Menu
«موانئ» تطلق خطًا ملاحيًا يربط بين آسيا وإفريقيا.. و«الخلب» يوضح

أطلقت الهيئة العامة للموانئ السعودية «موانئ» خطٌا ملاحيًا جديدًا، يربطُ أهم الموانئ في قارتي آسيا وإفريقيا على ساحل البحر الأحمر، وهو الخط الملاحيّ الرابع الذي تطلقه الهيئة خلال العام الجاري.

وقال رئيس هيئة الموانئ سعد الخلب، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «مستمرون في موانئ بحر الطموح نحو عقد الشراكات الاستراتيجية مع القطاع الخاص والتي تقودنا إلى تشغيل رابع الخطوط الملاحية العابرة للقارات خلال عام 2020؛ ما يؤكد جاذبية موقع المملكة الاستراتيجي كمحور ربط للقارات الثلاث».

وكشفت موانئ أن الخط الرابع يهدف إلى زيادة حجم الشحنات بين ميناء جدة الإسلامي ووجهات البحر الأحمر الرئيسة، كما سيعزز مكانة ميناء جدة، ويخلق فرصًا تجارية مع كبرى الخطوط الملاحية في العالم، بالإضافة لتوفير خطوط إضافية للمستوردين والمصدرين المحليين والدوليين.

اقرأ أيضًا:

«موانئ»: خدمات مسافنة الحاويات تجعل من الميناء محورًا عالميًّا للتجارة عبر البحار
مجلس إدارة الموانئ يقر تعديلات لائحتي الوكلاء البحريين ومموني السفن عبر الاتصال المرئي

2020-08-17T14:06:50+03:00 أطلقت الهيئة العامة للموانئ السعودية «موانئ» خطٌا ملاحيًا جديدًا، يربطُ أهم الموانئ في قارتي آسيا وإفريقيا على ساحل البحر الأحمر، وهو الخط الملاحيّ الرابع الذي
«موانئ» تطلق خطًا ملاحيًا يربط بين آسيا وإفريقيا.. و«الخلب» يوضح
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«موانئ» تطلق خطًا ملاحيًا يربط بين آسيا وإفريقيا.. و«الخلب» يوضح

الرابع خلال العام الجاري..

«موانئ» تطلق خطًا ملاحيًا يربط بين آسيا وإفريقيا.. و«الخلب» يوضح
  • 211
  • 0
  • 0
فريق التحرير
5 ذو القعدة 1441 /  26  يونيو  2020   02:28 م

أطلقت الهيئة العامة للموانئ السعودية «موانئ» خطٌا ملاحيًا جديدًا، يربطُ أهم الموانئ في قارتي آسيا وإفريقيا على ساحل البحر الأحمر، وهو الخط الملاحيّ الرابع الذي تطلقه الهيئة خلال العام الجاري.

وقال رئيس هيئة الموانئ سعد الخلب، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «مستمرون في موانئ بحر الطموح نحو عقد الشراكات الاستراتيجية مع القطاع الخاص والتي تقودنا إلى تشغيل رابع الخطوط الملاحية العابرة للقارات خلال عام 2020؛ ما يؤكد جاذبية موقع المملكة الاستراتيجي كمحور ربط للقارات الثلاث».

وكشفت موانئ أن الخط الرابع يهدف إلى زيادة حجم الشحنات بين ميناء جدة الإسلامي ووجهات البحر الأحمر الرئيسة، كما سيعزز مكانة ميناء جدة، ويخلق فرصًا تجارية مع كبرى الخطوط الملاحية في العالم، بالإضافة لتوفير خطوط إضافية للمستوردين والمصدرين المحليين والدوليين.

اقرأ أيضًا:

«موانئ»: خدمات مسافنة الحاويات تجعل من الميناء محورًا عالميًّا للتجارة عبر البحار
مجلس إدارة الموانئ يقر تعديلات لائحتي الوكلاء البحريين ومموني السفن عبر الاتصال المرئي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك