Menu
بوكا جونيورز يتوَّج بالنسخة الأولى من كأس مارادونا

نجح نادي بوكا جونيورز الأرجنتيني في التتويج بالنسخة الأولى من كأس دييجو أرمانو مارادونا، عقب الفوز على مواطنه نادي بأنفيلد، بركلات الجزاء الترجيحية، بعدما انتهى الوقت الأصلي للمباراة النهائية من البطولة بالتعادل بهدف لكل منهما.

وأطلق على البطولة اسم كأس دييجو أرمانو مارادونا، تكريماً لأسطورة كرة القدم الأرجنتينية والعالمية، الذي رحل خلال شهر نوفمبر الماضي.

وقبل بداية المباراة النهائية، أقيم حفل موسيقي في أرضية الملعب مع إطلاق للألعاب النارية، وإظهار بعض صور مارادونا.

وبعد شوط أول دون أهداف، تقدم بوكا بالهدف الأول بفضل تسديدة رائعة من إدوين كارمونا، عقب مرور 19 دقيقة من الشوط الثاني.

لكن لوسيانو لويو أدرك التعادل لبأنفيلد في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع، بعد لحظات من طرد لاعب بوكا، إيمانويل ماس، ليتم اللجوء إلى ركلات الجزاء الترجيحية التي حسمت فوز بوكا بنتيجة 5-3.

ويأتي تتويج بوكا بالكأس بعد أسبوع محبط، والخروج من نصف نهائي كأس ليبرتادوريس أمام سانتوس البرازيلي.

اقرأ أيضًا

«كوبا ليبرتادوريس».. سانتوس يقصي بوكاجونيورز ويضرب موعدًا مع بالميراس في النهائي

2021-07-15T05:44:02+03:00 نجح نادي بوكا جونيورز الأرجنتيني في التتويج بالنسخة الأولى من كأس دييجو أرمانو مارادونا، عقب الفوز على مواطنه نادي بأنفيلد، بركلات الجزاء الترجيحية، بعدما انتهى
بوكا جونيورز يتوَّج بالنسخة الأولى من كأس مارادونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بوكا جونيورز يتوَّج بالنسخة الأولى من كأس مارادونا

بركلات الجزاء على حساب بأنفيلد

بوكا جونيورز يتوَّج بالنسخة الأولى من كأس مارادونا
  • 69
  • 0
  • 0
فريق التحرير
5 جمادى الآخر 1442 /  18  يناير  2021   10:02 ص

نجح نادي بوكا جونيورز الأرجنتيني في التتويج بالنسخة الأولى من كأس دييجو أرمانو مارادونا، عقب الفوز على مواطنه نادي بأنفيلد، بركلات الجزاء الترجيحية، بعدما انتهى الوقت الأصلي للمباراة النهائية من البطولة بالتعادل بهدف لكل منهما.

وأطلق على البطولة اسم كأس دييجو أرمانو مارادونا، تكريماً لأسطورة كرة القدم الأرجنتينية والعالمية، الذي رحل خلال شهر نوفمبر الماضي.

وقبل بداية المباراة النهائية، أقيم حفل موسيقي في أرضية الملعب مع إطلاق للألعاب النارية، وإظهار بعض صور مارادونا.

وبعد شوط أول دون أهداف، تقدم بوكا بالهدف الأول بفضل تسديدة رائعة من إدوين كارمونا، عقب مرور 19 دقيقة من الشوط الثاني.

لكن لوسيانو لويو أدرك التعادل لبأنفيلد في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع، بعد لحظات من طرد لاعب بوكا، إيمانويل ماس، ليتم اللجوء إلى ركلات الجزاء الترجيحية التي حسمت فوز بوكا بنتيجة 5-3.

ويأتي تتويج بوكا بالكأس بعد أسبوع محبط، والخروج من نصف نهائي كأس ليبرتادوريس أمام سانتوس البرازيلي.

اقرأ أيضًا

«كوبا ليبرتادوريس».. سانتوس يقصي بوكاجونيورز ويضرب موعدًا مع بالميراس في النهائي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك