Menu


ارتفاع أرباح «فيسبوك» للربع الأخير من 2018 رغم مخاوف الخصوصية

الشركة ستفرض قواعد صارمة للإعلانات السياسية..

ارتفع صافي أرباح أعمال شركة فيسبوك إلى 6.88 مليار دولار للربع الأخير من عام 2018، بما يعادل 2.38 دولار للسهم، وذلك في إشارة مطمئنة للمستثمرين الذين كانوا يخشون
ارتفاع أرباح «فيسبوك» للربع الأخير من 2018 رغم مخاوف الخصوصية
  • 27
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

ارتفع صافي أرباح أعمال شركة فيسبوك إلى 6.88 مليار دولار للربع الأخير من عام 2018، بما يعادل 2.38 دولار للسهم، وذلك في إشارة مطمئنة للمستثمرين الذين كانوا يخشون أن تؤثر معايير الخصوصية الجديدة التي أقرتها الشركة بالسلب، على نمو الأرباح.

وأظهرت نتائج أعمال فيسبوك أرباحًا تفوق التوقعات، بما يُوضح أن المعلنين الرقميين ما زالوا ينفقون الأموال بسخاء على الخدمة؛ بهدف الوصول إلى العملاء حتى بعد سلسلة من المواقف المحرجة التي تعرضت لها أكبر شبكة تواصل اجتماعي على الإنترنت؛ إذ كشفت تقارير صحفية، عن إعطاء موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» لشركات التكنولوجيا الكبرى صلاحية الوصول لبيانات المستخدمين، بما في ذلك رسائلهم الخاصة.

وزاد إجمالي إيرادات الشركة في الربع الرابع 30% إلى 16.9 مليار دولار من 12.97 مليار، وهي أضعف وتيرة نمو فصلي للإيرادات في أكثر من ست سنوات كشركة مدرجة، لكن الرقم يتجاوز متوسط توقعات المحللين البالغ 16.4 مليار.

وفي خطوة من جانب الشركة لطمأنة حملة الأسهم، قالت فيسبوك إنها ستشدد القواعد والضمانات بشأن الإعلانات السياسية؛ لمنع التدخل الأجنبي في الانتخابات بما في ذلك تلك المقررة في أوروبا هذا العام.

وتواجه أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم، ضغوطًا من جهات تنظيمية ومن العامة، بعدما تبين أن شركة «كيمبردج أناليتيكا» البريطانية للاستشارات، حصلت بشكل غير سليم على بيانات تخص ملايين المستخدمين الأمريكيين لتوجيه دعاية انتخابية.

واعترفت الشركة قبل أيام، بأنها أقدمت على دفع 20 دولارًا شهريًا لمجموعات من المراهقين، مقابل التجسس على أنشطتهم عبر الهواتف الذكية، ذلك في إطار مشروع بحثي، استعان بشباب تتراوح أعمارهم بين 13 و25 عامًا، لتحميل تطبيق «Facebook Research».

وبررت فيسبوك هذه الخطوة برغبتها في تحقيق فهم أفضل لعادات المستخدمين على أجهزتهم المحمولة، متعهدة بأنها لن تشارك هذه المعلومات مع الآخرين، كما يمكن لأفراد المجموعة التوقف عن المشاركة في المشروع البحثي في أي وقت. 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك