؤولي النادي في ضرورة التخلي عنه سريعًا؛ حتى لا يتسبب لعبه بقميص الفريق في غضب الجماهير.

وتسببت مجموعة من مشجعي نادي زينيت المعروفة بتطرفها، في إفساد الظهور الرسمي الأول لمالكوم من فريقه الجديد؛ حين تم الدفع به في الدقيقة 72 من زمن مباراة زينيت وكراسنودار التي أقيمت مساء أمس الأحد، ضمن الجولة الرابعة من مسابقة الدوري الروسي.

واستقبلت الجماهير اللاعب في ظهوره الأول بلافتة تحمل إساءة عنصرية رفعوها لحظة نزوله إلى أرض الملعب.

وحملت اللافتة عبارة: «شكرًا لرؤساء نادي زينيت على التزامهم بتقاليد النادي»، في إشارة مبطنة إلى تقاليد نادي زينيت التي تقوم على عدم التعاقد مع لاعبين ذوي البشرة السمراء.

وزعم مشجعو زينيت أن هذا الموقف لا يحمل أي إساءة عنصرية، بل إنه مجرد التزام بتقاليد النادي التي تقصر اللعب في صفوف الفريق على اللاعبين البيض فقط.

وأكدت صحيفة «سبورت» الإسبانية الصادرة اليوم الاثنين، أن مسؤولي زينيت يفكرون جديًّا في بيع اللاعب في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، إذا لم تغير الجماهير موقفها منه.

يذكر أن هذه المرة ليست الأولى التي يتعرض فيها لاعبون من ذوي البشرة السمراء لمثل هذا الموقف لدى انضمامهم إلى زينيت؛ فقد وقع كل من بريان إيدو وأكسيل وهالك في مثل هذا الموقف من قبل.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك