Menu


وزير الصحة يتفقد جاهزية المستشفيات والمراكز بمشعر عرفات

شملت طوارئ المعيصم والأدلة الجنائية التابعة الوزارة الداخلية

تفقد وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، اليوم الجمعة، جاهزية مستشفيات ومراكز مشعر عرفات لاستقبال حجاج بيت الله الحرام خلال موسم حج هذا العام، وطوارئ الم
وزير الصحة يتفقد جاهزية المستشفيات والمراكز بمشعر عرفات
  • 70
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

تفقد وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، اليوم الجمعة، جاهزية مستشفيات ومراكز مشعر عرفات لاستقبال حجاج بيت الله الحرام خلال موسم حج هذا العام، وطوارئ المعيصم، والأدلة الجنائية التابعة الوزارة الداخلية.

وقالت وكالة الأنباء السعودية، إن الوزير تجوَّل في مستشفى شرق عرفات الذي يضم 230 سريرًا، والتقى العاملين واطلع على جاهزية المستشفى لخدمة ضيوف الرحمن.

كما زار الدكتور الربيعة خيمة الوزارة لاستقبال المرضى الحجاج المنومين في مستشفيات مكة المكرمة ومشعر منى خلال فترة التصعيد يوم عرفة الذي يستوعب ما يقارب 400 مريض مع الطاقم الطبي المرافق من أطباء وتمريض، وكل ما يحتاجه المريض خلال فترة إقامته في مشعر عرفات لتقديم خدمات صحية متكاملة للمرضى في أماكنهم.

كما اطلع الوزير على مركز صحي 21، ووقف على جاهزيته وما تم به من أعمال تطويرية، قبل أن يختتم جولته في مستشفى نمرة العام الذي يضم 90 سريرًا بين عناية مركزة وتنويم وأسرة طوارئ, والتقى العاملين فيه مطلعًا على التجهيزات والاستعدادات.

وأمس الخميس، أعلنت وزارة الصحة إطلاق خمسة مشروعات صحية جديدة بالمشاعر المقدسة؛ حيث أنهت مشروع تسجيل مهابط الطيران في أربع مستشفيات: عرفات العام والطوارئ بمنى وحراء العام والنور التخصصي، بالإضافة إلى تطوير ١٢ مركزًا صحيًّا بمشعر عرفات لخدمة ضيوف الرحمن.

وأوضحت الوزارة أنها أنشأت غرفًا للنفايات الطبية؛ حيث تم تنفيذ ١٤ غرفة حسب مواصفات مكافحة العدوى، بزيادة غرفتين للنفايات الطبية في المراكز الصحية بمشعر منى، وغرفتين لمستشفى منى الشارع الجديد ومستشفى شرق عرفات، مع اكتمال تأهيل وعزل بعض المرافق الصحية بمشعر عرفات.

وأشارت إلى إنشاء صالة الاستعراف في مجمع المعيصم وفقًا للمعايير والاحتياجات الفعلية؛ وذلك من منطلق التعاون بين وزارتي الصحة والداخلية في حالة الكوارث من أجل تعرُّف هوية المتوفين.

وتضمَّنت المشروعات تطوير قسم الطوارئ بمستشفى الطوارئ في منى؛ وذلك برفع الطاقة الاستيعابية بالقسم من ١٢ إلى ٢١ سريرًا، ورفع الطاقة الاستيعابية في قسم الإنعاش من أربعة إلى ستة أسرِّة، فضلًا عن استحداث أربعة أسرِّة في قسم العناية المركزة القلبية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك