Menu

أغرب عملية نصب لإمام مسجد تزوج امرأة واكتشف أنها رجل

الجاني انتحل صفة فتاة بقصد السرقة..

تعرض إمام مسجد أوغندي لعملية نصب غير عادية، بعدما اكتشف أنَّ المرأة التي تزوجها، ليست إلا رجلا تنكَّر في زي امرأة حتى يتمكن من سرقته. وأظهرت تحقيقات السلطات ال
أغرب عملية نصب لإمام مسجد تزوج امرأة واكتشف أنها رجل
  • 18052
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

تعرض إمام مسجد أوغندي لعملية نصب غير عادية، بعدما اكتشف أنَّ المرأة التي تزوجها، ليست إلا رجلا تنكَّر في زي امرأة حتى يتمكن من سرقته.

وأظهرت تحقيقات السلطات الأوغندية أنَّ المتهم  يدعى ريتشارد توموشابي، 27 سنة، وتنكَّر في زي سيدة للحصول على أموال إمام المسجد الأوغندي محمد موتومبا، وسرقة مسكنه.

وكشفت التحقيقات الأولية، أنَّ الزوج المخدوع رجل عرف عنه أنه طيِّب القلب وحسن الأخلاق، وكان يبحث عن زوجة مناسبة له، فقام باستئجار مسكن مكوَّن من غرفتين، يعيش فيه مع عروس المستقبل، وحين علم المتهم بذلك استغلَّ طيبته وذهب إليه في المسجد منتحلًا صفة سيدة، واستمع إلى درس ديني للضحية المقبلة.

وتشير التحقيقات التي نقلتها وسائل إعلام محلية، أنَّ المتهم استأذن في سؤال الإمام حول استفسار في الدين، ولفت انتباه إمام المسجد، وبدأ يلف شباكه حوله، وزعم أنَّه فتاة توفي والدها ولم يَعُد لها من الحياة سوى خالتها.

ووفقًا لصحيفة «ديلى مونتر»، فإنَّ الشيخ محمد موتومبا، إمام مسجد نور في منطقة كيونجا، وسط أوغندا، قال: كنت أبحث عن امرأة لأتزوجها، حين ظهرت فتاة جميلة ترتدي الحجاب، ووقعت في حبها، وحين طلبت منها الزواج وافقت، ولكنها قالت: إنّه لا يمكنه الدخول بها إلا بعد أن يدفع المهر لخالتها؛ لأنها ليس لها عائلة سواها.

وبعد انتهاء مراسم الزواج، لم يقترب الزوج من عروسه، لمدة أسبوعين، بعد أن زعمت أنها في فترة الحيض، ووافق موتومبا على الانتظار حتى تصبح أفضل، وعاد إلى عمله.

وفى أحد الأيام، وأثناء غياب الزوج عن المنزل، شاهد أحد جيران موتومبا، العروس، وهى تقفز فوق جدارٍ يفصل بين منزله ومنزل الزوج، أثناء محاولة سرقة الأجهزة الكهربائية وأدوات الطهي، والملابس، في غياب زوجها، وقام بإبلاغ الشرطة، والتي أتت للقبض عليها وهى مرتدية الحجاب والصندل الحريمي.

وقامت ضابطة بتفتيش المشتبه بها بدقة، قبل نقلها إلى الزنزانة وبدء التحقيق معها في حادث السرقة، حيث اكتشفت أن المقبوض عليها ما هي إلا رجل، يضع في حمالة الصدر قطنًا، لخداع الناس بأنَّه سيدة.

من جانبه، قال إسحاق موجيرا، ضابط التحقيقات الجنائية في مقاطعة كيونجا: بعد الفحص الشامل، والتأكد من أنَّ السيدة ذكر، تم إبلاغ زوجها الذى كان يرافقها إلى مركز الشرطة، والذى لم يكن مصدقًا وطلب من الشرطة السماح له بالتأكد بنفسه، وحينها حرر محضرًا آخر، يتهمه فيه بالنصب عليه، وتزويره في الأوراق الرسميَّة، وفى الهيئة الخاصة به، وانتحال صفة سيدة، حتى يتمكن من الحصول على أمواله.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك