Menu
أخيرًا الدوري البرتغالي في لشبونة.. سبورتنج يكسر صيامًا دام 19 عامًا

أنهى فريق سبورتنج لشبونة صيامًا عم التتويج بقلب الدوري البرتغالي لكرة القدم، دام 19 عامًا، بعد الفوز الثمين على حساب ضيفه بوافيستا، بهدف دون رد، في المباراة التي جرت بينهما مساء الثلاثاء، لحساب في الجولة الـ32 من عمر المسابقة.

ويدين فريق العاصمة بالفضل في استعادة العرش البرتغالي المفقود، إلى المهاجم باولينيو الذي وقع على هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 36، في المباراة التي جرت على ملعب ملعب خوسيه آلفالادي، ليمنح سبورتنج اللقب لأول مرة منذ 2002.

وأحكم أبناء لشبونة قبضتهم على صدارة ترتيب الدوري البرتغالي، بعدما حرَّك عداد النقاط إلى الرقم 82، قبل جولتين من ختام موسم اللا هزيمة، بفارق 8 نقاط أمام المطارد المباشر بورتو، ليخطف اللقب للمرة الـ19 في تاريخ النادي.

واستعاد سبورتنج ذاكرة الألقاب تحت قيادة المدرب الواعد روبن أموريم، ليحصد ثاني ألقاب الموسم الحالي في خزانة فريق العاصمة، بعد الفوز بلقب كأس الرابطة في يناير الماضي، على حساب سبورتنج براجا.

وأنهى لشبونة تقاسم اللقب بين الغريمين بورتو وبنفيكا طوال العقدين الفائتين، حصل خلالها الدراجونز على الدوري في 11 مناسبة ليرفع رصيده إلى 29 لقبًا في تاريخ المسابقة، بينما حضر النسور في 7 مناسبات، ليواصل التربع على قمة المسابقة بـ37 بطولة.

اقرأ أيضًا:

لايبزج على موعد مع التاريخ.. ناجيلسمان يبحث عن النهاية السعيدة

«هدية الثعالب».. مانشستر سيتي يُتوَّج بطلًا للدوري الإنجليزي

2021-11-28T00:17:04+03:00 أنهى فريق سبورتنج لشبونة صيامًا عم التتويج بقلب الدوري البرتغالي لكرة القدم، دام 19 عامًا، بعد الفوز الثمين على حساب ضيفه بوافيستا، بهدف دون رد، في المباراة الت
أخيرًا الدوري البرتغالي في لشبونة.. سبورتنج يكسر صيامًا دام 19 عامًا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

أخيرًا الدوري البرتغالي في لشبونة.. سبورتنج يكسر صيامًا دام 19 عامًا

ضرب بوافيستا بهدف باولينيو

أخيرًا الدوري البرتغالي في لشبونة.. سبورتنج يكسر صيامًا دام 19 عامًا
  • 150
  • 0
  • 0
فريق التحرير
30 رمضان 1442 /  12  مايو  2021   01:30 م

أنهى فريق سبورتنج لشبونة صيامًا عم التتويج بقلب الدوري البرتغالي لكرة القدم، دام 19 عامًا، بعد الفوز الثمين على حساب ضيفه بوافيستا، بهدف دون رد، في المباراة التي جرت بينهما مساء الثلاثاء، لحساب في الجولة الـ32 من عمر المسابقة.

ويدين فريق العاصمة بالفضل في استعادة العرش البرتغالي المفقود، إلى المهاجم باولينيو الذي وقع على هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 36، في المباراة التي جرت على ملعب ملعب خوسيه آلفالادي، ليمنح سبورتنج اللقب لأول مرة منذ 2002.

وأحكم أبناء لشبونة قبضتهم على صدارة ترتيب الدوري البرتغالي، بعدما حرَّك عداد النقاط إلى الرقم 82، قبل جولتين من ختام موسم اللا هزيمة، بفارق 8 نقاط أمام المطارد المباشر بورتو، ليخطف اللقب للمرة الـ19 في تاريخ النادي.

واستعاد سبورتنج ذاكرة الألقاب تحت قيادة المدرب الواعد روبن أموريم، ليحصد ثاني ألقاب الموسم الحالي في خزانة فريق العاصمة، بعد الفوز بلقب كأس الرابطة في يناير الماضي، على حساب سبورتنج براجا.

وأنهى لشبونة تقاسم اللقب بين الغريمين بورتو وبنفيكا طوال العقدين الفائتين، حصل خلالها الدراجونز على الدوري في 11 مناسبة ليرفع رصيده إلى 29 لقبًا في تاريخ المسابقة، بينما حضر النسور في 7 مناسبات، ليواصل التربع على قمة المسابقة بـ37 بطولة.

اقرأ أيضًا:

لايبزج على موعد مع التاريخ.. ناجيلسمان يبحث عن النهاية السعيدة

«هدية الثعالب».. مانشستر سيتي يُتوَّج بطلًا للدوري الإنجليزي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك