Menu
شاب أمريكي يصارع أسد الجبل حتى الموت بيدين خاويتين

أسهمت شجاعة عدّاء في ولاية كولورادو الأمريكية في إنقاذ حياته من موت محقق، بعد أن هاجمه حيوان مفترس على إحدى الطرق القريبة من الغابات.

وكان الشاب يمارس الركض، الإثنين الماضي، عندما داهمه أحد أسود الجبل في متنزه «جبل هورستوث» القريب من مدينة فورت كولينز، وقال: «إنه نجا من أنياب الأسد الحادة ومخالبه القوية بيديه الخاويتين، دون سلاح أو مساعدة من أحد».

ونقلت شبكة «سي إن إن» الأمريكية عن مسؤولين في هيئة الحدائق والحياة البرية في الولاية، أن الشاب سمع صوتًا غريبًا يأتي من خلفه أثناء الركض، وعندما استدار هاجمه أسد الجبل، الذي يبلغ وزنه نحو 40 كيلوجرامًا.

وأوضحت أن الأسد قام بعضّ الشاب في الوجه والساعد، لكن إصرار الأخير مكنّه من تفادي الموت عقرًا بالأنياب الحادة؛ إذ همّ الشاب بتطويق الأسد من رقبته، وشدد عليه الخناق حتى قتله.

وقال مسؤولون، أمس الثلاثاء، إن التشريح أكد أن الحيوان نَفِقَ نتيجة الخنق، فيما دلت الفحوصات أن الحيوان، الذي لا يُهاجم الإنسان إلا في حالات نادرة خالٍ من داء الكلب؛ أي غير مُصاب بالسعّار.

وقال مارك ليسلي، مدير منطقة كولورادو للمتنزهات والحياة البرية: «العدّاء الشاب عمل كل ما بوسعه لإنقاذ حياته، في حالة هجوم الأسد عليك أن تفعل أي شيء في استطاعتك واستجماع قوتك على القتال مثلما فعل هذا الرجل».

وقال مسؤولون: «إن العدّاء عانى من إصابات خطيرة، ونقل إلى المستشفى، لكن تم التصريح له بالخروج منذ ذلك الحين».

وقالت دائرة الموارد الطبيعية في مقاطعة لاريمر: «إن المسارات في منطقة متنزه هورستوث المفتوح، أغلقت أمام الجمهور يوم الثلاثاء بعد أن واجه الحراس نشاطًا غير اعتيادي لأسود الجبال في المنطقة».

وقال مسؤولون: «إن أقل من 20 شخصًا قتلوا في أمريكا الشمالية من قبل الأسود الجبلية منذ أكثر من 100 عام؛ إذ تعرف هذه الثدييات المفترسة أنها خجولة وتتجنب الاحتكاك بالبشر».

وفي منشور على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، قال حاكم ولاية كولورادو، جاريد بوليس: «إنه على الرغم من أن العدّاء كان قادرًا على قتل الأسد بيديه الخاويتين، يجب على الآخرين محاولة الابتعاد عن الأسود والتراجع ببطء إذا كان ذلك ممكنًا».

2021-01-22T05:20:03+03:00 أسهمت شجاعة عدّاء في ولاية كولورادو الأمريكية في إنقاذ حياته من موت محقق، بعد أن هاجمه حيوان مفترس على إحدى الطرق القريبة من الغابات. وكان الشاب يمارس الركض، ا
شاب أمريكي يصارع أسد الجبل حتى الموت بيدين خاويتين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

شاب أمريكي يصارع أسد الجبل حتى الموت بيدين خاويتين

في أحد المتنزهات بولاية كولورادو

شاب أمريكي يصارع أسد الجبل حتى الموت بيدين خاويتين
  • 9285
  • 0
  • 0
فريق التحرير
1 جمادى الآخر 1440 /  06  فبراير  2019   03:11 م

أسهمت شجاعة عدّاء في ولاية كولورادو الأمريكية في إنقاذ حياته من موت محقق، بعد أن هاجمه حيوان مفترس على إحدى الطرق القريبة من الغابات.

وكان الشاب يمارس الركض، الإثنين الماضي، عندما داهمه أحد أسود الجبل في متنزه «جبل هورستوث» القريب من مدينة فورت كولينز، وقال: «إنه نجا من أنياب الأسد الحادة ومخالبه القوية بيديه الخاويتين، دون سلاح أو مساعدة من أحد».

ونقلت شبكة «سي إن إن» الأمريكية عن مسؤولين في هيئة الحدائق والحياة البرية في الولاية، أن الشاب سمع صوتًا غريبًا يأتي من خلفه أثناء الركض، وعندما استدار هاجمه أسد الجبل، الذي يبلغ وزنه نحو 40 كيلوجرامًا.

وأوضحت أن الأسد قام بعضّ الشاب في الوجه والساعد، لكن إصرار الأخير مكنّه من تفادي الموت عقرًا بالأنياب الحادة؛ إذ همّ الشاب بتطويق الأسد من رقبته، وشدد عليه الخناق حتى قتله.

وقال مسؤولون، أمس الثلاثاء، إن التشريح أكد أن الحيوان نَفِقَ نتيجة الخنق، فيما دلت الفحوصات أن الحيوان، الذي لا يُهاجم الإنسان إلا في حالات نادرة خالٍ من داء الكلب؛ أي غير مُصاب بالسعّار.

وقال مارك ليسلي، مدير منطقة كولورادو للمتنزهات والحياة البرية: «العدّاء الشاب عمل كل ما بوسعه لإنقاذ حياته، في حالة هجوم الأسد عليك أن تفعل أي شيء في استطاعتك واستجماع قوتك على القتال مثلما فعل هذا الرجل».

وقال مسؤولون: «إن العدّاء عانى من إصابات خطيرة، ونقل إلى المستشفى، لكن تم التصريح له بالخروج منذ ذلك الحين».

وقالت دائرة الموارد الطبيعية في مقاطعة لاريمر: «إن المسارات في منطقة متنزه هورستوث المفتوح، أغلقت أمام الجمهور يوم الثلاثاء بعد أن واجه الحراس نشاطًا غير اعتيادي لأسود الجبال في المنطقة».

وقال مسؤولون: «إن أقل من 20 شخصًا قتلوا في أمريكا الشمالية من قبل الأسود الجبلية منذ أكثر من 100 عام؛ إذ تعرف هذه الثدييات المفترسة أنها خجولة وتتجنب الاحتكاك بالبشر».

وفي منشور على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، قال حاكم ولاية كولورادو، جاريد بوليس: «إنه على الرغم من أن العدّاء كان قادرًا على قتل الأسد بيديه الخاويتين، يجب على الآخرين محاولة الابتعاد عن الأسود والتراجع ببطء إذا كان ذلك ممكنًا».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك