Menu

نظام أردوغان يُهين كاتبًا مُسنًا وينقله للمستشفى مكبلًا بالأصفاد

تعرَّض لوعكة صحية في عضلة القلب

قالت مصادر تركية إن كاتبًا صحفيًا مسنًا تعرض لإهانات بالغة خلال نقله من محبسه إلى المستشفى لتلقي العلاج، بعد تعرضه لأزمة صحية حادة. وبعد انقطاع الأخبار عنه لعد
نظام أردوغان يُهين كاتبًا مُسنًا وينقله للمستشفى مكبلًا بالأصفاد
  • 79
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

قالت مصادر تركية إن كاتبًا صحفيًا مسنًا تعرض لإهانات بالغة خلال نقله من محبسه إلى المستشفى لتلقي العلاج، بعد تعرضه لأزمة صحية حادة.

وبعد انقطاع الأخبار عنه لعدة أيام، تبين أن الأكاديمي والكاتب الصحفي في جريدة «زمان» التركية ممتازر توركونة يخضع للعلاج في المستشفى منذ خمسة أيام، بعد تعرضه لوعكة صحية.

وذكر مقربون من توركونة المعتقل بتهمة المشاركة في محاولة الانقلاب الفاشلة عام 2016  أنه محتجز في مستشفى بإسطنبول بعد تعرضه لوعكة صحية في عضلة القلب.

ورغم مرضه الشديد، وتجاوزه سن الـ63 عاما، نقلت السلطات التركية أستاذ العلوم السياسية توركونة من محبسه إلى المشفى لتلقي العلاج، مكبلًا بالأصفاد، حسبما كشف مقطع فيديو تداوله نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت ابنته صيلا في حوار صحفي: «بمجرد ما رآنا أبي طلب منا الماء. الممرضون يقولون إنهم يقدمون له المياه؛ ولكنه يطلب منا الماء حتى لو كنا على مسافة بعيدة منه، الأمر مثير للاستغراب».

وذكرت صيلا، حسبما أفادت صحيفة «زمان» اليوم الثلاثاء، أن والدها كان يتصل بها هاتفيًا من محبسه يوم الخميس من كل أسبوع، إلا أنه لم يتصل بها يوم الخميس الماضي؛ ما دعاها إلى الاتصال بالمحامي والجهات المختصة ليتبين أنه محتجز في المستشفى.

على الفور توجهت أسرته إلى المستشفى التي يحتجز فيها توركونة، إلا أن قوات الأمن منعتهم من زيارته، وفي اليوم التالي تمكنوا من الحصول على تصريح من النيابة العامة بزيارته لمدة نصف ساعة فقط، خلالها طلب توركونة من أهله الماء والطعام والملابس.

وأوضحت صيلا أن تصريح النيابة العامة كان ليوم واحد فقط، وأن النيابة رفضت إصدار تصاريح أخرى بالزيارة .

واعتقل الكاتب الصحفي ضمن الأف اتهمهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالمشاركة في انقلاب عسكري فاشل جرت وقائعه في صيف 2016، على الرغم من ظهور عديد الشواهد التي تشكك في الرواية الرسمية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك