Menu
خطة استئناف السفر الجوي تدفع نواب البرلمان البريطاني للضغط على الحكومة

غط نواب البرلمان في المملكة المتحدة على الحكومة لتوضيح خطتها لاستئناف السفر الجوي بحلول نهاية الأسبوع المقبل، قائلين إن القطاعات المعتمدة على السياحة في البلاد تواجه خطر خسارة صيف ثان.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن تقرير للجنة النقل في مجلس العموم نُشر اليوم الخميس أن الخطة التي نشرها في وقت سابق من هذا الشهر فريق عمل لاستئناف الرحلات الخارجية لم تحدد التفاصيل المطلوبة.

وكانت الحكومة قد حددت هدفا يتمثل في استئناف السفر الترفيهي بحلول 17 مايو؛ لكنها لم تتخذ قرارًا نهائيًا للمضي قدمًا. وطلبت اللجنة من الحكومة أن تحدد مطلع مايو كيف سيتم نقل البلدان بين الفئات في ما يسمى بنظام إشارات المرور الذي سيحكم القيود على الحدود.

كما طلبت بديلًا يمكن تحمله بشكل أكبر لفحوص «بي سي آر» لكشف الإصابة بكورونا، والتي أقرت الحكومة بأنها تشكل عقبة أمام السفر.

وجاء الضغط وسط مشهد متشدد لقطاع السفر الذي توقف فعليا العام الماضي. وقال الاتحاد الدولي للنقل الجوي أمس الأربعاء، إن شركات الطيران سوف تخسر 48 مليار دولار هذا العام، مع كون أوروبا هي المنطقة الأبطأ في التعافي.

وأضافت المملكة المتحدة هذا الأسبوع الهند إلى قائمة البلدان التي يُحظر السفر منها وإليها بعد ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا هناك.

2021-09-21T13:36:52+03:00 غط نواب البرلمان في المملكة المتحدة على الحكومة لتوضيح خطتها لاستئناف السفر الجوي بحلول نهاية الأسبوع المقبل، قائلين إن القطاعات المعتمدة على السياحة في البلاد
خطة استئناف السفر الجوي تدفع نواب البرلمان البريطاني للضغط على الحكومة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

خطة استئناف السفر الجوي تدفع نواب البرلمان البريطاني للضغط على الحكومة

وفق تقرير للجنة النقل في مجلس العموم..

خطة استئناف السفر الجوي تدفع نواب البرلمان البريطاني للضغط على الحكومة
  • 77
  • 0
  • 0
فريق التحرير
10 رمضان 1442 /  22  أبريل  2021   02:19 م

غط نواب البرلمان في المملكة المتحدة على الحكومة لتوضيح خطتها لاستئناف السفر الجوي بحلول نهاية الأسبوع المقبل، قائلين إن القطاعات المعتمدة على السياحة في البلاد تواجه خطر خسارة صيف ثان.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن تقرير للجنة النقل في مجلس العموم نُشر اليوم الخميس أن الخطة التي نشرها في وقت سابق من هذا الشهر فريق عمل لاستئناف الرحلات الخارجية لم تحدد التفاصيل المطلوبة.

وكانت الحكومة قد حددت هدفا يتمثل في استئناف السفر الترفيهي بحلول 17 مايو؛ لكنها لم تتخذ قرارًا نهائيًا للمضي قدمًا. وطلبت اللجنة من الحكومة أن تحدد مطلع مايو كيف سيتم نقل البلدان بين الفئات في ما يسمى بنظام إشارات المرور الذي سيحكم القيود على الحدود.

كما طلبت بديلًا يمكن تحمله بشكل أكبر لفحوص «بي سي آر» لكشف الإصابة بكورونا، والتي أقرت الحكومة بأنها تشكل عقبة أمام السفر.

وجاء الضغط وسط مشهد متشدد لقطاع السفر الذي توقف فعليا العام الماضي. وقال الاتحاد الدولي للنقل الجوي أمس الأربعاء، إن شركات الطيران سوف تخسر 48 مليار دولار هذا العام، مع كون أوروبا هي المنطقة الأبطأ في التعافي.

وأضافت المملكة المتحدة هذا الأسبوع الهند إلى قائمة البلدان التي يُحظر السفر منها وإليها بعد ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا هناك.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك