Menu
بعد إعلان الطوارئ.. السودان ينشر دوريات لتأمين الأسواق بولاية الجزيرة

أكَّد مسؤول سوداني محلي هدوء الأوضاع في جميع أنحاء ولاية الجزيرة، مشيرًا إلى قيام السلطات الأمنية بنشر 18 دورية لتأمين سوق مدني في الولاية.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية «سونا»، اليوم الأحد، عن عبدالله إدريس الكنين، والي ولاية الجزيرة، قوله إنَّ إعلان الطوارئ  في الولاية جاء نتيجة لرصد عناصر من النظام السابق ترتب لأعمال عنف وترويع المواطنين وتخريب.

وأطمأن الوالي على مجمل الأوضاع الأمنية بالولاية ووقف على استعدادات الشرطة لتأمين الأسواق، مؤكدًا نشر 18 دورية داخل سوق مدني إلى جانب الارتكازات.

وأشاد الوالي بالجهود الكبيرة لقوات الشرطة في حفظ الأمن وتأمين المدينة.

وكانت الأجهزة الأمنية بالولاية ألقت القبض على عدد من عناصر النظام المخلوع، وسط استمرار للتوترات في عددٍ من المدن السودانية.

وكانت توترات بدأت منتصف الأسبوع الماضي في غرب السودان بمقتل مزارع على يد راعٍ، إضافة إلى خروج احتجاجات شارك فيها مئات الطلاب للتنديد بارتفاع أسعار السلع.

ويشهد السودان ارتفاعًا متصاعدًا في أسعار السلع الغذائية وسط شح في غاز الطهي والخبز مقابل تدنّي القدرة الشرائية للمواطنين نتيجة ارتفاع معدل التضخم وانخفاض قيمة العملة الوطنية.

اقرأ أيضًا

مقتل شخصين وإصابة 10 آخرين في انفجار بإيران.. والسلطات تدفع بالإسعاف وقوات الطوارئ
انفجار هائل على الحدود بين إيران وأفغانستان.. وإخلاء منفذ «دوغارون»
 

2021-02-15T23:09:18+03:00 أكَّد مسؤول سوداني محلي هدوء الأوضاع في جميع أنحاء ولاية الجزيرة، مشيرًا إلى قيام السلطات الأمنية بنشر 18 دورية لتأمين سوق مدني في الولاية. ونقلت وكالة الأنب
بعد إعلان الطوارئ.. السودان ينشر دوريات لتأمين الأسواق بولاية الجزيرة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بعد إعلان الطوارئ.. السودان ينشر دوريات لتأمين الأسواق بولاية الجزيرة

إثر رصد ترتيب النظام السابق لأعمال عنف وتخريب

بعد إعلان الطوارئ.. السودان ينشر دوريات لتأمين الأسواق بولاية الجزيرة
  • 191
  • 0
  • 0
فريق التحرير
2 رجب 1442 /  14  فبراير  2021   01:33 م

أكَّد مسؤول سوداني محلي هدوء الأوضاع في جميع أنحاء ولاية الجزيرة، مشيرًا إلى قيام السلطات الأمنية بنشر 18 دورية لتأمين سوق مدني في الولاية.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية «سونا»، اليوم الأحد، عن عبدالله إدريس الكنين، والي ولاية الجزيرة، قوله إنَّ إعلان الطوارئ  في الولاية جاء نتيجة لرصد عناصر من النظام السابق ترتب لأعمال عنف وترويع المواطنين وتخريب.

وأطمأن الوالي على مجمل الأوضاع الأمنية بالولاية ووقف على استعدادات الشرطة لتأمين الأسواق، مؤكدًا نشر 18 دورية داخل سوق مدني إلى جانب الارتكازات.

وأشاد الوالي بالجهود الكبيرة لقوات الشرطة في حفظ الأمن وتأمين المدينة.

وكانت الأجهزة الأمنية بالولاية ألقت القبض على عدد من عناصر النظام المخلوع، وسط استمرار للتوترات في عددٍ من المدن السودانية.

وكانت توترات بدأت منتصف الأسبوع الماضي في غرب السودان بمقتل مزارع على يد راعٍ، إضافة إلى خروج احتجاجات شارك فيها مئات الطلاب للتنديد بارتفاع أسعار السلع.

ويشهد السودان ارتفاعًا متصاعدًا في أسعار السلع الغذائية وسط شح في غاز الطهي والخبز مقابل تدنّي القدرة الشرائية للمواطنين نتيجة ارتفاع معدل التضخم وانخفاض قيمة العملة الوطنية.

اقرأ أيضًا

مقتل شخصين وإصابة 10 آخرين في انفجار بإيران.. والسلطات تدفع بالإسعاف وقوات الطوارئ
انفجار هائل على الحدود بين إيران وأفغانستان.. وإخلاء منفذ «دوغارون»
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك