Menu

مخاوف في أستراليا من تصاعد حرائق الغابات وسط موجة حرارة شديدة تضرب البلاد

توقعات بوصول درجة الحرارة إلى 45 مئوية..

تتعرض أستراليا لموجة حرارة شديدة مجددًا، حيث تشير توقعات الطقس إلى ارتفاع درجة الحرارة بدرجة كبيرة خلال عطلة نهاية الأسبوع، لتتسبب في تفاقم حرائق الغابات الدموي
مخاوف في أستراليا من تصاعد حرائق الغابات وسط موجة حرارة شديدة تضرب البلاد
  • 7
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

تتعرض أستراليا لموجة حرارة شديدة مجددًا، حيث تشير توقعات الطقس إلى ارتفاع درجة الحرارة بدرجة كبيرة خلال عطلة نهاية الأسبوع، لتتسبب في تفاقم حرائق الغابات الدموية، التي تعصف بأستراليا منذ أشهر.

ونقلت وكالة (بلومبرج) للأنباء عن مكتب الأرصاد الجوية قوله، إن الحرارة الشديدة ستنتشر في جنوب شرق أستراليا خلال الأيام القليلة المقبلة، لتصبح ظروف الطقس قاسية في بعض المناطق.

ومن المتوقع وصول درجة الحرارة في بعض أجزاء سيدني إلى 45 درجة مئوية (113 درجة فهرنهايت) بحلول عشية رأس السنة.

وكانت قوات الدفاع الملكية الأسترالية، قد أعلنت أمس الجمعة أنه تم استدعاء الجيش لمساعدة رجال الإطفاء في مكافحة الحرائق الهائلة، التي اندلعت بالقرب من سيدني.

وجاء في بيان لقوات الدفاع الملكية الأسترالية، أنه سيتم نشر أفراد عسكريين متخصصين على الفور في 14 مركز قيادة لخدمات الإطفاء في المناطق الريفية في جميع أنحاء ولاية نيو ساوث ويلز للمساعدة في تنسيق مشاركة قوات الدفاع في مكافحة الحرائق.

وتوفر قوات الدفاع الملكية الأسترالية خدمات التزود بالوقود لطائرات ضخ الماء التابعة لخدمات الإطفاء الريفية، ودعم طائرات رصد الحرائق، ونقل رجال الإطفاء والمساعدة في عمليات البحث والإنقاذ بالمروحيات.

وقالت وزيرة الدفاع الأسترالية ليندا رينولدز في بيان لوكالة الأنباء الأسترالية: هذا ما وراء مشهد الدعم المقدم من قوات الدفاع الملكية الأسترالية ليتفرغ المزيد من رجال الإطفاء لأداء أدوارهم المتخصصة في مكافحة الحرائق.

وقال رئيس الوزراء سكوت موريسون، إن الأفراد سيستخدمون موارد قوات الدفاع الملكية الأسترالية، مثل الجرافات وناقلات المياه لمساعدة الآلاف من رجال الإطفاء في نيو ساوث ويلز.

وأضاف في بيان أمس الجمعة: سنواصل بذل كل ما في وسعنا لضمان حصول فرق الإطفاء على الموارد، والدعم الذي يحتاجونه.

يشار إلى أنه تقليديًا، لا يتم نشر قوات الدفاع الملكية الأسترالية في العمليات المحلية، لكن يتم استخدامها للمساعدة في عمليات التطهير بعد الكوارث الطبيعية مثل الفيضانات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك