Menu
انسحاب مفاجئ للمحتجين العراقيين من ميناء أم قصر ومصفاة الناصرية النفطية

قال مسؤولون إن محتجين عراقيين رحلوا من محيط ميناء أم قصر، ومصفاة الناصرية النفطية، جنوب البلاد، وكشفت مصادر في قطاعي الأمن والنفط عن استئناف العمليات في الميناء والمصفاة، بعدما  أغلق محتجون مناهضون للحكومة الطرق المؤدية لميناء أم قصر للبضائع، مما أدى لتوقف العمليات لأكثر من أسبوع، كما أوقفوا حاويات النفط في مصفاة الناصرية، وذكرت المصادر، حسب رويترز، أن المحتجين رحلوا لكنها لم تحدد سبب ذلك أو كيفيته.

إلى ذلك، تراجعت أسعار النفط أكثر من دولار للبرميل، أمس الأربعاء، بعد زيادة أكبر من المتوقع في مخزونات الخام الأمريكية وبعد أن أوردت رويترز أن توقيع اتفاق تجارة أمريكي صيني قد يتأجل حتى ديسمبر، وتحدد سعر التسوية لخام برنت عند 61.74 دولارًا للبرميل، منخفضًا 1.22 دولار بما يعادل 1.94 بالمئة. وأغلق خام غرب تكساس الوسيط على 56.35 دولارًا للبرميل، بتراجع 88 سنتًا أو 1.54 بالمئة.

وتراجعت الأسعار بعد بيانات من إدارة معلومات الطاقة أظهرت ارتفاع مخزونات الخام الأمريكية 7.9 ملايين برميل الأسبوع الماضي، متجاوزة توقعات المحللين التي كانت لزيادة 1.5 مليون برميل، وقال مدير العقود الآجلة لدى ميزوهو في نيويورك، بوب ياجر: «لا يوجد في تقرير إدارة المعلومات إلا ما يدفع للمراهنة على انخفاض الأسعار».

2019-11-07T09:40:13+03:00 قال مسؤولون إن محتجين عراقيين رحلوا من محيط ميناء أم قصر، ومصفاة الناصرية النفطية، جنوب البلاد، وكشفت مصادر في قطاعي الأمن والنفط عن استئناف العمليات في الميناء
انسحاب مفاجئ للمحتجين العراقيين من ميناء أم قصر ومصفاة الناصرية النفطية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


انسحاب مفاجئ للمحتجين العراقيين من ميناء أم قصر ومصفاة الناصرية النفطية

رويترز: المصادر لم تحدد السبب والكيفية..

انسحاب مفاجئ للمحتجين العراقيين من ميناء أم قصر ومصفاة الناصرية النفطية
  • 106
  • 0
  • 0
فريق التحرير
10 ربيع الأول 1441 /  07  نوفمبر  2019   09:40 ص

قال مسؤولون إن محتجين عراقيين رحلوا من محيط ميناء أم قصر، ومصفاة الناصرية النفطية، جنوب البلاد، وكشفت مصادر في قطاعي الأمن والنفط عن استئناف العمليات في الميناء والمصفاة، بعدما  أغلق محتجون مناهضون للحكومة الطرق المؤدية لميناء أم قصر للبضائع، مما أدى لتوقف العمليات لأكثر من أسبوع، كما أوقفوا حاويات النفط في مصفاة الناصرية، وذكرت المصادر، حسب رويترز، أن المحتجين رحلوا لكنها لم تحدد سبب ذلك أو كيفيته.

إلى ذلك، تراجعت أسعار النفط أكثر من دولار للبرميل، أمس الأربعاء، بعد زيادة أكبر من المتوقع في مخزونات الخام الأمريكية وبعد أن أوردت رويترز أن توقيع اتفاق تجارة أمريكي صيني قد يتأجل حتى ديسمبر، وتحدد سعر التسوية لخام برنت عند 61.74 دولارًا للبرميل، منخفضًا 1.22 دولار بما يعادل 1.94 بالمئة. وأغلق خام غرب تكساس الوسيط على 56.35 دولارًا للبرميل، بتراجع 88 سنتًا أو 1.54 بالمئة.

وتراجعت الأسعار بعد بيانات من إدارة معلومات الطاقة أظهرت ارتفاع مخزونات الخام الأمريكية 7.9 ملايين برميل الأسبوع الماضي، متجاوزة توقعات المحللين التي كانت لزيادة 1.5 مليون برميل، وقال مدير العقود الآجلة لدى ميزوهو في نيويورك، بوب ياجر: «لا يوجد في تقرير إدارة المعلومات إلا ما يدفع للمراهنة على انخفاض الأسعار».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك