Menu
جدوى: 50% نمو مؤشر المشتريات غير النفطية بسبب «الإسمنت»

كشف تقرير حديث صادر عن شركة جدوى للاستثمار عن ارتفاع مؤشر المشتريات غير النفطية إلى أكثر من 50% خلال يوليو الماضي مدفوعات بارتفاع مبيعات عدة قطاعات كان أبرزها قطاع الإسمنت، فيما سجلت معدلات التضخم استقرارًا بسبب انخفاض أسعار البنزين والمساكن.

وأوضح التقرير أن مؤشر المشتريات غير النفطية سجل نموًا كبيرًا في شهر يوليو بنحو 50% وهو أعلى مستوى له منذ مارس ما يشير إلى تحسن مستوى الثقة لدى القطاع الخاص بعد شهور من الانكماش بسبب جائحة كورونا، مدفوعًا بتسارع معدل نمو مبيعات الإسمنت في يونيو بنسبة 94% وزيادة معدلات الإنتاج 82%، على أساس سنوي، نتيجة انتعاش قطاع البناء والتشييد وتخفيف قيود الإغلاق التي اتخذتها الجهات المختصة للحد من انتشار فيروس كورونا.

وعلى مستوى التضخم، سجل استقرارًا عند معدل 0.5% على أساس سنوي، وتراجع بنسبة 0.3% على أساس شهري متأثرًا بانخفاض البنزين وعدد من القطاعات التي يأتي من أهمها السكن، إذ انخفضت أسعار مجموعة من المساكن بنحو 0.7% على أساس سنوي، وعلى أساس المناطق سجلت الأسعار في منطقة الرياض ارتفاعًا طفيفًا في حين شهدت المنطقة الشرقية ومنطقة مكة المكرمة تراجعًا في أسعار العقارات خلال الربع الماضي.

كما سجل القطاع الصناعي غير النفطي زيادة كبيرة في الاستثمارات الجديدة في يونيو الماضي بما يزيد على 2.2 مليار ريال على أساس شهري، في حين سجلت عمليات نقاط البيع ارتفاعًا حادًا بنحو 78% على أساس سنوي.

2020-11-12T16:47:20+03:00 كشف تقرير حديث صادر عن شركة جدوى للاستثمار عن ارتفاع مؤشر المشتريات غير النفطية إلى أكثر من 50% خلال يوليو الماضي مدفوعات بارتفاع مبيعات عدة قطاعات كان أبرزها ق
جدوى: 50% نمو مؤشر المشتريات غير النفطية بسبب «الإسمنت»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

جدوى: 50% نمو مؤشر المشتريات غير النفطية بسبب «الإسمنت»

حركة البناء النشطة تقفز بالمبيعات إلى 94%

جدوى: 50% نمو مؤشر المشتريات غير النفطية بسبب «الإسمنت»
  • 98
  • 0
  • 0
فريق التحرير
23 ذو الحجة 1441 /  13  أغسطس  2020   02:51 م

كشف تقرير حديث صادر عن شركة جدوى للاستثمار عن ارتفاع مؤشر المشتريات غير النفطية إلى أكثر من 50% خلال يوليو الماضي مدفوعات بارتفاع مبيعات عدة قطاعات كان أبرزها قطاع الإسمنت، فيما سجلت معدلات التضخم استقرارًا بسبب انخفاض أسعار البنزين والمساكن.

وأوضح التقرير أن مؤشر المشتريات غير النفطية سجل نموًا كبيرًا في شهر يوليو بنحو 50% وهو أعلى مستوى له منذ مارس ما يشير إلى تحسن مستوى الثقة لدى القطاع الخاص بعد شهور من الانكماش بسبب جائحة كورونا، مدفوعًا بتسارع معدل نمو مبيعات الإسمنت في يونيو بنسبة 94% وزيادة معدلات الإنتاج 82%، على أساس سنوي، نتيجة انتعاش قطاع البناء والتشييد وتخفيف قيود الإغلاق التي اتخذتها الجهات المختصة للحد من انتشار فيروس كورونا.

وعلى مستوى التضخم، سجل استقرارًا عند معدل 0.5% على أساس سنوي، وتراجع بنسبة 0.3% على أساس شهري متأثرًا بانخفاض البنزين وعدد من القطاعات التي يأتي من أهمها السكن، إذ انخفضت أسعار مجموعة من المساكن بنحو 0.7% على أساس سنوي، وعلى أساس المناطق سجلت الأسعار في منطقة الرياض ارتفاعًا طفيفًا في حين شهدت المنطقة الشرقية ومنطقة مكة المكرمة تراجعًا في أسعار العقارات خلال الربع الماضي.

كما سجل القطاع الصناعي غير النفطي زيادة كبيرة في الاستثمارات الجديدة في يونيو الماضي بما يزيد على 2.2 مليار ريال على أساس شهري، في حين سجلت عمليات نقاط البيع ارتفاعًا حادًا بنحو 78% على أساس سنوي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك