Menu
مقتل وإصابة 45 حوثيًّا بصعدة في مواجهات مع الجيش اليمني

قُتل وأصيب 45 عنصرًا من ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، اليوم السبت، في مواجهات مع قوات الجيش اليمني في جبهة رازح بمحافظة صعدة شمال اليمن.

وقال مصدر عسكري لموقع (سبتمبر نت) التابع لوزارة الدفاع اليمنية؛ إن المواجهات اندلعت أثناء محاولة مجموعة من عناصر الميليشيا الحوثية الإرهابية التسلل باتجاه مواقع خسرتها خلال الشهرين الماضيين في «بني معين» وجبل الأذناب الاستراتيجي بمديرية رازح.

وأضاف أن قوات من اللواء السابع بحرس الحدود، مسنودة باللواءين السادس والأول من حرس الحدود؛ أحبطت محاولة الميليشيا الإرهابية التابعة لإيران وأجبرتها على الفرار.

وبالتزامن، استهدفت مدفعية الجيش اليمني تعزيزات للميليشيا الحوثية الإرهابية وتجمعاتها القادمة إلى منطقة المواجهات.

وأسفر القصف والمواجهات عن مصرع 18 عنصرًا من ميليشيا الحوثي الإرهابية، وإصابة 27 آخرين، إضافة إلى تدمير عربات تابعة لها.

وفي سياق آخر، تعجبت وزارة حقوق الإنسان في الحكومة اليمنية من تقاعس المجتمع الدولي ومجلس الأمن والأمم المتحدة حيال اتخاذ إجراءات صارمة ضد الانتهاكات التي تنفذها ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران بحق المدنيين العزل وقصف المدن والأحياء الآهلة بالسكان وترويع الأطفال والنساء.

ونددت الوزارة -في بيان نشرته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية- بهجوم ميليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران على منازل المدنيين في قرية المصاقرة بمديرية الحدأ محافظة ذمار؛ ما أسفر عن مقتل 5 مدنيين بينهم امرأة وإصابة آخرين.

وذكر البيان أن ميليشيا الحوثي الانقلابية اختطفت أكثر من ١٤٦ من سكان القرية بينهم أطفال، واقتادتهم إلى سجن المردع بمركز مديرية الحدأ، مشيرًا إلى أن إطلاق القذائف والهجوم المسلح على الأحياء السكنية وعلى رؤوس المدنيين والمناطق المأهولة بالسكان؛ جريمة ضد الإنسانية، وانتهاك صارخ للقوانين والأعراف الدولية، ولقرارات مجلس الأمن الدولي، ومنها القرار رقم 2216 الذي تضمن أحد بنوده حماية المدنيين وعدم تعريضهم للخطر.

2019-12-14T22:12:06+03:00 قُتل وأصيب 45 عنصرًا من ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، اليوم السبت، في مواجهات مع قوات الجيش اليمني في جبهة رازح بمحافظة صعدة شمال اليمن. وقال مصد
مقتل وإصابة 45 حوثيًّا بصعدة في مواجهات مع الجيش اليمني
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


مقتل وإصابة 45 حوثيًّا بصعدة في مواجهات مع الجيش اليمني

القوات أحبطت محاولة تسلل للانقلابيين

مقتل وإصابة 45 حوثيًّا بصعدة في مواجهات مع الجيش اليمني
  • 223
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
17 ربيع الآخر 1441 /  14  ديسمبر  2019   10:12 م

قُتل وأصيب 45 عنصرًا من ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، اليوم السبت، في مواجهات مع قوات الجيش اليمني في جبهة رازح بمحافظة صعدة شمال اليمن.

وقال مصدر عسكري لموقع (سبتمبر نت) التابع لوزارة الدفاع اليمنية؛ إن المواجهات اندلعت أثناء محاولة مجموعة من عناصر الميليشيا الحوثية الإرهابية التسلل باتجاه مواقع خسرتها خلال الشهرين الماضيين في «بني معين» وجبل الأذناب الاستراتيجي بمديرية رازح.

وأضاف أن قوات من اللواء السابع بحرس الحدود، مسنودة باللواءين السادس والأول من حرس الحدود؛ أحبطت محاولة الميليشيا الإرهابية التابعة لإيران وأجبرتها على الفرار.

وبالتزامن، استهدفت مدفعية الجيش اليمني تعزيزات للميليشيا الحوثية الإرهابية وتجمعاتها القادمة إلى منطقة المواجهات.

وأسفر القصف والمواجهات عن مصرع 18 عنصرًا من ميليشيا الحوثي الإرهابية، وإصابة 27 آخرين، إضافة إلى تدمير عربات تابعة لها.

وفي سياق آخر، تعجبت وزارة حقوق الإنسان في الحكومة اليمنية من تقاعس المجتمع الدولي ومجلس الأمن والأمم المتحدة حيال اتخاذ إجراءات صارمة ضد الانتهاكات التي تنفذها ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران بحق المدنيين العزل وقصف المدن والأحياء الآهلة بالسكان وترويع الأطفال والنساء.

ونددت الوزارة -في بيان نشرته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية- بهجوم ميليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران على منازل المدنيين في قرية المصاقرة بمديرية الحدأ محافظة ذمار؛ ما أسفر عن مقتل 5 مدنيين بينهم امرأة وإصابة آخرين.

وذكر البيان أن ميليشيا الحوثي الانقلابية اختطفت أكثر من ١٤٦ من سكان القرية بينهم أطفال، واقتادتهم إلى سجن المردع بمركز مديرية الحدأ، مشيرًا إلى أن إطلاق القذائف والهجوم المسلح على الأحياء السكنية وعلى رؤوس المدنيين والمناطق المأهولة بالسكان؛ جريمة ضد الإنسانية، وانتهاك صارخ للقوانين والأعراف الدولية، ولقرارات مجلس الأمن الدولي، ومنها القرار رقم 2216 الذي تضمن أحد بنوده حماية المدنيين وعدم تعريضهم للخطر.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك