Menu
هيئة قناة السويس: نتطلع للتعاون مع الولايات المتحدة لتعويم السفينة الجانحة

كشفت هيئة قناة السويس المصرية، عن تطلعاتها للعمل مع الولايات المتحدة الأمريكية، من أجل حل أزمة السفينة الجانحة في الممر الملاحي العملاق، وذلك بعد إغلاقها القناة منذ الثلاثاء الماضي.

وأكدت الشركة المالكة للسفينة الجانحة بقناة السويس أن جهود تعويم السفينة لا تزال جارية حتى الآن، وفقًا للعربية.

وكان رئيس هيئة قناة السويس، الفريق أسامة ربيع، قد أعلن تعليق حركة الملاحة، مؤقتًا، في القناة، فيما تحاول القاطرات والحفارات إزاحة سفينة الحاويات الضخمة العالقة في القناة، في أهم ممر مائي عالمي، فيما كشفت تقارير عن أن تكلفة انسداد القناة يوميًا، تصل لـ400 مليون دولار في الساعة.

وكانت الشركة المشغلة للسفينة قالت، الخميس، إن محاولة تعويمها باءت بالفشل، مشيرة إلى أنها ستقوم بمحاولة جديدة.

وأضافت أنها استعانت بفريقي إنقاذ من هولندا واليابان لإعادة تعويمها.

ويمر نحو 12% من التجارة العالمية عبر قناة السويس، مما يجعلها استراتيجية للغاية لدرجة أن القوى العالمية خاضت معركة على الممر المائي منذ اكتماله في عام 1869. وقد تسببت الحادثة في انتكاسة أخرى لسلاسل التوريد العالمية التي تشهد ضغطاً بالفعل بسبب طفرة التجارة الإلكترونية المرتبطة بالوباء.

اقرأ أيضًا:

قناة السويس.. تعليق حركة الملاحة.. وخسائر جنوح السفينة 400 مليون دولار في الساعة
قناة السويس.. تعطل حركة 10 ناقلات تحمل 13 مليون برميل نفط

2021-04-24T00:44:39+03:00 كشفت هيئة قناة السويس المصرية، عن تطلعاتها للعمل مع الولايات المتحدة الأمريكية، من أجل حل أزمة السفينة الجانحة في الممر الملاحي العملاق، وذلك بعد إغلاقها القناة
هيئة قناة السويس: نتطلع للتعاون مع الولايات المتحدة لتعويم السفينة الجانحة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

هيئة قناة السويس: نتطلع للتعاون مع الولايات المتحدة لتعويم السفينة الجانحة

بعد إغلاقها لأكثر من يومين

هيئة قناة السويس: نتطلع للتعاون مع الولايات المتحدة لتعويم السفينة الجانحة
  • 1721
  • 0
  • 0
فريق التحرير
13 شعبان 1442 /  26  مارس  2021   12:08 م

كشفت هيئة قناة السويس المصرية، عن تطلعاتها للعمل مع الولايات المتحدة الأمريكية، من أجل حل أزمة السفينة الجانحة في الممر الملاحي العملاق، وذلك بعد إغلاقها القناة منذ الثلاثاء الماضي.

وأكدت الشركة المالكة للسفينة الجانحة بقناة السويس أن جهود تعويم السفينة لا تزال جارية حتى الآن، وفقًا للعربية.

وكان رئيس هيئة قناة السويس، الفريق أسامة ربيع، قد أعلن تعليق حركة الملاحة، مؤقتًا، في القناة، فيما تحاول القاطرات والحفارات إزاحة سفينة الحاويات الضخمة العالقة في القناة، في أهم ممر مائي عالمي، فيما كشفت تقارير عن أن تكلفة انسداد القناة يوميًا، تصل لـ400 مليون دولار في الساعة.

وكانت الشركة المشغلة للسفينة قالت، الخميس، إن محاولة تعويمها باءت بالفشل، مشيرة إلى أنها ستقوم بمحاولة جديدة.

وأضافت أنها استعانت بفريقي إنقاذ من هولندا واليابان لإعادة تعويمها.

ويمر نحو 12% من التجارة العالمية عبر قناة السويس، مما يجعلها استراتيجية للغاية لدرجة أن القوى العالمية خاضت معركة على الممر المائي منذ اكتماله في عام 1869. وقد تسببت الحادثة في انتكاسة أخرى لسلاسل التوريد العالمية التي تشهد ضغطاً بالفعل بسبب طفرة التجارة الإلكترونية المرتبطة بالوباء.

اقرأ أيضًا:

قناة السويس.. تعليق حركة الملاحة.. وخسائر جنوح السفينة 400 مليون دولار في الساعة
قناة السويس.. تعطل حركة 10 ناقلات تحمل 13 مليون برميل نفط

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك