Menu

رينارد: أتحمل مسئولية الهزيمة أمام الكويت كاملة

بعد خسارة الأخضر في أولى مبارياته بـ«خليجي 24»

أعرب الفرنسي هيرفي رينارد، المدير الفني للمنتخب السعودي الأول لكرة القدم، عن أسفه، بعد الخسارة التي تلقاها الأخضر أمام نظيره المنتخب الكويتي، ضمن منافسات بطولة
رينارد: أتحمل مسئولية الهزيمة أمام الكويت كاملة
  • 155
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أعرب الفرنسي هيرفي رينارد، المدير الفني للمنتخب السعودي الأول لكرة القدم، عن أسفه، بعد الخسارة التي تلقاها الأخضر أمام نظيره المنتخب الكويتي، ضمن منافسات بطولة خليجي 24.

وقال رينارد في تصريحات عقب المباراة: «لم نقدم الصورة المطلوبة في المباراة، وخلال الشوط الأول أهدرنا ثلاث انفرادات كاملة بالمرمى، وفي الشوط الثاني أضعنا العديد من الفرص لذلك كان من الطبيعي أن نخسر».

وأضاف رينارد: «أنا من يتحمل المسؤولية لكوني المدرب وأعرف أن الخسارة قاسية ولكنني أشركت بعض اللاعبين الشباب في المباراة، أؤكد للجميع أنه ما زالت أمامنا مباراتان في البطولة والفوز بهما يؤهل الأخضر للدور نصف النهائي».

وتابع: «أشركت 4 لاعبين تحت 20 سنة في المباراة ولدينا 4 لاعبين آخرين لم يشاركوا وليس بالضرورة أن نفوز باللقاء، المهم أن الجميع يعرف إمكانيات المنتخب السعودي جيدًا وقدرته على تحقيق النتائج الإيجابية، وهو ما نسعى له في المباراتين المقبلتين».

فوز مستحق

جاء فوز المنتخب الكويتي مستحقًا، بعدما تفوَّق لعبًا ونتيجة، ونجح مدربه في قراءة المباراة جيدًا؛ حيث لعب بواقعية شديدة أثمرت عن تحقيق المطلوب، كما عمل على تأمين نصف ملعبه، مع الاعتماد على استغلال الكرات المرتدة، التي شكَّلت خطورة كبيرة على المرمى السعودي، خاصة في ظل وجود أخطاء دفاعية كبيرة من المدافعين السعوديين، فيما ظهر المهاجمون عاجزين عن هز الشباك الكويتية.

هدف ضائع

بدأ المنتخب السعودي اللقاء محاولًا السيطرة على مجريات اللعب، من خلال الاستحواذ على الكرة لأطول فترة ممكنة، وحرمان المنتخب الكويتي من بناء هجماته وتنظيم صفوفه.

ومع أن المنتخب السعودي نجح إلى حد كبير في تحقيق السيطرة على اللعب، وفتح خطوطه وتبادل الكرة بنجاح، إلا أن الفريق لم يتمكن من تنظيم هجماته في الثلث الهجومي؛ لتغيب الخطورة حتى الدقيقة العاشرة التي ارتكب فيها الدفاع الكويتي خطأ فادحًا؛ بإرجاع الكرة للحارس لكنها تصل إلى فرسا البريكان، الذي مرر ليحيى الشهري وهو في مواجهة المرمى، لكنه سدد الكرة خارج الشباك الخالية من حارسها، لتضيع فرصة الهدف الأول.

في الدقيقة 20، احتسب الحكم ضربة حرة لمصلحة المنتخب الكويتي سددها فهد الأنصاري فوق عارضة الحارس السعودي فواز القرني.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك