Menu
النيابة المصرية تحفظ التحقيق مع أميرة قاتلة المتحرش والفتاة تعلق تعلمت الدرس

أمر النائب العام المصري، المستشار حمادة الصاوي، اليوم الثلاثاء، بحفظ التحقيقات في الاتهامات الموجهة لفتاة قتلت شابًا تحرش بها محاولًا الاعتداء عليها، والمعروفة إعلاميًا بقضية «فتاة العياط».

وفي بيان للنيابة العامة المصرية، أوضحت أن التحقيقات توصلت لوجود الفتاة أميرة أحمد عبد الله مرزوق، في حالة دفاع شرعي عن نفسها، مُطالبة المجني عليها بانتهاج السلوك القويم وعدم إيراد نفسها موارد الشبهات.

كما أهابت النيابة بكل أب وأم أن يرعوا أبناءهم، ويضعوا حمايتهم نصب أعينهم، وأن يعظموا في أنفسهم البعد عن مواطن الخطر بأن يفطنوا لخداع شرار الناس.

وسبق أن استمعت النيابة لأقوال الفتاة في اتهامها بقتل شخص حاول الاعتداء عليها، وقررت حبسها على ذمة القضية، ثم قررت إخلاء سبيلها مؤخرًا.

وفي أول تعليق لها عقب القرار، قالت أميرة عبدالله، في تصريحات تليفزيونية: الحمد لله فرحت من كل قلبي، وربنا أنصفني، وتعلمت الدرس، أني أستأذن أهلي وأسمع كلام والدي».

وتعود أحداث الواقعة ليوم  14 يوليو الماضي، عندما سلمت أميرة المعروفة إعلاميًا بـ« فتاة العياط»، نفسها لأفراد قسم شرطة العياط، ودخلت عليهم وملابسها ملطخة بالدماء، وتحمل سكينًا، وتبلغهم بأنها قتلت سائق سيارة ميكروباص حاول الاعتداء عليها قائلة: «قتلت سواق كان عايز يعتدى عليا».

وبتاريخ 21 يوليو، تحرّت النيابة عما إذا كانت أميرة قامت بالجريمة بمفردها أم بمساعدة آخرين، وتبين صدق أقوال الفتاة، وأعلنت تحريات مركز شرطة العياط، اعتراف اثنين متهمين بمساعدة القتيل، وأنهما كانا على علم باستدراج السائق للفتاة، وبعد إثبات إدانة المتهمين الثاني والثالث، تم إخلاء سبيل فتاة العياط بكفالة عشرة آلاف جنيه، وتسلمت النيابة تقرير الطب الشرعي الخاص بالقضية، والذي أكد أن الفتاة قامت بارتكاب الجريمة بمفردها.
 

2019-11-12T23:21:38+03:00 أمر النائب العام المصري، المستشار حمادة الصاوي، اليوم الثلاثاء، بحفظ التحقيقات في الاتهامات الموجهة لفتاة قتلت شابًا تحرش بها محاولًا الاعتداء عليها، والمعروفة
النيابة المصرية تحفظ التحقيق مع أميرة قاتلة المتحرش والفتاة تعلق تعلمت الدرس
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


النيابة المصرية تحفظ التحقيق مع أميرة «قاتلة المتحرش».. والفتاة تعلق: تعلمت الدرس

قالت إنها كانت في حالة دفاع شرعي عن نفسها

النيابة المصرية تحفظ التحقيق مع أميرة «قاتلة المتحرش».. والفتاة تعلق: تعلمت الدرس
  • 5390
  • 0
  • 0
فريق التحرير
15 ربيع الأول 1441 /  12  نوفمبر  2019   11:21 م

أمر النائب العام المصري، المستشار حمادة الصاوي، اليوم الثلاثاء، بحفظ التحقيقات في الاتهامات الموجهة لفتاة قتلت شابًا تحرش بها محاولًا الاعتداء عليها، والمعروفة إعلاميًا بقضية «فتاة العياط».

وفي بيان للنيابة العامة المصرية، أوضحت أن التحقيقات توصلت لوجود الفتاة أميرة أحمد عبد الله مرزوق، في حالة دفاع شرعي عن نفسها، مُطالبة المجني عليها بانتهاج السلوك القويم وعدم إيراد نفسها موارد الشبهات.

كما أهابت النيابة بكل أب وأم أن يرعوا أبناءهم، ويضعوا حمايتهم نصب أعينهم، وأن يعظموا في أنفسهم البعد عن مواطن الخطر بأن يفطنوا لخداع شرار الناس.

وسبق أن استمعت النيابة لأقوال الفتاة في اتهامها بقتل شخص حاول الاعتداء عليها، وقررت حبسها على ذمة القضية، ثم قررت إخلاء سبيلها مؤخرًا.

وفي أول تعليق لها عقب القرار، قالت أميرة عبدالله، في تصريحات تليفزيونية: الحمد لله فرحت من كل قلبي، وربنا أنصفني، وتعلمت الدرس، أني أستأذن أهلي وأسمع كلام والدي».

وتعود أحداث الواقعة ليوم  14 يوليو الماضي، عندما سلمت أميرة المعروفة إعلاميًا بـ« فتاة العياط»، نفسها لأفراد قسم شرطة العياط، ودخلت عليهم وملابسها ملطخة بالدماء، وتحمل سكينًا، وتبلغهم بأنها قتلت سائق سيارة ميكروباص حاول الاعتداء عليها قائلة: «قتلت سواق كان عايز يعتدى عليا».

وبتاريخ 21 يوليو، تحرّت النيابة عما إذا كانت أميرة قامت بالجريمة بمفردها أم بمساعدة آخرين، وتبين صدق أقوال الفتاة، وأعلنت تحريات مركز شرطة العياط، اعتراف اثنين متهمين بمساعدة القتيل، وأنهما كانا على علم باستدراج السائق للفتاة، وبعد إثبات إدانة المتهمين الثاني والثالث، تم إخلاء سبيل فتاة العياط بكفالة عشرة آلاف جنيه، وتسلمت النيابة تقرير الطب الشرعي الخاص بالقضية، والذي أكد أن الفتاة قامت بارتكاب الجريمة بمفردها.
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك