Menu
السلطات الإيرانية تمنع «صلاة الجمعة» بعد تفشي فيروس كورونا

قررت السلطات الإيرانية إلغاء صلاة الجمعة، وفرضت قيودًا على حركة تنقّل المواطنين، داخل البلاد، كإجراء احترازي للحدّ من انتشار فيروس كورونا الجديد الذي أدى لوفاة 19 وإصابة  139 آخرين.


وأعلن وزير الصحة الإيراني، سعيد نمكي، أن بلاده ستلجأ لفرض قيود على حركة الأفراد، بدلًا من فرض حجر صحي على المدن، بسبب فيروس كورونا.

وأكد نمكي أن المدارس ستُعطل لمدة 3 أيام والجامعات لمدة أسبوع، في المحافظات التي تثبت فيها تفشي الفيروس، إلى جانب فرض قيود على زيارة الأضرحة، وإلغاء صلاة الجمعة بتلك المحافظات.

وقال نمكي -في تصريح بالعاصمة طهران-: «بحسب القرارات المتخذة من قبل مركز مكافحة فيروس كورونا، سيتم فرض قيود على حركة دخول وخروج الحالات المشتبهة بها من وإلى المدن، بدلًا من فرض حجر صحي على المدن».

وأضاف الوزير الإيراني أن بلاده ستشدد الرقابة على مداخل المدن، وتفحص حرارة المسافرين، وستفرض الحجر الصحي على الحالات المشتبهة لمدة 14 يومًا، داعيًا مواطني بلاده إلى تجنب السفر بين المدن إلا في الحالات الضرورية.

وقال نمكي: «لا تسافروا إلى المناطق التي تعطل الحكومة فيها المدراس، ولا تنتقلوا إلى مكان آخر داخل البلاد، إن كشفت عن حالات إصابة بمنطقتكم».

والأربعاء، أعلنت وزارة الصحة الإيرانية، وفاة 4 مصابين بفيروس كورونا، ليرتفع إجمال الوفيات إلى 19 وإصابة 139 آخرين في عموم البلاد.

وارتفع عدد الوفيات جرّاء انتشار فيروس "كورونا المستجد" بالصين، اليوم الخميس  إلى ألفين و746 حالة. وأفادت اللجنة الحكومية للصحة، بأن عدد الوفيات جراء الفيروس خلال الساعات الـ24 الأخيرة، بلغ 29 شخصًا.

وأشار البيان إلى أن عدد الإصابات التي تم تسجيلها خلال الفترة ذاتها وصل إلى 433 إصابة، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للإصابات منذ انتشار الفيروس إلى 78 ألفًا و497 إصابة.

وظهر الفيروس الغامض في الصين لأول مرة في 12 ديسمبر/كانون أول 2019، بمدينة ووهان (وسط)، إلا أن بكين كشفت عنه رسميًّا منتصف يناير/كانون الثاني الماضي.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي انتشر لاحقًا في عدة بلدان، ما تسبب في حالة رعب سادت العالم أجمع.

اقرأ أيضًا:

كورونا يُسقط «الريال الإيراني» في الهاوية.. وعزلة اقتصادية منتظرة على طهران

تزايد ضحايا كورونا.. ارتفاع الوفيات بالصين لـ 2744 حالة.. و13 حالة بكوريا الجنوبية

الصحة العالمية: معظم الإصابات الجديدة بـ«كورونا» خارج الصين خلال الـ24 ساعة الماضية

 

2020-10-19T18:24:34+03:00 قررت السلطات الإيرانية إلغاء صلاة الجمعة، وفرضت قيودًا على حركة تنقّل المواطنين، داخل البلاد، كإجراء احترازي للحدّ من انتشار فيروس كورونا الجديد الذي أدى لوفاة
السلطات الإيرانية تمنع «صلاة الجمعة» بعد تفشي فيروس كورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

السلطات الإيرانية تمنع «صلاة الجمعة» بعد تفشي فيروس كورونا

الجهات المعنية فرضت قيودًا على حركة تنقل المواطنين

السلطات الإيرانية تمنع «صلاة الجمعة» بعد تفشي فيروس كورونا
  • 737
  • 0
  • 0
فريق التحرير
3 رجب 1441 /  27  فبراير  2020   08:56 ص

قررت السلطات الإيرانية إلغاء صلاة الجمعة، وفرضت قيودًا على حركة تنقّل المواطنين، داخل البلاد، كإجراء احترازي للحدّ من انتشار فيروس كورونا الجديد الذي أدى لوفاة 19 وإصابة  139 آخرين.


وأعلن وزير الصحة الإيراني، سعيد نمكي، أن بلاده ستلجأ لفرض قيود على حركة الأفراد، بدلًا من فرض حجر صحي على المدن، بسبب فيروس كورونا.

وأكد نمكي أن المدارس ستُعطل لمدة 3 أيام والجامعات لمدة أسبوع، في المحافظات التي تثبت فيها تفشي الفيروس، إلى جانب فرض قيود على زيارة الأضرحة، وإلغاء صلاة الجمعة بتلك المحافظات.

وقال نمكي -في تصريح بالعاصمة طهران-: «بحسب القرارات المتخذة من قبل مركز مكافحة فيروس كورونا، سيتم فرض قيود على حركة دخول وخروج الحالات المشتبهة بها من وإلى المدن، بدلًا من فرض حجر صحي على المدن».

وأضاف الوزير الإيراني أن بلاده ستشدد الرقابة على مداخل المدن، وتفحص حرارة المسافرين، وستفرض الحجر الصحي على الحالات المشتبهة لمدة 14 يومًا، داعيًا مواطني بلاده إلى تجنب السفر بين المدن إلا في الحالات الضرورية.

وقال نمكي: «لا تسافروا إلى المناطق التي تعطل الحكومة فيها المدراس، ولا تنتقلوا إلى مكان آخر داخل البلاد، إن كشفت عن حالات إصابة بمنطقتكم».

والأربعاء، أعلنت وزارة الصحة الإيرانية، وفاة 4 مصابين بفيروس كورونا، ليرتفع إجمال الوفيات إلى 19 وإصابة 139 آخرين في عموم البلاد.

وارتفع عدد الوفيات جرّاء انتشار فيروس "كورونا المستجد" بالصين، اليوم الخميس  إلى ألفين و746 حالة. وأفادت اللجنة الحكومية للصحة، بأن عدد الوفيات جراء الفيروس خلال الساعات الـ24 الأخيرة، بلغ 29 شخصًا.

وأشار البيان إلى أن عدد الإصابات التي تم تسجيلها خلال الفترة ذاتها وصل إلى 433 إصابة، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للإصابات منذ انتشار الفيروس إلى 78 ألفًا و497 إصابة.

وظهر الفيروس الغامض في الصين لأول مرة في 12 ديسمبر/كانون أول 2019، بمدينة ووهان (وسط)، إلا أن بكين كشفت عنه رسميًّا منتصف يناير/كانون الثاني الماضي.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي انتشر لاحقًا في عدة بلدان، ما تسبب في حالة رعب سادت العالم أجمع.

اقرأ أيضًا:

كورونا يُسقط «الريال الإيراني» في الهاوية.. وعزلة اقتصادية منتظرة على طهران

تزايد ضحايا كورونا.. ارتفاع الوفيات بالصين لـ 2744 حالة.. و13 حالة بكوريا الجنوبية

الصحة العالمية: معظم الإصابات الجديدة بـ«كورونا» خارج الصين خلال الـ24 ساعة الماضية

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك