Menu
ليفربول يبحث عن لقبه الأول في كأس العالم للأندية

أكمل فريق ليفربول الإنجليزي بطل أوروبا، عقد الأندية المشاركة في بطولة كأس العالم للأندية، مع تأكيد مدربه الألماني يورجن كلوب بحثه عن كتابة تاريخ جديد للنادي باللقب المونديالي الأول.

ووصل الفريق الأحمر الدوحة، حسبما أعلن الاتحاد الدولي للعبة «فيفا» واللجنة المنظمة للبطولة، وتضم غالبية لاعبيه الأساسيين؛ باستثناء مصابين آخرهم المدافع الكرواتي ديجان لوفرن.

ويسعى ليفربول إلى إحراز لقب البطولة للمرة الأولى في تاريخه، وهو يبدأ مشاركته من الدور نصف النهائي بعد غدٍ الأربعاء؛ بمواجهة مونتيري المكسيكي على ملعب خليفة الدولي، وهو أحد الملاعب المضيفة لمونديال قطر 2022.

وقال في تصريحات نشرها الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، إن هذه البطولة تعطي اللاعبين فرصة لتحقيق شيء جديد، وهو الفوز بأول لقب لكأس العالم للأندية في تاريخ النادي.

وأضاف: «لا شك أننا خضنا موسمًا صعبًا؛ لكنه كان رائعًا، وبالطبع سنحاول أن نُنهي عام 2019 بلقب جديد، ونتطلع إلى مواجهة مونتيري الأربعاء».

ويقام نصف النهائي الأول، غدًا الثلاثاء، ويجمع بين الهلال بطل آسيا، وفلامنجو البرازيلي بطل مسابقة كوبا ليبرتادوريس الأمريكية الجنوبية.

وسبق لليفربول أن بلغ المباراة النهائية لمونديال الأندية في عام 2005، قبل أن يخسر أمام ساو باولو البرازيلي في النهائي بهدف نظيف.

وكان النادي، قد أعلن غياب لوفرن عن تشكيلة مونديال الأندية؛ بسبب إصابة في العضلة الخلفية تعرض لها يوم الثلاثاء الماضي في المباراة، التي فاز بها فريقه على سالزبورج النمساوي 2-صفر، ما ضمن له التأهل إلى دور الـ16 لمسابقة دوري أبطال أوروبا، التي يحمل لقبها.

في المقابل، حضر الهولندي جورجينيو فينالدوم، الذي بدا أنه تعرَّض- السبت- خلال الفوز على واتفورد بثنائية نظيفة في الدوري الممتاز لإصابة مماثلة؛ لذلك تحيط شكوك قوية بإمكان لحاقه بالمباراة الأولى للفريق أمام مونتيري المكسيكي.

2019-12-16T14:30:57+03:00 أكمل فريق ليفربول الإنجليزي بطل أوروبا، عقد الأندية المشاركة في بطولة كأس العالم للأندية، مع تأكيد مدربه الألماني يورجن كلوب بحثه عن كتابة تاريخ جديد للنادي بال
ليفربول يبحث عن لقبه الأول في كأس العالم للأندية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


ليفربول يبحث عن لقبه الأول في كأس العالم للأندية

يواجه مونتيري المكسيكي.. الأربعاء

ليفربول يبحث عن لقبه الأول في كأس العالم للأندية
  • 95
  • 0
  • 0
فريق التحرير
19 ربيع الآخر 1441 /  16  ديسمبر  2019   02:30 م

أكمل فريق ليفربول الإنجليزي بطل أوروبا، عقد الأندية المشاركة في بطولة كأس العالم للأندية، مع تأكيد مدربه الألماني يورجن كلوب بحثه عن كتابة تاريخ جديد للنادي باللقب المونديالي الأول.

ووصل الفريق الأحمر الدوحة، حسبما أعلن الاتحاد الدولي للعبة «فيفا» واللجنة المنظمة للبطولة، وتضم غالبية لاعبيه الأساسيين؛ باستثناء مصابين آخرهم المدافع الكرواتي ديجان لوفرن.

ويسعى ليفربول إلى إحراز لقب البطولة للمرة الأولى في تاريخه، وهو يبدأ مشاركته من الدور نصف النهائي بعد غدٍ الأربعاء؛ بمواجهة مونتيري المكسيكي على ملعب خليفة الدولي، وهو أحد الملاعب المضيفة لمونديال قطر 2022.

وقال في تصريحات نشرها الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، إن هذه البطولة تعطي اللاعبين فرصة لتحقيق شيء جديد، وهو الفوز بأول لقب لكأس العالم للأندية في تاريخ النادي.

وأضاف: «لا شك أننا خضنا موسمًا صعبًا؛ لكنه كان رائعًا، وبالطبع سنحاول أن نُنهي عام 2019 بلقب جديد، ونتطلع إلى مواجهة مونتيري الأربعاء».

ويقام نصف النهائي الأول، غدًا الثلاثاء، ويجمع بين الهلال بطل آسيا، وفلامنجو البرازيلي بطل مسابقة كوبا ليبرتادوريس الأمريكية الجنوبية.

وسبق لليفربول أن بلغ المباراة النهائية لمونديال الأندية في عام 2005، قبل أن يخسر أمام ساو باولو البرازيلي في النهائي بهدف نظيف.

وكان النادي، قد أعلن غياب لوفرن عن تشكيلة مونديال الأندية؛ بسبب إصابة في العضلة الخلفية تعرض لها يوم الثلاثاء الماضي في المباراة، التي فاز بها فريقه على سالزبورج النمساوي 2-صفر، ما ضمن له التأهل إلى دور الـ16 لمسابقة دوري أبطال أوروبا، التي يحمل لقبها.

في المقابل، حضر الهولندي جورجينيو فينالدوم، الذي بدا أنه تعرَّض- السبت- خلال الفوز على واتفورد بثنائية نظيفة في الدوري الممتاز لإصابة مماثلة؛ لذلك تحيط شكوك قوية بإمكان لحاقه بالمباراة الأولى للفريق أمام مونتيري المكسيكي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك