Menu
دعم عربي جديد لمبادرتي «السعودية الخضراء» و«الشرق الأوسط الأخضر»

رحّبت المنظمة العربية للتنمية الزراعية التابعة للجامعة العربية، التي تتخذ من العاصمة السودانية الخرطوم مقرًا لها بمبادرتي «السعودية الخضراء» و«الشرق الأوسط الأخضر»، التي أعلن عنها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظه الله-، واللتين تهدفان إلى الشراكة مع دول الشرق الأوسط لزراعة 40 مليار شجرة إضافية في المنطقة، بما يسهم في استعادة مساحة تعادل 200 مليون هكتار من الأراضي المتدهورة وتخفيض معدلات الكربون العالمية بنحو 2.5%.

وثمّنت المنظمة في بيان لها اليوم، المبادرة مؤكدة أن هاتين المبادرتين تنمّان عن إحساس عالٍ لدى قيادة المملكة بالمسؤولية، فتدهور الأراضي يشكل اليوم واحدًا من أهم الهواجس البيئية التي تؤرق المجتمع الدولي وتحتاج مواجهته لقرارات وإجراءات حازمة مثل التي أعلن عنها سمو ولي العهد -حفظه الله-.وكشفت أن ما يناهز 25% من الأراضي الزراعية في العالم متدهورة، وفي كل سنة تُضاف مساحة 12 مليون هكتار جديدة إلى الأراضي المتدهورة في العالم، وأن الخسائر الاقتصادية السنوية لتدهور الأراضي تقدر بـ490 مليار دولار، أي ما يتراوح بين 3 إلى 6% من الدخل الخام لقطاع الزراعة في العالم.

ولفتت الانتباه إلى أن ازدياد حدة تدهور الأراضي بشكل مذهل خلال الستين سنة الأخيرة، وذلك بسبب مجموعة من العوامل منها النمو الديموغرافي والتوسع الصناعي.

وشكرت المنظمة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على مساعيه الموفقة بإذن الله وحفظ الله المملكة العربية السعودية وقيادتها الرشيدة من كل مكروه.

اقرأ أيضًا:

هاتفيًا.. ولي العهد يطمئن على صحة رئيس الحكومة الباكستانية

2021-04-11T07:34:24+03:00 رحّبت المنظمة العربية للتنمية الزراعية التابعة للجامعة العربية، التي تتخذ من العاصمة السودانية الخرطوم مقرًا لها بمبادرتي «السعودية الخضراء» و«الشرق الأوسط الأخ
دعم عربي جديد لمبادرتي «السعودية الخضراء» و«الشرق الأوسط الأخضر»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

دعم عربي جديد لمبادرتي «السعودية الخضراء» و«الشرق الأوسط الأخضر»

المنظمة العربية للتنمية الزراعية..

دعم عربي جديد لمبادرتي «السعودية الخضراء» و«الشرق الأوسط الأخضر»
  • 733
  • 0
  • 0
فريق التحرير
16 شعبان 1442 /  29  مارس  2021   07:20 م

رحّبت المنظمة العربية للتنمية الزراعية التابعة للجامعة العربية، التي تتخذ من العاصمة السودانية الخرطوم مقرًا لها بمبادرتي «السعودية الخضراء» و«الشرق الأوسط الأخضر»، التي أعلن عنها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظه الله-، واللتين تهدفان إلى الشراكة مع دول الشرق الأوسط لزراعة 40 مليار شجرة إضافية في المنطقة، بما يسهم في استعادة مساحة تعادل 200 مليون هكتار من الأراضي المتدهورة وتخفيض معدلات الكربون العالمية بنحو 2.5%.

وثمّنت المنظمة في بيان لها اليوم، المبادرة مؤكدة أن هاتين المبادرتين تنمّان عن إحساس عالٍ لدى قيادة المملكة بالمسؤولية، فتدهور الأراضي يشكل اليوم واحدًا من أهم الهواجس البيئية التي تؤرق المجتمع الدولي وتحتاج مواجهته لقرارات وإجراءات حازمة مثل التي أعلن عنها سمو ولي العهد -حفظه الله-.وكشفت أن ما يناهز 25% من الأراضي الزراعية في العالم متدهورة، وفي كل سنة تُضاف مساحة 12 مليون هكتار جديدة إلى الأراضي المتدهورة في العالم، وأن الخسائر الاقتصادية السنوية لتدهور الأراضي تقدر بـ490 مليار دولار، أي ما يتراوح بين 3 إلى 6% من الدخل الخام لقطاع الزراعة في العالم.

ولفتت الانتباه إلى أن ازدياد حدة تدهور الأراضي بشكل مذهل خلال الستين سنة الأخيرة، وذلك بسبب مجموعة من العوامل منها النمو الديموغرافي والتوسع الصناعي.

وشكرت المنظمة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على مساعيه الموفقة بإذن الله وحفظ الله المملكة العربية السعودية وقيادتها الرشيدة من كل مكروه.

اقرأ أيضًا:

هاتفيًا.. ولي العهد يطمئن على صحة رئيس الحكومة الباكستانية

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك