Menu
قائد الجيش الليبي يفتح ملف ميليشيات السراج - أردوغان مع 3 دول أوروبية

زار وفد رفيع المستوى يضم مستشارين وسفراء دول فرنسا وإيطاليا وألمانيا، القائد العام للقوات المسلحة الليبية، المشير خليفة حفتر، في مقر القيادة العامة، وضمّ الوفد مستشارين للرئيس الفرنسي، كما ضمّ المستشار السياسي لرئيس الوزراء الإيطالي، بالإضافة إلى المستشار الدبلوماسي للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، وسفراء هذه الدول في ليبيا، وفقًا لبيان من القيادة العامة للجيش الليبي.

وقال بيان للجيش إن الوفد الزائر ناقش في هذا الاجتماع آخر التطورات السياسية والعسكرية مع القائد العام، مؤكدين على دور القيادة العامة في القضاء على الميليشيات والجماعات الإرهابية، في إشارة للميليشيات المدعومة من فايز السراج والرئيس التركي رجب أردوغان.

وبحسب البيان، «نوّه الوفد لأهمية استقرار ليبيا لدول المنطقة، واستمع لرؤية القيادة العامة لحل الأزمة في ليبيا، وأهمية إحلال السلام والاستقرار والانتقال من المراحل الانتقالية إلى المرحلة الدائمة والبدء في المسار الديمقراطي وسيادة القانون وبناء دولة المؤسسات».

وأكد حفتر أن كل ما تم طرحه من مبادرات لن يتم الوصول إليه إلا بعد القضاء على الميليشيات الإرهابية التي لم تحترم تعهداتها بوقف إطلاق النار، وتقوم حاليًّا بقصف المقرات المدنية داخل الأحياء السكنية في طرابلس.

كما «أكد القائد العام على أحقية الجيش الوطني في استمرار سعيه لتحرير كامل الأراضي الليبية، وذلك وفاءا لمشوار تضحيات وبطولات شهداء القوات المسلحة الذين ضحوا بأنفسهم تلبية لطموحات الشعب الليبي في العيش في بلد تحكمه سلطة القانون والعدل والمساواة»، وفقً لما جاء في البيان.

2020-03-03T23:41:15+03:00 زار وفد رفيع المستوى يضم مستشارين وسفراء دول فرنسا وإيطاليا وألمانيا، القائد العام للقوات المسلحة الليبية، المشير خليفة حفتر، في مقر القيادة العامة، وضمّ الوفد
قائد الجيش الليبي يفتح ملف ميليشيات السراج - أردوغان مع 3 دول أوروبية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


قائد الجيش الليبي يفتح ملف ميليشيات السراج - أردوغان مع 3 دول أوروبية

التقى وفودها المشتركة في مقرّ القيادة العامة..

قائد الجيش الليبي يفتح ملف ميليشيات السراج - أردوغان مع 3 دول أوروبية
  • 486
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 رجب 1441 /  03  مارس  2020   11:41 م

زار وفد رفيع المستوى يضم مستشارين وسفراء دول فرنسا وإيطاليا وألمانيا، القائد العام للقوات المسلحة الليبية، المشير خليفة حفتر، في مقر القيادة العامة، وضمّ الوفد مستشارين للرئيس الفرنسي، كما ضمّ المستشار السياسي لرئيس الوزراء الإيطالي، بالإضافة إلى المستشار الدبلوماسي للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، وسفراء هذه الدول في ليبيا، وفقًا لبيان من القيادة العامة للجيش الليبي.

وقال بيان للجيش إن الوفد الزائر ناقش في هذا الاجتماع آخر التطورات السياسية والعسكرية مع القائد العام، مؤكدين على دور القيادة العامة في القضاء على الميليشيات والجماعات الإرهابية، في إشارة للميليشيات المدعومة من فايز السراج والرئيس التركي رجب أردوغان.

وبحسب البيان، «نوّه الوفد لأهمية استقرار ليبيا لدول المنطقة، واستمع لرؤية القيادة العامة لحل الأزمة في ليبيا، وأهمية إحلال السلام والاستقرار والانتقال من المراحل الانتقالية إلى المرحلة الدائمة والبدء في المسار الديمقراطي وسيادة القانون وبناء دولة المؤسسات».

وأكد حفتر أن كل ما تم طرحه من مبادرات لن يتم الوصول إليه إلا بعد القضاء على الميليشيات الإرهابية التي لم تحترم تعهداتها بوقف إطلاق النار، وتقوم حاليًّا بقصف المقرات المدنية داخل الأحياء السكنية في طرابلس.

كما «أكد القائد العام على أحقية الجيش الوطني في استمرار سعيه لتحرير كامل الأراضي الليبية، وذلك وفاءا لمشوار تضحيات وبطولات شهداء القوات المسلحة الذين ضحوا بأنفسهم تلبية لطموحات الشعب الليبي في العيش في بلد تحكمه سلطة القانون والعدل والمساواة»، وفقً لما جاء في البيان.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك