Menu
أسعار النفط تتأثر بفيروس كورونا.. وبرميل «برنت» بـ70 دولارًا

تراجعت أسعار النفط اليوم الجمعة، مقلِّصة مكاسب أسبوعية متواضعة؛ حيث استمر متغير دلتا لفيروس كورونا سريع الانتشار في التعتيم على توقعات الطلب.

وانخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط في نيويورك إلى ما دون 69 دولارًا للبرميل، بعد أن تراجعت أمس الخميس، فيما يتداول «برنت» القياسي عند 70 دولارًا للبرميل، وفقًا للعربية.

وأدت موجة كورونا الأخيرة إلى قيود أكثر صرامة على الحركة في جميع أنحاء العالم، على الرغم من وجود تقييمات متباينة حول تأثيره.

وأوقف المتحور دلتا ارتفاع أسعار النفط بعد الانتعاش السريع من الوباء في الاقتصادات الكبرى مثل الولايات المتحدة، مما ساعد على رفع الأسعار بأكثر من 50٪ خلال النصف الأول من العام، لكن أكبر مصدر للقلق هو الإجراءات الصارمة في الصين، حيث اتبعت السلطات نهجًا مشدداً لاحتواء تفشي الفيروس على الرغم من وجود أحد أعلى معدلات التطعيم فيها عالميًا.

اقرأ أيضًا:

«أوبك» تتمسَّك بتوقعات التعافي القوي للنفط في 2021.. ونموه بـ2022

2021-11-27T20:38:35+03:00 تراجعت أسعار النفط اليوم الجمعة، مقلِّصة مكاسب أسبوعية متواضعة؛ حيث استمر متغير دلتا لفيروس كورونا سريع الانتشار في التعتيم على توقعات الطلب. وانخفضت العقود
أسعار النفط تتأثر بفيروس كورونا.. وبرميل «برنت» بـ70 دولارًا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

أسعار النفط تتأثر بفيروس كورونا.. وبرميل «برنت» بـ70 دولارًا

أسعار النفط تتأثر بفيروس كورونا.. وبرميل «برنت» بـ70 دولارًا
  • 215
  • 0
  • 0
فريق التحرير
5 محرّم 1443 /  13  أغسطس  2021   10:00 ص

تراجعت أسعار النفط اليوم الجمعة، مقلِّصة مكاسب أسبوعية متواضعة؛ حيث استمر متغير دلتا لفيروس كورونا سريع الانتشار في التعتيم على توقعات الطلب.

وانخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط في نيويورك إلى ما دون 69 دولارًا للبرميل، بعد أن تراجعت أمس الخميس، فيما يتداول «برنت» القياسي عند 70 دولارًا للبرميل، وفقًا للعربية.

وأدت موجة كورونا الأخيرة إلى قيود أكثر صرامة على الحركة في جميع أنحاء العالم، على الرغم من وجود تقييمات متباينة حول تأثيره.

وأوقف المتحور دلتا ارتفاع أسعار النفط بعد الانتعاش السريع من الوباء في الاقتصادات الكبرى مثل الولايات المتحدة، مما ساعد على رفع الأسعار بأكثر من 50٪ خلال النصف الأول من العام، لكن أكبر مصدر للقلق هو الإجراءات الصارمة في الصين، حيث اتبعت السلطات نهجًا مشدداً لاحتواء تفشي الفيروس على الرغم من وجود أحد أعلى معدلات التطعيم فيها عالميًا.

اقرأ أيضًا:

«أوبك» تتمسَّك بتوقعات التعافي القوي للنفط في 2021.. ونموه بـ2022

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك