Menu
«كورونا» يُزيد المتاعب.. الريال يفقد «ثنائي الدفاع» قبل موقعة ليفربول

تلقى الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لفريق ريال مدريد الإسباني، ضربة موجعة قبيل ساعات من القمة المرتقبة أمام ضيفه ليفربول، مساء اليوم الثلاثاء، لحساب ذهاب دور الثمانية في دوري أبطال أوروبا، بعد سقوط مدافع الملكي رفائيل فاران في فخ الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

ويخوض ريال مدريد، صاحب الرقم القياسي لعدد مرات التتويج بلقب بطولة أوروبا برصيد 13 مرة، مباراة ليفربول دون ثنائي الدفاع الأساسي، في ظل إصابة القائد سيرخيو راموس، أثناء المشاركة مع المنتخب الإسباني في التصفيات القارية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022.

ولن تتوقف متاعب زيدان عن حدود خسارة ثنائي الدفاع في موقعة الذهاب على ملعب ألفريدو دي ستيفانو، حيث من المتوقع أن يغيبا أيضًا عن لقاء الإياب باستاد أنفيلد في 14 أبريل الجاري، مع استمرار ابتعاد راموس.

ومن المنتظر أن يشرك المدرب زين الدين زيدان، الإسباني ناتشو فرنانديز بجانب البرازيلي إيدر ميليتاو في قلب الدفاع في مباراة ليفربول، الأمر الذي يزيد قلق جمهور البلانكو على قدرة الثنائب على مواجهة مثلث هجوم الريدز بتواجد محمد صلاح وفيرمينو وساديو ماني.

وفي المقابل، تأكد زيدان من جاهزية متوسط الميدان الأوروجوياني فيدريكو فالفيردي، كما اطمأن على تطور تعافي إيدين هازارد، بينما لا يزال الظهير الأيمن داني كارفاخال بعيدًا عن الظهور، لينضم الثنائي إلى فاران وراموس خارج حسابات مباراة ليفربول

وتعرض فالفيردي لإصابة عضلية، يوم 20 من الشهر الماضي، أثناء مباراة سيلتا فيجو بملعب بالايدوس، لكنه تعافى في الوقت الحالي، وسيقر زيدان ما إذا كان سيدفع به في مواجهة الريدز أم لا، بينما بات هازارد خارج حسابات الموقعة الأوروبية.

وتعد قمة مدريد، هي أول لقاء يجمع الكبيرين منذ المباراة التي جمعت بينهما في العاصمة الأوكرانية كييف عام 2018، في نهائي البطولة القارية، وانتهت بفوز الفريق الإسباني على نظيره الإنجليزي، بثلاثة أهداف مقابل هدف.

وشهدت موقعة كييف، تعرض المصري الدولي محمد صلاح لتدخل عنيف من جانب سيرجيو راموس مدافع مدريد، ما اضطر هداف الريدز إلى مغادرة الميدان مبكرًا؛ بسبب الإصابة بخلع في الكتف، ليسدد ضربة قوية إلى طموحات أحمر مرسيسايد.

وعاد راموس ليثير الجدل من جديد في وقت لاحق من المباراة، بعدما هوى بمرفقه على رأس الحارس لوريس كاريوس في كرة مشتركة، ليؤكد الألماني أن هذه الضربة القوية كانت السبب في ارتكابه خطأين سجل منهما المرينجي هدفين.

اقرأ أيضًا:

صلاح يطارد رقمًا قياسيًا جديدًا خلال لقاء ريال مدريد

الريال يستضيف ليفربول في دوري أبطال أوروبا بذكريات كييف السيئة

2021-04-08T10:40:07+03:00 تلقى الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لفريق ريال مدريد الإسباني، ضربة موجعة قبيل ساعات من القمة المرتقبة أمام ضيفه ليفربول، مساء اليوم الثلاثاء، لحساب ذهاب
«كورونا» يُزيد المتاعب.. الريال يفقد «ثنائي الدفاع» قبل موقعة ليفربول
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«كورونا» يُزيد المتاعب.. الريال يفقد «ثنائي الدفاع» قبل موقعة ليفربول

الإصابات تهدد الملكي في قمة الثأر

«كورونا» يُزيد المتاعب.. الريال يفقد «ثنائي الدفاع» قبل موقعة ليفربول
  • 70
  • 0
  • 0
فريق التحرير
24 شعبان 1442 /  06  أبريل  2021   05:25 م

تلقى الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لفريق ريال مدريد الإسباني، ضربة موجعة قبيل ساعات من القمة المرتقبة أمام ضيفه ليفربول، مساء اليوم الثلاثاء، لحساب ذهاب دور الثمانية في دوري أبطال أوروبا، بعد سقوط مدافع الملكي رفائيل فاران في فخ الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

ويخوض ريال مدريد، صاحب الرقم القياسي لعدد مرات التتويج بلقب بطولة أوروبا برصيد 13 مرة، مباراة ليفربول دون ثنائي الدفاع الأساسي، في ظل إصابة القائد سيرخيو راموس، أثناء المشاركة مع المنتخب الإسباني في التصفيات القارية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022.

ولن تتوقف متاعب زيدان عن حدود خسارة ثنائي الدفاع في موقعة الذهاب على ملعب ألفريدو دي ستيفانو، حيث من المتوقع أن يغيبا أيضًا عن لقاء الإياب باستاد أنفيلد في 14 أبريل الجاري، مع استمرار ابتعاد راموس.

ومن المنتظر أن يشرك المدرب زين الدين زيدان، الإسباني ناتشو فرنانديز بجانب البرازيلي إيدر ميليتاو في قلب الدفاع في مباراة ليفربول، الأمر الذي يزيد قلق جمهور البلانكو على قدرة الثنائب على مواجهة مثلث هجوم الريدز بتواجد محمد صلاح وفيرمينو وساديو ماني.

وفي المقابل، تأكد زيدان من جاهزية متوسط الميدان الأوروجوياني فيدريكو فالفيردي، كما اطمأن على تطور تعافي إيدين هازارد، بينما لا يزال الظهير الأيمن داني كارفاخال بعيدًا عن الظهور، لينضم الثنائي إلى فاران وراموس خارج حسابات مباراة ليفربول

وتعرض فالفيردي لإصابة عضلية، يوم 20 من الشهر الماضي، أثناء مباراة سيلتا فيجو بملعب بالايدوس، لكنه تعافى في الوقت الحالي، وسيقر زيدان ما إذا كان سيدفع به في مواجهة الريدز أم لا، بينما بات هازارد خارج حسابات الموقعة الأوروبية.

وتعد قمة مدريد، هي أول لقاء يجمع الكبيرين منذ المباراة التي جمعت بينهما في العاصمة الأوكرانية كييف عام 2018، في نهائي البطولة القارية، وانتهت بفوز الفريق الإسباني على نظيره الإنجليزي، بثلاثة أهداف مقابل هدف.

وشهدت موقعة كييف، تعرض المصري الدولي محمد صلاح لتدخل عنيف من جانب سيرجيو راموس مدافع مدريد، ما اضطر هداف الريدز إلى مغادرة الميدان مبكرًا؛ بسبب الإصابة بخلع في الكتف، ليسدد ضربة قوية إلى طموحات أحمر مرسيسايد.

وعاد راموس ليثير الجدل من جديد في وقت لاحق من المباراة، بعدما هوى بمرفقه على رأس الحارس لوريس كاريوس في كرة مشتركة، ليؤكد الألماني أن هذه الضربة القوية كانت السبب في ارتكابه خطأين سجل منهما المرينجي هدفين.

اقرأ أيضًا:

صلاح يطارد رقمًا قياسيًا جديدًا خلال لقاء ريال مدريد

الريال يستضيف ليفربول في دوري أبطال أوروبا بذكريات كييف السيئة

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك