Menu


«24 موهبة» تتأهل لـ«العروض المباشرة» بـ«The Voice»

خلال الموسم الخامس على شاشة «MBC»..

منافسات حماسية وقوية، وتحديات فنية في غاية الروعة شهدتها الحلقة الثالثة والأخيرة من مرحلة «المواجهة» ضمن الموسم الخامس من البرنامج العالمي «The Voice» بصيغته ال
«24 موهبة» تتأهل لـ«العروض المباشرة» بـ«The Voice»
  • 99
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

منافسات حماسية وقوية، وتحديات فنية في غاية الروعة شهدتها الحلقة الثالثة والأخيرة من مرحلة «المواجهة» ضمن الموسم الخامس من البرنامج العالمي «The Voice» بصيغته العربية على «MBC1، MBC مصر»، «MBC العراق» و«MBC5».

ومنذ اللحظات الأولى، كان المشتركون الذين اختطفوا في الحلقتين الماضيتين يعيشون توترًا وخوفًا من حلول مشتركين آخرين مكانهم، وهو ما حصل فعلًا خلال الحلقة؛ حيث قام راغب علامة بخطف شرف أحمد، وخطفت سميرة سعيد المشترك ماهر سامي.

كما تأهل في نهاية الحلقة كل من مهدي عياشي ونهى رحيم من فريق راغب، وعمر العطاس من فريق سميرة سعيد، وعلي الشريفي ونورهان المرشدي من فريق أحلام، وبهاء خليل ووئام رضوان من فريق محمد حماقي.

وبعدما اتضحت الملامح النهائية للفرق التي ستتحدى بعضها بعضًا في العروض المباشرة، يتنافس اعتبارًا من الأسبوع المقبل 24 مشتركًا يخوضون امتحان الغناء المباشر أمام المدربين النجوم الأربعة: راغب علامة وأحلام وسميرة سعيد ومحمد حماقي، على مرأى وسمع ملايين المشاهدين، وصولًا إلى تتويج مشترك واحد فقط منهم باللقب في الحلقة الختامية.

في وقت كانت فيه المواهب تتجهّز للوقوف على الحلبة ضمن مواجهات ثنائية وثلاثية، كان المشتركون الأربعة الذين اختطفوا في الحلقتين الماضيتين، يعيشون في توتر وخوف وقلق من انتهاء رحلتهم في البرنامج، ويشعرون بأنهم ليسوا في أمان، خصوصًا أن المواهب الآتية تهدِّد كراسيهم، وتهدد باستبدالهم في أي لحظة بمشتركين آخرين قبل نهاية الحلقة الأخيرة من المواجهات التي كانت قرارات المدربين فيها هي الأصعب، في اختيار المتأهلين للعروض المباشرة وفي فرص الخطف.

ولأن كل المواهب كانت قوية وفي جاهزية تامة للتحدي على الحلبة، فقد وقع المدربون في حيرة كبيرة عند طلب ياسر السقاف مقدم البرنامج منهم، اختيار المشترك الذي يرافقهم في العروض المباشرة.

وانطلقت الحلقة مع فريق راغب، وتحدٍّ بين مهدي العياشي وغنى ونور منذر وأميليا في موال «لا يعرف الحزن» لأحمد أزرق وأغنية «The War is Over now» (الحرب انتهت) لكاظم الساهر وسارة برايتمان. وأكد راغب أن هذه الجولة ستكون من أقوى المواجهات على الحلبة. واختار راغب مهدي العياشي ليكمل الرحلة معه، وقال: «إنني لمست فيه القائد على المسرح».

أما المواجهة الثانية في فريق راغب، فكانت بين مي علي ومصطفى صالح ونهى رحيّم في أغنية «ماس ولولي» للشاب خالد وديانا حداد. وقبيل إعلان راغب عن الاسم الذي سيرافقه في العروض المباشرة، طلب من مصطفى أن يجهز له لحنًا؛ لأنه اكتشف أنه ملحن جيد، ثم اختار نهى رحيّم لتنتقل معه إلى المرحلة المقبلة، واصفًا خامة صوتها بالأوسع والأشمل، وبأنها تستطيع غناء كثير من الألوان بحرفية عالية.

وانتقلت المواجهة بعد ذلك إلى فريق سميرة بين عمر العطّاس وإليسار صعب في أغنية «Love on Top» لبيونسيه (Beyonce). وأثنى المدرّبون الأربعة على أداء المشتركين وروعة غنائهما، واختارت سميرة عمر العطّاس ليكمل معها المشوار، قائلةً إن عمر هو ابن 16 عامًا، وإنها تتوقع أن يصل إلى مراحل بعيدة في المستقبل، وبطبيعة الحال في منافسات البرنامج.

بعدها وصلت المنافسات إلى فريق أحلام بين رابعة وعلي الشريفي في أغنية «المحكمة» لكاظم الساهر وأسماء لمنور، في مواجهة متميزة اعتبرتها أحلام الأقسى والأصعب، قبل أن تختار علي الشريفي ليكمل معها الرحلة إلى العروض المباشرة.

وأكملت المواجهات في فريق أحلام بين نورهان المرشدي وشرف أحمد، في أغنية «لا تهجى» لأنغام. واختارت أحلام نورهان المرشدي لتكمل معها الرحلة، مثنيةً على السلطنة والحس الحلو الذي تتميز به. وضغطت سميرة على زر الخطف لتخطف شرف أحمد؛ ما يهدد مقعد أمل سكاك التي اختطفتها سميرة في الحلقة الأولى من المواجهات، لكن راغب ضغط على زر الخطف بدوره، ليهدد كرسي أسماء الشريف. هكذا تنافس راغب وسميرة على موهبة واحدة، وصار القرار في يد شرف أحمد ليختار الانضمام إلى أحد فريقي، فاختار فريق راغب، لتنتهي من ثم رحلة أسماء في البرنامج.

وانتقلت المواجهات إلى فريق حماقي بين بهاء خليل وعاصم سلام في أغنية «مشيت خلاص» لوائل جسار. واختار حماقي أن ينتقل بهاء خليل معه إلى العروض المباشرة. بعدها حان موعد المنافسة الأخيرة في الحلقة، وهي في فريق حماقي أيضًا بين وئام رضوان وماهر سامي في أغنية «Say Something» لكريستينا أجيليرا وجريت بيج وورد (Christina Aguilera and a Great big World).

وصفت أحلام العرض بالأقوى، واعتبرت سميرة أن وئام تصدر الطاقة الإيجابية، وماهر صوته عظيم، وأثنى راغب على وئام معتبرًا أنها تعطي الأمل، وعلى الإحساس العالي لماهر. واختار حماقي وئام لتكمل معه المشوار، قائلًا أنه يراها كتلة من المشاعر، كما قررت سميرة أن تخطف ماهر سامي لتنتهي من ثم رحلة آمال سكاك، وعلقت سميرة بأن ماهر غنى بإحساس فظيع أبهرها.

الجدير بالذكر أن عرض كواليس البرنامج يستمر ضمن حلقات خاصة في سهرة كل خميس، وتتضمن جولة في تحضيرات المشتركين للمواجهات فيما بينهم، كما تصوّرهم في لحظاتهم العفوية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك