Menu
الكونجرس يؤيد فرض عقوبات على خط الغاز الروسي «نورد ستريم 2»

أيد الكونجرس الأمريكي، فرض عقوبات على خط الغاز الروسي «نورد ستريم 2» الذي تعتبره واشنطن تعزيزا لنفوذ موسكو في أوروبا، وأيد مجلس الشيوخ الأمريكي فرض العقوبات على خط الغاز الروسي بنسبة 86 مقابل ثمانية، بعدما أقره مجلس النواب الأسبوع الماضي؛ لتدخل العقوبات حيذ النفاذ بعد توقيعها من قبل الرئيس دونالد ترامب؛ حيث تستهدف الشركات التي تنفذ بناء خط الغاز تحت بحر البلطيق والذي سيتيح إرسال الغاز الروسي إلى أوروبا من دون عبور أوكرانيا، حليفة الدول الغربية، وفق قناة الحرة.

وتريد واشنطن بفرض العقوبات على «خط الغاز الروسي» تعطيل الانتهاء من أعمال المشروع  الذي أنجز 80 % منه، وكان مقررًا تشغيله نهاية هذا العام الجاري ليتيح مضاعفة شحنات الغاز الطبيعي الروسي إلى ألمانيا، ويرى عضو مجلس الشيوخ جيم ريش (من الحزب الجمهوري)، أن خط «نورد ستريم 2» تهديد لأمن الطاقة في أوروبا واستفزاز تمارسه الحكومة الروسية، بينما ندد الاتحاد الأوروبي وبرلين بهذه العقوبات التي تستهدف شركات قانونية؛ كونها تدخلًا أمريكيًّا في سياسة الطاقة الأوروبية، خاصة وأن المشروع يتضمن استثمارات بقيمة عشرة مليارات يورو تمول مجموعة «غازبروم» الروسية نصفها وتتولى خمس شركات أوروبية، تمويل النصف الآخر.

2019-12-17T23:56:31+03:00 أيد الكونجرس الأمريكي، فرض عقوبات على خط الغاز الروسي «نورد ستريم 2» الذي تعتبره واشنطن تعزيزا لنفوذ موسكو في أوروبا، وأيد مجلس الشيوخ الأمريكي فرض العقوبات على
الكونجرس يؤيد فرض عقوبات على خط الغاز الروسي «نورد ستريم 2»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الكونجرس يؤيد فرض عقوبات على خط الغاز الروسي «نورد ستريم 2»

الاتحاد الأوروبي يعتبرها تدخلًا في سياسة الطاقة

الكونجرس يؤيد فرض عقوبات على خط الغاز الروسي «نورد ستريم 2»
  • 12
  • 0
  • 0
فريق التحرير
20 ربيع الآخر 1441 /  17  ديسمبر  2019   11:56 م

أيد الكونجرس الأمريكي، فرض عقوبات على خط الغاز الروسي «نورد ستريم 2» الذي تعتبره واشنطن تعزيزا لنفوذ موسكو في أوروبا، وأيد مجلس الشيوخ الأمريكي فرض العقوبات على خط الغاز الروسي بنسبة 86 مقابل ثمانية، بعدما أقره مجلس النواب الأسبوع الماضي؛ لتدخل العقوبات حيذ النفاذ بعد توقيعها من قبل الرئيس دونالد ترامب؛ حيث تستهدف الشركات التي تنفذ بناء خط الغاز تحت بحر البلطيق والذي سيتيح إرسال الغاز الروسي إلى أوروبا من دون عبور أوكرانيا، حليفة الدول الغربية، وفق قناة الحرة.

وتريد واشنطن بفرض العقوبات على «خط الغاز الروسي» تعطيل الانتهاء من أعمال المشروع  الذي أنجز 80 % منه، وكان مقررًا تشغيله نهاية هذا العام الجاري ليتيح مضاعفة شحنات الغاز الطبيعي الروسي إلى ألمانيا، ويرى عضو مجلس الشيوخ جيم ريش (من الحزب الجمهوري)، أن خط «نورد ستريم 2» تهديد لأمن الطاقة في أوروبا واستفزاز تمارسه الحكومة الروسية، بينما ندد الاتحاد الأوروبي وبرلين بهذه العقوبات التي تستهدف شركات قانونية؛ كونها تدخلًا أمريكيًّا في سياسة الطاقة الأوروبية، خاصة وأن المشروع يتضمن استثمارات بقيمة عشرة مليارات يورو تمول مجموعة «غازبروم» الروسية نصفها وتتولى خمس شركات أوروبية، تمويل النصف الآخر.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك