Menu
سيميوني مُعلقًا على صافرات استهجان جماهير فريقه: اعتدت عليها

قال الأرجنتيني دييجو سيميوني، المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد، إنَّه اعتاد على سماع صافرات الاستهجان من جماهير فريقه خلال بعض المباريات. مشيرًا إلى أنَّ هذا الأمر لا يضايقه.

وأمس أطلقت جماهير أتلتيكو مدريد، خلال مواجهة فريقها أمام ريال مدريد، في قمة الجولة السابعة من الدوري الإسباني، صافرات استهجان ضد سيميوني بعد استبدال البرتغالي جواو فيليكس بماركوس يورنتي، وهو ما فسّر بأنه تحفّظ دفاعي للمدرب الأرجنتيني بهدف الخروج بنقط التعادل من اللقاء الذي انتهى سلبيًا دون أهداف.

وفي تصريحات صحفية، قال سيميوني: هذه ليست المرة الأولى التي أتعرّض فيها لصافرات استهجان الجماهير، لقد حدث معي هذا على ملعبنا السابق، وها هو يتكرر على ملعب «واندا».

وأضاف: الأمر طبيعي، لأنَّ الجماهير تريد دائمًا الأفضل داخل الملعب، وجواو أحد أفضل هؤلاء اللاعبين، ولكن تبقى كل مباراة ولها ظروفها.

واكتسب جواو فيليكس حبّ جماهير أتلتيكو هذا الموسم سريعًا، بعد انتقاله للفريق الصيف الماضي قادمًا من بنفيكا البرتغالي مقابل 126 مليون يورو؛ ليُصبح أغلى لاعب في تاريخ «الروخيبلانكوس».

ولعب فيليكس، صاحب الـ19 عامًا، 8 مباريات هذا الموسم، سجّل خلالها هدفين وصنع هدفًا.

وأشار سيميوني إلى أنَّ التعادل أمام ريال مدريد غير مُرْضٍ للفريقين، قائلًا: النقطة غير مرضية بالنسبة للفريقين، وأؤكّد أننا بحثنا عن تحقيق الانتصار لخطف صدارة المسابقة.

2019-09-29T13:50:27+03:00 قال الأرجنتيني دييجو سيميوني، المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد، إنَّه اعتاد على سماع صافرات الاستهجان من جماهير فريقه خلال بعض المباريات. مشيرًا إلى أنَّ هذا ال
سيميوني مُعلقًا على صافرات استهجان جماهير فريقه: اعتدت عليها
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

سيميوني مُعلقًا على صافرات استهجان جماهير فريقه: اعتدت عليها

أكد أنه لعب أمام ريال مدريد من أجل الفوز

سيميوني مُعلقًا على صافرات استهجان جماهير فريقه: اعتدت عليها
  • 90
  • 0
  • 0
فريق التحرير
30 محرّم 1441 /  29  سبتمبر  2019   01:50 م

قال الأرجنتيني دييجو سيميوني، المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد، إنَّه اعتاد على سماع صافرات الاستهجان من جماهير فريقه خلال بعض المباريات. مشيرًا إلى أنَّ هذا الأمر لا يضايقه.

وأمس أطلقت جماهير أتلتيكو مدريد، خلال مواجهة فريقها أمام ريال مدريد، في قمة الجولة السابعة من الدوري الإسباني، صافرات استهجان ضد سيميوني بعد استبدال البرتغالي جواو فيليكس بماركوس يورنتي، وهو ما فسّر بأنه تحفّظ دفاعي للمدرب الأرجنتيني بهدف الخروج بنقط التعادل من اللقاء الذي انتهى سلبيًا دون أهداف.

وفي تصريحات صحفية، قال سيميوني: هذه ليست المرة الأولى التي أتعرّض فيها لصافرات استهجان الجماهير، لقد حدث معي هذا على ملعبنا السابق، وها هو يتكرر على ملعب «واندا».

وأضاف: الأمر طبيعي، لأنَّ الجماهير تريد دائمًا الأفضل داخل الملعب، وجواو أحد أفضل هؤلاء اللاعبين، ولكن تبقى كل مباراة ولها ظروفها.

واكتسب جواو فيليكس حبّ جماهير أتلتيكو هذا الموسم سريعًا، بعد انتقاله للفريق الصيف الماضي قادمًا من بنفيكا البرتغالي مقابل 126 مليون يورو؛ ليُصبح أغلى لاعب في تاريخ «الروخيبلانكوس».

ولعب فيليكس، صاحب الـ19 عامًا، 8 مباريات هذا الموسم، سجّل خلالها هدفين وصنع هدفًا.

وأشار سيميوني إلى أنَّ التعادل أمام ريال مدريد غير مُرْضٍ للفريقين، قائلًا: النقطة غير مرضية بالنسبة للفريقين، وأؤكّد أننا بحثنا عن تحقيق الانتصار لخطف صدارة المسابقة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك