Menu
الجيش الليبي يوجّه ضربة جديدة لمرتزقة السراج - أردوغان في «الأصابعة» بطرابلس

أعلن المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، أن وحدات من قوات الجيش تمكنت اليوم الاثنين، من استعادة السيطرة على بلدة الأصابعة، التي تبعد نحو 120 كيلومترًا جنوب غرب طرابلس.

وقال المسماري في منشور عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» إن استعادة السيطرة على الأصابعة تمت بعد سلسلة من الضربات الجوية لمواقع قوات حكومة الوفاق في جبل نفوسة، دون الإشارة لحجم الخسائر من الطرفين.

وتقع الأصابعة في جبل نفوسة «40 كيلومترًا جنوب مدينة غريان»، وعلى بعد 120 كيلومترًا جنوب غرب طرابلس.

وكانت قوات ميليشيات الوفاق قد سيطرت قبل أسبوعين على بلدة الأصابعة ومدن وبلدات أخرى غرب وجنوب غرب العاصمة الليبية في عملية عسكرية أُطلق عليها عاصفة السلام.

وفي وقت سابق دعت السفارة الأمريكية في ليبيا، لسحب المرتزقة ووقف دعم الفصائل المسلحة.

وقالت السفارة عبر صفحتها الرسمية بموقع «تويتر»: «يجب على الجهات الخارجية التوقف عن تأجيج الصراع. ويتعيّن على جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة الامتثال لقرارات مجلس الأمن المتعلقة بحظر الأسلحة، بما في ذلك وقف كل دعم للفصائل الليبية وسحب جميع الأفراد المرتزقة».

وأضافت، أن تحقيق الاستقرار في ليبيا سيتطلب جهدًا مستدامًا من الأمم المتحدة ودعمًا ثابتًا من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، مثمنة دور الاتحاد الأوروبي، ومساهماته في تنفيذ حظر الأسلحة من خلال العملية «إيريني».

اقرأ أيضًا:

الإدارة الأمريكية تطالب بسحب المرتزقة من ليبيا وتطبيق حظر الأسلحة

2020-09-25T13:48:19+03:00 أعلن المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، أن وحدات من قوات الجيش تمكنت اليوم الاثنين، من استعادة السيطرة على بلدة الأصابعة، التي تبعد نحو 120
الجيش الليبي يوجّه ضربة جديدة لمرتزقة السراج - أردوغان في «الأصابعة» بطرابلس
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الجيش الليبي يوجّه ضربة جديدة لمرتزقة السراج - أردوغان في «الأصابعة» بطرابلس

بعد سلسلة من الغارات الجوية على مواقع «الميليشيات»..

الجيش الليبي يوجّه ضربة جديدة لمرتزقة السراج - أردوغان في «الأصابعة» بطرابلس
  • 1129
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 شوّال 1441 /  01  يونيو  2020   06:41 م

أعلن المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، أن وحدات من قوات الجيش تمكنت اليوم الاثنين، من استعادة السيطرة على بلدة الأصابعة، التي تبعد نحو 120 كيلومترًا جنوب غرب طرابلس.

وقال المسماري في منشور عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» إن استعادة السيطرة على الأصابعة تمت بعد سلسلة من الضربات الجوية لمواقع قوات حكومة الوفاق في جبل نفوسة، دون الإشارة لحجم الخسائر من الطرفين.

وتقع الأصابعة في جبل نفوسة «40 كيلومترًا جنوب مدينة غريان»، وعلى بعد 120 كيلومترًا جنوب غرب طرابلس.

وكانت قوات ميليشيات الوفاق قد سيطرت قبل أسبوعين على بلدة الأصابعة ومدن وبلدات أخرى غرب وجنوب غرب العاصمة الليبية في عملية عسكرية أُطلق عليها عاصفة السلام.

وفي وقت سابق دعت السفارة الأمريكية في ليبيا، لسحب المرتزقة ووقف دعم الفصائل المسلحة.

وقالت السفارة عبر صفحتها الرسمية بموقع «تويتر»: «يجب على الجهات الخارجية التوقف عن تأجيج الصراع. ويتعيّن على جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة الامتثال لقرارات مجلس الأمن المتعلقة بحظر الأسلحة، بما في ذلك وقف كل دعم للفصائل الليبية وسحب جميع الأفراد المرتزقة».

وأضافت، أن تحقيق الاستقرار في ليبيا سيتطلب جهدًا مستدامًا من الأمم المتحدة ودعمًا ثابتًا من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، مثمنة دور الاتحاد الأوروبي، ومساهماته في تنفيذ حظر الأسلحة من خلال العملية «إيريني».

اقرأ أيضًا:

الإدارة الأمريكية تطالب بسحب المرتزقة من ليبيا وتطبيق حظر الأسلحة

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك