Menu
للمرة الأولى.. استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي لعلاج سرطان المخ لدى الأطفال

نجح علماء للمرة الأولى في استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي لخلق نظام دواء جديد للأطفال المصابين بنوع قاتل من سرطان المخ، لم تتعدل معدلات الشفاء منه منذ أكثر من نصف قرن مضى.

ومن شأن الاكتشاف الأخير إطلاق حقبة جديدة، يمكن أن يلعب فيها الذكاء الاصطناعي دورًا رئيسيًا في اختراع وتطوير علاجات جديدة لكل أنواع السرطان، حسبما نقلت صحيفة «ذا جارديان» البريطانية.

وقال بروفيسور كريستيان هيلن، المدير المنفذ لمعهد أبحاث السرطان في لندن: «استخدام الذكاء الاصطناعي يَعِد بتحوّل استخدامات الدواء. في هذه الدراسة، يحدد الذكاء الاصطناعي مزيجًا من الدواء يبدو أنه واعد كعلاج مستقبلي لبعض الأطفال المصابين بنوع من سرطان المخ غير قابل للعلاج».

واستخدام خبراء الحاسوب الباحثين في السرطان من معهد أبحاث السرطان ومؤسسة «تراست» الذكاء الاصطناعي للوصول إلى مزيج من العلاج يتكون من «ايفيروليموس» وآخر يسمى «فانديتانيب» لعلاج الورم الدبقي الجسيمي، وهو نوع نادر وسريع الانتشار من أورام المخ لدى الأطفال.

ويعدّ هذا النوع من السرطان وغيره من الأورام الشبيهة صعبة للغاية في الإزالة عن طريق الجراحة للأطفال، بسبب انتشارها الواسع، وغياب حدود واضحة لها تناسب التدخل الجراحي.

لكن بعد تحليل بيانات العقاقير المتاحة، وجد الفريق أن عقار «إيفيروليموس» يمكن أن يعزز قدرة «فانديتانيب» على التسلل عبر الحاجز الدموي للدماغ وعلاج الورم. وثبت فعالية هذا المزيج عند استخدامه لدى الفئران، ويجرى الآن اختباره على الأطفال.

ووجد البحث أن الجمع بين العقارين يمدد حياة الفئران بنسبة 14%، مقارنة بالفئران التي حصلت على بروتوكول العلاج التقليدي.

وقال كريس جونز، أستاذ بيولوجيا أورام دماغ الأطفال في معهد أبحاث السرطان: «الورم الدبقي الجسيمي نوع نادر وشرس من أورام التي تصيب الأطفال، ولم تتغير نسب الشفاء منه منذ خمسين عامًا على الأقل، ونحن في حاجة ماسة إلى إيجاد علاجات جديدة له».

2021-11-04T01:41:44+03:00 نجح علماء للمرة الأولى في استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي لخلق نظام دواء جديد للأطفال المصابين بنوع قاتل من سرطان المخ، لم تتعدل معدلات الشفاء منه منذ أكثر من ن
للمرة الأولى.. استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي لعلاج سرطان المخ لدى الأطفال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

للمرة الأولى.. استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي لعلاج سرطان المخ لدى الأطفال

للمرة الأولى.. استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي لعلاج سرطان المخ لدى الأطفال
  • 53
  • 0
  • 0
فريق التحرير
16 صفر 1443 /  23  سبتمبر  2021   01:40 م

نجح علماء للمرة الأولى في استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي لخلق نظام دواء جديد للأطفال المصابين بنوع قاتل من سرطان المخ، لم تتعدل معدلات الشفاء منه منذ أكثر من نصف قرن مضى.

ومن شأن الاكتشاف الأخير إطلاق حقبة جديدة، يمكن أن يلعب فيها الذكاء الاصطناعي دورًا رئيسيًا في اختراع وتطوير علاجات جديدة لكل أنواع السرطان، حسبما نقلت صحيفة «ذا جارديان» البريطانية.

وقال بروفيسور كريستيان هيلن، المدير المنفذ لمعهد أبحاث السرطان في لندن: «استخدام الذكاء الاصطناعي يَعِد بتحوّل استخدامات الدواء. في هذه الدراسة، يحدد الذكاء الاصطناعي مزيجًا من الدواء يبدو أنه واعد كعلاج مستقبلي لبعض الأطفال المصابين بنوع من سرطان المخ غير قابل للعلاج».

واستخدام خبراء الحاسوب الباحثين في السرطان من معهد أبحاث السرطان ومؤسسة «تراست» الذكاء الاصطناعي للوصول إلى مزيج من العلاج يتكون من «ايفيروليموس» وآخر يسمى «فانديتانيب» لعلاج الورم الدبقي الجسيمي، وهو نوع نادر وسريع الانتشار من أورام المخ لدى الأطفال.

ويعدّ هذا النوع من السرطان وغيره من الأورام الشبيهة صعبة للغاية في الإزالة عن طريق الجراحة للأطفال، بسبب انتشارها الواسع، وغياب حدود واضحة لها تناسب التدخل الجراحي.

لكن بعد تحليل بيانات العقاقير المتاحة، وجد الفريق أن عقار «إيفيروليموس» يمكن أن يعزز قدرة «فانديتانيب» على التسلل عبر الحاجز الدموي للدماغ وعلاج الورم. وثبت فعالية هذا المزيج عند استخدامه لدى الفئران، ويجرى الآن اختباره على الأطفال.

ووجد البحث أن الجمع بين العقارين يمدد حياة الفئران بنسبة 14%، مقارنة بالفئران التي حصلت على بروتوكول العلاج التقليدي.

وقال كريس جونز، أستاذ بيولوجيا أورام دماغ الأطفال في معهد أبحاث السرطان: «الورم الدبقي الجسيمي نوع نادر وشرس من أورام التي تصيب الأطفال، ولم تتغير نسب الشفاء منه منذ خمسين عامًا على الأقل، ونحن في حاجة ماسة إلى إيجاد علاجات جديدة له».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك