Menu

النفط الأمريكي يسجِّل أول انخفاض له في 7 أشهر

وسط تحذير من تشريع يسمح لترامب بمقاضاة منتجي نفط

أكَّدت وزارة الطاقة الأمريكية، مساء اليوم الخميس، أنَّ إنتاج البلاد من النفط الخام تراجع في ديسمبر الماضي إلى 11.85 مليون برميل يوميًا، مسجلًا أول انخفاض منذ ما
النفط الأمريكي يسجِّل أول انخفاض له في 7 أشهر
  • 228
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أكَّدت وزارة الطاقة الأمريكية، مساء اليوم الخميس، أنَّ إنتاج البلاد من النفط الخام تراجع في ديسمبر الماضي إلى 11.85 مليون برميل يوميًا، مسجلًا أول انخفاض منذ مايو الماضي، فيما حذّر وزير الطاقة الأمريكي ريك بيري، من تشريع جديد يسمح لإدارة ترامب بمقاضاة أوبك وغيرها من منتجي النفط.

وقال التقرير الشهري لإدارة معلومات الطاقة الأمريكية، الصادر اليوم: إنَّ إنتاج النفط الخام في الولايات المتحدة تراجع في ديسمبر إلى 11.85 مليون برميل يوميًا، فيما هبط الإنتاج بواقع 56 ألف برميل مقارنة بمستوى قياسي بلغ 11.91 مليون برميل يوميًا في نوفمبر.

وقالت إدارة معلومات الطاقة: إنّ إجمالي إنتاج الغاز الطبيعي في الولايات المتحدة واصل الصعود للشهر الحادي عشر على التوالي مسجلًا أعلى مستوى على الإطلاق، بنحو 98.0 مليار قدم مكعب يوميًا، مقارنة بالمستوى القياسي السابق البالغ 97.9 مليار قدم مكعب في نوفمبر.

في سياق متصل، قال وزير الطاقة الأمريكي ريك بيري، اليوم الخميس: إنَّ الولايات المتحدة بحاجة إلى توخي الحذر بشأن تشريع سيسمح لإدارة ترامب بمقاضاة بعض منتجي النفط، بسبب تخفيضات في إنتاج الخام، محذرًا من أن ذلك قد يؤدي إلى عواقب غير مقصودة، ستدفع الأسعار للصعود في الأجل الطويل.

وأكّد بيري، أن مشروع القانون ربما يتسبَّب في تقليص الإمدادات من جانب منتجي النفط في الأسواق العالمية، ما قد يؤدّي إلى تخمة في النفط وتراجع الأسعار.

وأقرّت اللجنة القضائية في مجلس النواب بالإجماع في السابع من فبراير، مشروع قانون يلقى دعمًا من الحزبين الجمهوري والديمقراطي معروف باسم «قانون منع التكتلات الاحتكارية لإنتاج وتصدير النفط»، أو «نوبك».

وظهرت نسخ من مشروع القانون في الكونجرس على مدار العشرين عامًا الماضية، وجرت الموافقة على مشروع قانون في 2008، لكن الرئيس جورج دبليو بوش لم يوقِع عليه ليصبح قانونًا، وترتفع أسعار النفط بوجه عام هذا العام مع تمسك أوبك وروسيا بتخفيضات في إنتاج الخام، على الرغم من ضغوط يمارسها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وكتب ترامب على« تويتر» هذا الأسبوع، قائلًا: «أسعار النفط ترتفع أكثر مما ينبغي (..) أوبك، رجاءً استرخوا وخذوا الأمور ببساطة (..) العالم لا يستطيع تحمل طفرة سعرية (..) الوضع هش».

وفي الأسبوع الماضي، قال مسؤول كبير بالإدارة الأمريكية حين سُئل عما إذا كان ترامب سيدعم مشروع قانون «نوبك »: لا ندعم السلوك المشوَّه للسوق بما في ذلك التكتلات الاحتكارية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك