Menu
مؤسس سباق «إكستريم إي»: المملكة المكان الأمثل لاستضافة هذا الحدث الكبير

أرجع المؤسس والرئيس التنفيذي لـ«إكستريم إي»، أليخاندرو أغاغ, اختيار المملكة العربية السعودية لإطلاق الموسم الأول من سلسلة السباقات العالمية «إكستريم إي» إلى كونها الوجهة الأمثل لاستضافة هذا الحدث الكبير؛ حيث ستمثل الكثبان الرملية الرائعة والمناظر الخلابة لمحافظة العلا الخلفية المثالية لعرض السيارات رباعية الدفع الكهربائية التي تعد تحفاً هندسية حقيقية بالإضافة لقدرات القيادة العالمية المشاركة في المسابقة, وسيسلط الضوء من خلال هذه الاستضافة على التحديات والمخاطر الناتجة عن التصحر.

وقال أليخاندرو أغاغ: «تشتهر المملكة بقدرتها على تحقيق الإنجازات العظيمة إذ شهدنا جميعًا مؤخرًا نجاحها الباهر باستضافة الفعاليات الكبرى في عالم سباقات السيارات مثل رالي داكار وفورمولا إي, وتُعد إكستريم إي سلسلة سباقات جديدة يتم إطلاقها هذا العام لإبراز القدرات الهائلة للتكنولوجيا الصديقة للبيئة على إنتاج سيارات قادرة على عبور أكثر التضاريس صعوبة حول العالم».

من جانبه أوضح الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل، رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية, أن المملكة استضافت الراليات الصحراوية لأكثر من نصف قرن وهي موطن لأكبر صحراء رملية متواصلة في العالم، لذا فهي تمثل المكان المثالي لاستضافة سباقات «إكستريم إي» التي تسعى لتسليط الضوء على التحديات التي يمثلها التصحر.

وبيّن أن العلا تعرف بجمالها وبصعوبة تضاريسها، وسيكون الفائز في غاية الاستحقاق نظراً لحجم التحدي الكبير.

وأضاف: «تمثل إكستريم إي شريكًا طبيعيًا للمملكة العربية السعودية عندما يتعلق الأمر برفع مستوى الوعي حول الحاجة إلى اعتماد وسائل صديقة للبيئة لإنتاج الطاقة, فالمملكة تخصص موارد كبيرة لبناء قطاع الطاقة المتجددة كجزء من رؤية 2030 وذلك يتضح من خلال المشاريع الضخمة المقبلة مثل مبادرة الملك سلمان للطاقة المتجددة».

فيما قال المدير الإداري والتسويقي في الهيئة الملكية لمحافظة العلا فيليب جونز: «محافظة العلا مكان يتمتع بجمال طبيعي استثنائي وتاريخ عميق ومناظر خلابة ويمكن للزوار استكشاف المدن القديمة ذات الآثار المتقنة المبنية من جبال الحجر الرملي، أو زيارة المدينة القديمة بمتاهة منازلها المصنوعة من الطوب واللبن أو القيام بمغامرات أو نشاطات استجمام في الواحة أو الصحراء».

وأبان أنه يتم التركيز في الهيئة الملكية لمحافظة العلا على حماية المناظر الطبيعية والثقافية، والحفاظ على النظم البيئية والحياة البرية وتطوير التجارب السياحية، ويوفر سباق إكستريم إي فرصة رائعة لإظهار هذا التراث الاستثنائي والأهمية الثقافية للعلا بالإضافة إلى جهودنا لتعزيز المحافظة كوجهة سياحية تستقبل الزوار لأجيال عديدة قادمة.

وسيكون السباق القادم في العلا الأول من نوعه على الإطلاق ضمن سلسلة سباقات إكستريم إي وذلك بعد سنوات طويلة من التخطيط وسيضم سائقين من الأسماء الكبيرة المعروفة حول العالم من أمثال جنسون باتون وكارلوس ساينز ضمن مجموعة المتنافسين العالميين والتي تشمل أيضاً مشاركة نسوية كبيرة.

ويُعد الهدف الرئيس من السلسلة هو تسليط الضوء على التحديات الناتجة عن التغير المناخي التي تواجهها النظم البيئية المختلفة في جميع أنحاء العالم، وذلك بالإضافة لعرض أداء سيارات الدفع الرباعي الكهربائية في التغلب على الظروف الصعبة.

وسينطلق السباق الأول لـ«إكستريم إي»، سباق الصحراء في العلا 3 أبريل عبر الجولات التأهيلية، وسينطلق السباق النهائي بعد ذلك بـ24 ساعة, وسيتم بث السباق مباشرةً على موقع إكستريم إي الإلكتروني وعلى القنوات السعودية الرياضية.

اقرأ أيضاً:

10 أيام على انطلاق أول سباق من «إكستريم إي» في المملكة

2021-10-08T08:42:53+03:00 أرجع المؤسس والرئيس التنفيذي لـ«إكستريم إي»، أليخاندرو أغاغ, اختيار المملكة العربية السعودية لإطلاق الموسم الأول من سلسلة السباقات العالمية «إكستريم إي» إلى كون
مؤسس سباق «إكستريم إي»: المملكة المكان الأمثل لاستضافة هذا الحدث الكبير
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مؤسس سباق «إكستريم إي»: المملكة المكان الأمثل لاستضافة هذا الحدث الكبير

المنافسات تنطلق في العلا يوم 3 أبريل..

مؤسس سباق «إكستريم إي»: المملكة المكان الأمثل لاستضافة هذا الحدث الكبير
  • 47
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
14 شعبان 1442 /  27  مارس  2021   06:41 م

أرجع المؤسس والرئيس التنفيذي لـ«إكستريم إي»، أليخاندرو أغاغ, اختيار المملكة العربية السعودية لإطلاق الموسم الأول من سلسلة السباقات العالمية «إكستريم إي» إلى كونها الوجهة الأمثل لاستضافة هذا الحدث الكبير؛ حيث ستمثل الكثبان الرملية الرائعة والمناظر الخلابة لمحافظة العلا الخلفية المثالية لعرض السيارات رباعية الدفع الكهربائية التي تعد تحفاً هندسية حقيقية بالإضافة لقدرات القيادة العالمية المشاركة في المسابقة, وسيسلط الضوء من خلال هذه الاستضافة على التحديات والمخاطر الناتجة عن التصحر.

وقال أليخاندرو أغاغ: «تشتهر المملكة بقدرتها على تحقيق الإنجازات العظيمة إذ شهدنا جميعًا مؤخرًا نجاحها الباهر باستضافة الفعاليات الكبرى في عالم سباقات السيارات مثل رالي داكار وفورمولا إي, وتُعد إكستريم إي سلسلة سباقات جديدة يتم إطلاقها هذا العام لإبراز القدرات الهائلة للتكنولوجيا الصديقة للبيئة على إنتاج سيارات قادرة على عبور أكثر التضاريس صعوبة حول العالم».

من جانبه أوضح الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل، رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية, أن المملكة استضافت الراليات الصحراوية لأكثر من نصف قرن وهي موطن لأكبر صحراء رملية متواصلة في العالم، لذا فهي تمثل المكان المثالي لاستضافة سباقات «إكستريم إي» التي تسعى لتسليط الضوء على التحديات التي يمثلها التصحر.

وبيّن أن العلا تعرف بجمالها وبصعوبة تضاريسها، وسيكون الفائز في غاية الاستحقاق نظراً لحجم التحدي الكبير.

وأضاف: «تمثل إكستريم إي شريكًا طبيعيًا للمملكة العربية السعودية عندما يتعلق الأمر برفع مستوى الوعي حول الحاجة إلى اعتماد وسائل صديقة للبيئة لإنتاج الطاقة, فالمملكة تخصص موارد كبيرة لبناء قطاع الطاقة المتجددة كجزء من رؤية 2030 وذلك يتضح من خلال المشاريع الضخمة المقبلة مثل مبادرة الملك سلمان للطاقة المتجددة».

فيما قال المدير الإداري والتسويقي في الهيئة الملكية لمحافظة العلا فيليب جونز: «محافظة العلا مكان يتمتع بجمال طبيعي استثنائي وتاريخ عميق ومناظر خلابة ويمكن للزوار استكشاف المدن القديمة ذات الآثار المتقنة المبنية من جبال الحجر الرملي، أو زيارة المدينة القديمة بمتاهة منازلها المصنوعة من الطوب واللبن أو القيام بمغامرات أو نشاطات استجمام في الواحة أو الصحراء».

وأبان أنه يتم التركيز في الهيئة الملكية لمحافظة العلا على حماية المناظر الطبيعية والثقافية، والحفاظ على النظم البيئية والحياة البرية وتطوير التجارب السياحية، ويوفر سباق إكستريم إي فرصة رائعة لإظهار هذا التراث الاستثنائي والأهمية الثقافية للعلا بالإضافة إلى جهودنا لتعزيز المحافظة كوجهة سياحية تستقبل الزوار لأجيال عديدة قادمة.

وسيكون السباق القادم في العلا الأول من نوعه على الإطلاق ضمن سلسلة سباقات إكستريم إي وذلك بعد سنوات طويلة من التخطيط وسيضم سائقين من الأسماء الكبيرة المعروفة حول العالم من أمثال جنسون باتون وكارلوس ساينز ضمن مجموعة المتنافسين العالميين والتي تشمل أيضاً مشاركة نسوية كبيرة.

ويُعد الهدف الرئيس من السلسلة هو تسليط الضوء على التحديات الناتجة عن التغير المناخي التي تواجهها النظم البيئية المختلفة في جميع أنحاء العالم، وذلك بالإضافة لعرض أداء سيارات الدفع الرباعي الكهربائية في التغلب على الظروف الصعبة.

وسينطلق السباق الأول لـ«إكستريم إي»، سباق الصحراء في العلا 3 أبريل عبر الجولات التأهيلية، وسينطلق السباق النهائي بعد ذلك بـ24 ساعة, وسيتم بث السباق مباشرةً على موقع إكستريم إي الإلكتروني وعلى القنوات السعودية الرياضية.

اقرأ أيضاً:

10 أيام على انطلاق أول سباق من «إكستريم إي» في المملكة

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك