Menu
أول سيارة فورمولا ون يقودها شوماخر معروضه للبيع

تُعرض أول سيارة  فورمولا ون  يقودها الأسطورة مايكل شوماخر في المنافسة، للبيع في مزاد علني بالمملكة المتحدة ، وهي سيارة  Jordan 191 – Ford Cosworth HB، والتي قادها في سباق الجائزة الكبرى البلجيكي في عام 1991، وهي أول سيارة سباق له على الإطلاق.

هذه السيارة هي واحدة من سبع نسخ فقط تم بناؤها، وواحدة من نسختين فقط كان يقودها شوماخر، حيث تسابق بها أيضاً كل من أندريا دي سيزاريس وأليكس زاناردي.

قاد دي سيزاريس هذه السيارة لأول مرة في سباق الجائزة الكبرى المجري في 1991، حيث تأهل للمركز السادس عشر وأنهى السباق في المركز السابع، وبعد أسبوعين، قاد شوماخر السيارة، ولم يستغرق وقتاً طويلاً للانطلاق بشكل أسرع من دي سيزاريس، حيث بدأ في المركز السابع لكنه اضطر إلى الانسحاب بسبب مشكلة في القابض.

بعد هذا السباق، أعجب رئيس فريق بينيتون للفورمولا 1 بأداء شوماخر، ووقع عقداً معه في الأسبوع التالي، وبالعودة إلى السيارة ، فقد تم بيعها بعد موسم 1991 إلى جامع سيارات بلجيكي، حتى قام ببيعها مرة أخرى في عام 2005.

وفي الختام، ظهرت السيارة في مناسبات متعددة في مهرجان جودوود للسرعة، ولا تزال في حالة صالحة للعمل، وتم عرضها مؤخراً في Masters Historic Race Weekend في Donington Park  في وقت سابق من هذا العام.

رابط التغريدة  

 

2021-07-18T21:39:03+03:00 تُعرض أول سيارة  فورمولا ون  يقودها الأسطورة مايكل شوماخر في المنافسة، للبيع في مزاد علني بالمملكة المتحدة ، وهي سيارة  Jordan 191 – Ford Cosworth HB، والتي قاد
أول سيارة فورمولا ون يقودها شوماخر معروضه للبيع
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

أول سيارة فورمولا ون يقودها شوماخر معروضه للبيع

أول سيارة فورمولا ون يقودها شوماخر معروضه للبيع
  • 16
  • 0
  • 0
فريق التحرير
5 ذو القعدة 1442 /  15  يونيو  2021   08:40 ص

تُعرض أول سيارة  فورمولا ون  يقودها الأسطورة مايكل شوماخر في المنافسة، للبيع في مزاد علني بالمملكة المتحدة ، وهي سيارة  Jordan 191 – Ford Cosworth HB، والتي قادها في سباق الجائزة الكبرى البلجيكي في عام 1991، وهي أول سيارة سباق له على الإطلاق.

هذه السيارة هي واحدة من سبع نسخ فقط تم بناؤها، وواحدة من نسختين فقط كان يقودها شوماخر، حيث تسابق بها أيضاً كل من أندريا دي سيزاريس وأليكس زاناردي.

قاد دي سيزاريس هذه السيارة لأول مرة في سباق الجائزة الكبرى المجري في 1991، حيث تأهل للمركز السادس عشر وأنهى السباق في المركز السابع، وبعد أسبوعين، قاد شوماخر السيارة، ولم يستغرق وقتاً طويلاً للانطلاق بشكل أسرع من دي سيزاريس، حيث بدأ في المركز السابع لكنه اضطر إلى الانسحاب بسبب مشكلة في القابض.

بعد هذا السباق، أعجب رئيس فريق بينيتون للفورمولا 1 بأداء شوماخر، ووقع عقداً معه في الأسبوع التالي، وبالعودة إلى السيارة ، فقد تم بيعها بعد موسم 1991 إلى جامع سيارات بلجيكي، حتى قام ببيعها مرة أخرى في عام 2005.

وفي الختام، ظهرت السيارة في مناسبات متعددة في مهرجان جودوود للسرعة، ولا تزال في حالة صالحة للعمل، وتم عرضها مؤخراً في Masters Historic Race Weekend في Donington Park  في وقت سابق من هذا العام.

رابط التغريدة  

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك