Menu


«سيدة البحر».. أسطورة سعودية تحظى بنجاح لافت وإقبال جماهيري في أيام قرطاج

العمل يعالج قضايا المرأة بأسلوب وجداني شاعري

أبهر فيلم «سيدة البحر» للمخرجة شهد الأمين، الجمهور والنقاد، أثناء عرضه باعتباره «عرضًا عربيًّا أولًا» بالدورة الـ30 من مهرجان أيام قرطاج السينمائية. وقالت النا
«سيدة البحر».. أسطورة سعودية تحظى بنجاح لافت وإقبال جماهيري في أيام قرطاج
  • 13
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أبهر فيلم «سيدة البحر» للمخرجة شهد الأمين، الجمهور والنقاد، أثناء عرضه باعتباره «عرضًا عربيًّا أولًا» بالدورة الـ30 من مهرجان أيام قرطاج السينمائية.

وقالت الناقدة هدى الطرابلسي، «إن الفيلم يعالج قضايا المرأة بأسلوب وجداني شاعري»، وأشادت بجرأة طرح شهد الأمين لموضوعها، وعدم تخوّفها من رد فعل الجمهور.

وعلّق الناقد المصري طارق الشناوي على العمل، قائلًا: «إن السينما السعودية تتقدم، فالتجربة والجرأة الإخراجية لشهد الأمين تعد انتعاشًا سينمائيًّا في المملكة».

ووصفت الناقدة سارة القصاص العمل بأنه «فيلم سعودي يتحدى التقاليد»؛ كونه يترجم ما تشهده السينما السعودية من تطور ملحوظ، وخاصةً بحضوره في المهرجانات العالمية؛ حيث يكشف عن جيل من المخرجات السعوديات اللاتي استفدن من الواقع ونقلوه إلى دور العرض السينمائي.

 وكتب الناقد يسري الشيخاوي عن الفيلم أنه عمل «يغرّد خارج السرب، وبرؤية إخراجية هربت إلى الواقعية السحرية لتنقل معاناة النساء في مجتمعها وفي كل المجتمعات».

كما كتب الناقد أمير العمري عن الفيلم أنه «عمل أصيل بديع وساحر ومن الأفلام النادرة الأولى التي تكشف عن موهبة سينمائية وخيال بديع.. وميل واضح لسينما الشعر.. ولابد لها من شأن كبير مستقبلًا إن استطاعت العثور على تمويل يستوعب خيالها الجامح».

وقوبل الفيلم بارتياح الجمهور التونسي، الذي رأى فيه جرأة وخروجًا عن المألوف، لمعالجته إحدى القضايا الحية، لدعم المرأة في نيل حقوقها ومكانتها في المجتمع.

ويعالج فيلم «سيدة البحر»، معاناة المرأة في المجتمعات بطريقة ذكية، بقدر عالٍ من الجرأة، ويعد أحدث الأعمال التي انتجتها شركة «إيمج نيشن أبوظبي»، للمرة الأولى في الشرق الأوسط، وينافس خلال المسابقة الرسمية للأفلام الروائية الطويلة ضمن فعاليات الدورة الـ30 لمهرجان أيام قرطاج السينمائية في الفترة بين 26 أكتوبر و2 نوفمبر الجاري، بعد عروض عالمية بمهرجانات سينمائية بارزة كان أخرها لندن ولوس أنجلوس.

كما سيشارك الفيلم بفعاليات مهرجان القاهرة السينمائي الدولي «من 20 إلى 29 نوفمبر» في دورته الـ41 في مبادرةٍ للاحتفاء بكونه أول مهرجان سينمائي عربي يوقّع ميثاق المساواة بين النساء والرجال "5050 في 2020" وهو مبادرة عالمية تحث جميع المهرجانات السينمائية على الالتزام بتحقيق تمكين المرأة وتمثيلها بشكل عادل بصناعة الأفلام.

ويحكي الفيلم أسطورة عن فتاة صغيرة شجاعة وصلبة الإرادة، تُقرر اختيار مصيرها بنفسها فتتحدى أسرتها وتثور على تقاليد قريتها الظالمة، والتي تفرض تقديم الإناث من أطفالها إلى مخلوقات غريبة تعيش في المياه المجاورة.

وحصل الفيلم في عرضه العالمي الأول على جائزة «فيرونا» للفيلم الأكثر إبداعًا ضمن مسابقة أسبوع النقاد المرموقة خلال فعاليات النسخة الـ76 من مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي.

فيلم سيدة البحر، تأليف وإخراج المخرجة السعودية شهد الأمين، وشارك في إنتاجه كلٌّ من بول ميلر وستيفن ستراكان من شركة «فيلم سوليوشنز»، ورولا ناصر من شركة «إماجيناريوم فيلمز»، بالتعاون مع المنتجين التنفيذيين محمد الدراجي وماجد الأنصاري، وبطولة بسيمة حجّار في دور حياة وأشرف برهوم ويعقوب الفرحان وفاطمة الطائي، وصورت جميع أحداثه بسلطنة عُمان.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك