Menu
إمبراطورية أرامكو.. 268.5 مليار برميل من النفط و325.1 تريليون قدم مكعب من الغاز

عززت شركة أرامكو السعودية، اليوم الأربعاء، مكانتها الدولية المرموقة، بالإعلان رسميًّا عن استحواذها على حصة نسبتها 70% في الشركة السعودية للصناعات الأساسية «سابك»، فضلًا عما تمتلكه شركة أرامكو من قاعدة احتياطيات ضخمة من النفط والغاز تعد الكبرى عالميًّا.

وقد أعلنت وزارة الطاقة، في وقت سابق، زيادة الاحتياطيات السعودية الثابتة من النفط إلى 268.5 مليار برميل، ومن الغاز إلى 325.1 تريليون قدم مكعب، لكن هذا ليس هو المعيار الأوحد لتحديد قيمة ومكانة الشركة الكبرى عالميًّا في قطاع الطاقة.

حيث يجرى تقييم الشركات باستخدام نسب عالمية، منها قيمة الشركة مقابل الأرباح الأساسية (الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك) ومن ثم فإن أرامكو وفق إنتاجها النفطي اليوم ومعدلات الاستخراج الأرخص عالميًّا وشبكة مصافيها التي تضيف المزيد من القيمة؛ تجعلها من الشركات المربحة عالميًّا.

ولتنويع أنشطتها النفطية، عمدت أرامكو إلى التوسع في عمليات التكرير وصناعة البتروكيمياويات بهدف زيادة إنتاجها من الكيمياويات إلى ثلاثة أمثاله تقريبًا ليصل إلى 34 مليون طن سنويًّا بحلول 2030، وزيادة قدرتها التكريرية على مستوى العالم إلى ما بين ثمانية ملايين وعشرة ملايين برميل في اليوم من نحو خمسة ملايين برميل يوميًّا.

وتنتج الشركة النفط الخام وتقوم بتكريره وتصديره من السعودية، غير أن لها أنشطة تكريرية في مختلف أنحاء العالم. وتملك شركة موتيفا إنتربرايزس، وحدة التكرير التابعة لأرامكو في الولايات المتحدة، ومصفاة بورت آرثر بولاية تكساس التي تبلغ طاقتها التكريرية 607 آلاف برميل يوميًّا، وهي أكبر مصافي التكرير في الولايات المتحدة.

وتعمل شركة أرامكو السعودية على توسعة قدرتها التكريرية وفي أنشطة المصب، لا سيما في الدول السريعة النمو، مثل الصين والهند. وفي 2018 كانت أرامكو تملك قدرة تكريرية صافية تبلغ 3.1 مليون برميل يوميًّا.

ويبلغ عدد العاملين في شركة أرامكو نحو 76 ألف موظف، ولها عمليات في صناعة الطاقة ومنشآت بحثية ومكاتب منتشرة في مختلف أنحاء العالم في آسيا وأوروبا والأمريكتين. وللشركة مكاتب في بكين ونيودلهي وسنغافورا ونيويورك ولندن وهيوستون وغيرها.

وكشفت شركة أرامكو، عبر «تداول»، عن تفاصيل استحواذها على حصة نسبتها 70% في الشركة السعودية للصناعات الأساسية« سابك» من صندوق الاستثمارات العامة (الصندوق السيادي للمملكة العربية السعودية).

ويبلغ سعر الشراء 259.125 مليار ريال سعودي (69.1 مليار دولار)، أي ما يعادل 123.39 ريال للسهم الواحد.

وأوضح البيان أن أرامكو السعودية وصندوق الاستثمارات العامة بتاريخ 16 يونيو 2020 عدَّلا اتفاقية الشراء المبرمة بتاريخ 27 مارس 2019.

حيث تم الاتفاق على دفع سعر الشراء من خلال أوامر دفع، وفقًا لقرض البائع المقدم من قبل صندوق الاستثمارات العامة؛ حيث يبدأ استحقاق أوامر الدفع بين 2 أغسطس 2020 (وهي الدفعة الأولى) و7 أبريل 2028 (وهي الدفعة الأخيرة).

مفتاحية: شركة أرامكو، شركة أرامكو السعودية، شركة سابك، صفقة أرامكو سابك، صناعة البتروكيماويات

اقرأ أيضًا:

أرامكو تعلن إتمام شراء 70% من سابك.. وقيمة الصفقة 259 مليار ريال

«أرامكو» تنفذ صفقة شراء 70% من سابك مقابل 69.1 مليار دولار

2020-07-16T12:35:42+03:00 عززت شركة أرامكو السعودية، اليوم الأربعاء، مكانتها الدولية المرموقة، بالإعلان رسميًّا عن استحواذها على حصة نسبتها 70% في الشركة السعودية للصناعات الأساسية «سابك
إمبراطورية أرامكو.. 268.5 مليار برميل من النفط و325.1 تريليون قدم مكعب من الغاز
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


إمبراطورية أرامكو.. 268.5 مليار برميل من النفط و325.1 تريليون قدم مكعب من الغاز

جمعت بين الاحتياطيات وصناعة البتروكيمياويات بصفقة سابك

إمبراطورية أرامكو.. 268.5 مليار برميل من النفط و325.1 تريليون قدم مكعب من الغاز
  • 814
  • 0
  • 0
فريق التحرير
25 شوّال 1441 /  17  يونيو  2020   01:26 م

عززت شركة أرامكو السعودية، اليوم الأربعاء، مكانتها الدولية المرموقة، بالإعلان رسميًّا عن استحواذها على حصة نسبتها 70% في الشركة السعودية للصناعات الأساسية «سابك»، فضلًا عما تمتلكه شركة أرامكو من قاعدة احتياطيات ضخمة من النفط والغاز تعد الكبرى عالميًّا.

وقد أعلنت وزارة الطاقة، في وقت سابق، زيادة الاحتياطيات السعودية الثابتة من النفط إلى 268.5 مليار برميل، ومن الغاز إلى 325.1 تريليون قدم مكعب، لكن هذا ليس هو المعيار الأوحد لتحديد قيمة ومكانة الشركة الكبرى عالميًّا في قطاع الطاقة.

حيث يجرى تقييم الشركات باستخدام نسب عالمية، منها قيمة الشركة مقابل الأرباح الأساسية (الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك) ومن ثم فإن أرامكو وفق إنتاجها النفطي اليوم ومعدلات الاستخراج الأرخص عالميًّا وشبكة مصافيها التي تضيف المزيد من القيمة؛ تجعلها من الشركات المربحة عالميًّا.

ولتنويع أنشطتها النفطية، عمدت أرامكو إلى التوسع في عمليات التكرير وصناعة البتروكيمياويات بهدف زيادة إنتاجها من الكيمياويات إلى ثلاثة أمثاله تقريبًا ليصل إلى 34 مليون طن سنويًّا بحلول 2030، وزيادة قدرتها التكريرية على مستوى العالم إلى ما بين ثمانية ملايين وعشرة ملايين برميل في اليوم من نحو خمسة ملايين برميل يوميًّا.

وتنتج الشركة النفط الخام وتقوم بتكريره وتصديره من السعودية، غير أن لها أنشطة تكريرية في مختلف أنحاء العالم. وتملك شركة موتيفا إنتربرايزس، وحدة التكرير التابعة لأرامكو في الولايات المتحدة، ومصفاة بورت آرثر بولاية تكساس التي تبلغ طاقتها التكريرية 607 آلاف برميل يوميًّا، وهي أكبر مصافي التكرير في الولايات المتحدة.

وتعمل شركة أرامكو السعودية على توسعة قدرتها التكريرية وفي أنشطة المصب، لا سيما في الدول السريعة النمو، مثل الصين والهند. وفي 2018 كانت أرامكو تملك قدرة تكريرية صافية تبلغ 3.1 مليون برميل يوميًّا.

ويبلغ عدد العاملين في شركة أرامكو نحو 76 ألف موظف، ولها عمليات في صناعة الطاقة ومنشآت بحثية ومكاتب منتشرة في مختلف أنحاء العالم في آسيا وأوروبا والأمريكتين. وللشركة مكاتب في بكين ونيودلهي وسنغافورا ونيويورك ولندن وهيوستون وغيرها.

وكشفت شركة أرامكو، عبر «تداول»، عن تفاصيل استحواذها على حصة نسبتها 70% في الشركة السعودية للصناعات الأساسية« سابك» من صندوق الاستثمارات العامة (الصندوق السيادي للمملكة العربية السعودية).

ويبلغ سعر الشراء 259.125 مليار ريال سعودي (69.1 مليار دولار)، أي ما يعادل 123.39 ريال للسهم الواحد.

وأوضح البيان أن أرامكو السعودية وصندوق الاستثمارات العامة بتاريخ 16 يونيو 2020 عدَّلا اتفاقية الشراء المبرمة بتاريخ 27 مارس 2019.

حيث تم الاتفاق على دفع سعر الشراء من خلال أوامر دفع، وفقًا لقرض البائع المقدم من قبل صندوق الاستثمارات العامة؛ حيث يبدأ استحقاق أوامر الدفع بين 2 أغسطس 2020 (وهي الدفعة الأولى) و7 أبريل 2028 (وهي الدفعة الأخيرة).

مفتاحية: شركة أرامكو، شركة أرامكو السعودية، شركة سابك، صفقة أرامكو سابك، صناعة البتروكيماويات

اقرأ أيضًا:

أرامكو تعلن إتمام شراء 70% من سابك.. وقيمة الصفقة 259 مليار ريال

«أرامكو» تنفذ صفقة شراء 70% من سابك مقابل 69.1 مليار دولار

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك