Menu
بالفيديو.. مختبر خاص يفند وجود «نشارة الخشب» بالدخان الجديد

ازداد الجدل مؤخرًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حول علب السجائر الجديدة بشكلها ولونها المختلف عن الشكل القديم، وظهرت شائعات بأن السجائر الجديدة تحتوي على نشارة خشب.

الوزارتان المعنيتان (الصحة والتجارة) نفتا تلك الشائعات، فيما أكدت الهيئة العامة للغذاء والدواء مطابقة الدخان الجديد للمواصفات المعتمدة، مشيرةً إلى أن الدخان عامةً ضار بالصحة.

بدورها قامت قناة «الإخبارية» بتجربة للتأكد من مطابقة الدخان الجديد للمواصفات من عدمها، من خلال أحد المختبرات الخاصة، ولتبيِّن هل يوجد به نشارة خشب كما يشاع أو أي مواد أخرى مغشوشة أم لا.

وأكدت المختبرات عدم صحة ما أشيع وتم تداوله حول غش الدخان الجديد، وأوضح أحد المسؤولين بالمختبر أنه تم تحليل عينتين من الدخان القديم والدخان الجديد، ولم يتم العثور على نشارة خشب.

وكانت وزارة الصحة نفت، في وقت سابق، صحة تحذير نُسِب إليها وانتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشأن السجائر، مؤكدةً أنَّ جميع منتجات التبغ ضارة بالصحة.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل تويتر: «إنه لا صحة لما يتم تداوله بشأن تحذير عاجل من وزارة الصحة». وتؤكد الوزارة أن منتجات التبغ كافةً مضرة بالصحة، وللإقلاع عن التدخين الحجز في أقرب عيادة للإقلاع بالاتصال على الرقم (937)»

كما أكدت الهيئة العامة للغذاء والدواء، مطابقة الدخان الجديد للمواصفات المعتمدة، وأنه خالٍ من المواد المغشوشة، محذرةً في الوقت ذاته من أضرار التبغ بكل أنواعه.

وذكرت الهيئة أنها تابعت باهتمام، ما أثير حول وجود مواد مغشوشة في منتجات التبغ الجديدة، بعد إلزام الشركات المصنعة بتعديل الشكل الخارجي للعبوة.

وأوضحت أنها تفحص جميع الشحنات المستوردة من منتجات التبغ في كل المنافذ؛ حيث أثبتت الفحوصات التي تجريها الهيئة مطابقة المنتجات للتراكيز المحددة من النيكوتين والقطران وأول أكسيد الكربون ونسبة الرطوبة وغيرها من المكونات ضمن المواصفات المعتمدة لها، وخلوها من المواد المغشوشة، كنشارة الخشب وغيرها.

وأشارت الهيئة إلى أن تغيير الطعم والرائحة في المنتجات التبغية الجدية، لا يعود إلى وجود مواد مغشوشة أو مواد مختلفة من التبغ حسب نتائج الفحوصات المختبرية.

2020-07-24T13:55:29+03:00 ازداد الجدل مؤخرًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حول علب السجائر الجديدة بشكلها ولونها المختلف عن الشكل القديم، وظهرت شائعات بأن السجائر الجديدة تحتوي على نشارة
بالفيديو.. مختبر خاص يفند وجود «نشارة الخشب» بالدخان الجديد
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


بالفيديو.. مختبر خاص يفند وجود «نشارة الخشب» بالدخان الجديد

عقب انتشار شائعات باحتوائه على مواد مغشوشة

بالفيديو.. مختبر خاص يفند وجود «نشارة الخشب» بالدخان الجديد
  • 22088
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 ربيع الآخر 1441 /  06  ديسمبر  2019   04:51 م

ازداد الجدل مؤخرًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حول علب السجائر الجديدة بشكلها ولونها المختلف عن الشكل القديم، وظهرت شائعات بأن السجائر الجديدة تحتوي على نشارة خشب.

الوزارتان المعنيتان (الصحة والتجارة) نفتا تلك الشائعات، فيما أكدت الهيئة العامة للغذاء والدواء مطابقة الدخان الجديد للمواصفات المعتمدة، مشيرةً إلى أن الدخان عامةً ضار بالصحة.

بدورها قامت قناة «الإخبارية» بتجربة للتأكد من مطابقة الدخان الجديد للمواصفات من عدمها، من خلال أحد المختبرات الخاصة، ولتبيِّن هل يوجد به نشارة خشب كما يشاع أو أي مواد أخرى مغشوشة أم لا.

وأكدت المختبرات عدم صحة ما أشيع وتم تداوله حول غش الدخان الجديد، وأوضح أحد المسؤولين بالمختبر أنه تم تحليل عينتين من الدخان القديم والدخان الجديد، ولم يتم العثور على نشارة خشب.

وكانت وزارة الصحة نفت، في وقت سابق، صحة تحذير نُسِب إليها وانتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشأن السجائر، مؤكدةً أنَّ جميع منتجات التبغ ضارة بالصحة.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل تويتر: «إنه لا صحة لما يتم تداوله بشأن تحذير عاجل من وزارة الصحة». وتؤكد الوزارة أن منتجات التبغ كافةً مضرة بالصحة، وللإقلاع عن التدخين الحجز في أقرب عيادة للإقلاع بالاتصال على الرقم (937)»

كما أكدت الهيئة العامة للغذاء والدواء، مطابقة الدخان الجديد للمواصفات المعتمدة، وأنه خالٍ من المواد المغشوشة، محذرةً في الوقت ذاته من أضرار التبغ بكل أنواعه.

وذكرت الهيئة أنها تابعت باهتمام، ما أثير حول وجود مواد مغشوشة في منتجات التبغ الجديدة، بعد إلزام الشركات المصنعة بتعديل الشكل الخارجي للعبوة.

وأوضحت أنها تفحص جميع الشحنات المستوردة من منتجات التبغ في كل المنافذ؛ حيث أثبتت الفحوصات التي تجريها الهيئة مطابقة المنتجات للتراكيز المحددة من النيكوتين والقطران وأول أكسيد الكربون ونسبة الرطوبة وغيرها من المكونات ضمن المواصفات المعتمدة لها، وخلوها من المواد المغشوشة، كنشارة الخشب وغيرها.

وأشارت الهيئة إلى أن تغيير الطعم والرائحة في المنتجات التبغية الجدية، لا يعود إلى وجود مواد مغشوشة أو مواد مختلفة من التبغ حسب نتائج الفحوصات المختبرية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك