Menu
فلكية جدة سماء السعودية تشهد ذروة تساقط شهب التوأميات الجمعة

أوضحت الجمعية الفلكية بجدة، أن سماء السعودية والمنطقة العربية ستشهد من منتصف ليل الجمعة (13 ديسمبر) وقبل شروق شمس السبت (14 ديسمبر) ذروة تساقط شهب التوأميات لهذا العام 2019.

وأضاف رئيس فلكية جدة المهندس ماجد أبوزاهرة- عبر صفحة الجمعية على موقع التواصل فيسبوك- أنه في هذا الوقت من السنة تعبر الكرة الأرضية أثناء دورانها حول الشمس من خلال البقايا المتناثرة على طول مدار الجسم الفضائي (فايثون 3200)، وتلك البقايا لا يزيد حجمها على حبيبات الرمل، وتصطدم بأعلى الغلاف الجوي لكوكبنا بسرعة 130 ألف كيلومتر بالساعة، وتتبخر في صورة شهب متعددة الألوان.

وأشار إلى أن شهب التوأميات تنشط سنويًا في الفترة من 7 إلى 17 ديسمبر؛ حيث تنتج ما يصل إلى 120 شهابا ملونا في الساعة الواحدة عند ذروتها؛ ولكن من الصعب تحديد العدد الحقيقي المشاهد للشهب، فقد يكون عددها أعلى من المعدل أو أقل.

وأشارت فلكية جدة إلى أنه بالتزامن مع ذروة التوأميات هذه السنة سيكون القمر تقريبًا في مرحلة البدر؛ ما سيتسبب في طمس العديد من الشهب؛ ولكن التوأميات ساطعة جدًا وعددها كبير لذلك تظل فرصة أن يكون العرض جيدًا.

ولمراقبة شهب التوأميات يجب أن يكون الرصد من موقع مظلم بعيدًا عن أضواء المدن، وذلك بمراقبة الأفق الشرقي بالعين المجردة بدون الحاجة لاستخدام تليسكوب أو منظار؛ حيث ستنطلق الشهب من أمام مجموعة نجوم التوأمان منتظمة ظاهريًا مع النجم البراق «رأس التوأم المقدم»؛ ولكن يمكن أن تظهر الشهب من أي مكان في السماء.

وأضاف المهندس أبوزاهرة، أن شهب التوأميات يمكن أن تنتج شهبًا ساطعة جدًا تسمى «الكرات النارية»، وهي أكبر من الشهاب العادي وليس لها تأثير على الأرض.

2020-07-02T04:55:20+03:00 أوضحت الجمعية الفلكية بجدة، أن سماء السعودية والمنطقة العربية ستشهد من منتصف ليل الجمعة (13 ديسمبر) وقبل شروق شمس السبت (14 ديسمبر) ذروة تساقط شهب التوأميات لهذ
فلكية جدة سماء السعودية تشهد ذروة تساقط شهب التوأميات الجمعة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


فلكية جدة: سماء السعودية تشهد ذروة تساقط شهب التوأميات.. الجمعة

ظاهرة تُشَاهد بالعين المجردة

فلكية جدة: سماء السعودية تشهد ذروة تساقط شهب التوأميات.. الجمعة
  • 413
  • 0
  • 0
فريق التحرير
12 ربيع الآخر 1441 /  09  ديسمبر  2019   08:56 ص

أوضحت الجمعية الفلكية بجدة، أن سماء السعودية والمنطقة العربية ستشهد من منتصف ليل الجمعة (13 ديسمبر) وقبل شروق شمس السبت (14 ديسمبر) ذروة تساقط شهب التوأميات لهذا العام 2019.

وأضاف رئيس فلكية جدة المهندس ماجد أبوزاهرة- عبر صفحة الجمعية على موقع التواصل فيسبوك- أنه في هذا الوقت من السنة تعبر الكرة الأرضية أثناء دورانها حول الشمس من خلال البقايا المتناثرة على طول مدار الجسم الفضائي (فايثون 3200)، وتلك البقايا لا يزيد حجمها على حبيبات الرمل، وتصطدم بأعلى الغلاف الجوي لكوكبنا بسرعة 130 ألف كيلومتر بالساعة، وتتبخر في صورة شهب متعددة الألوان.

وأشار إلى أن شهب التوأميات تنشط سنويًا في الفترة من 7 إلى 17 ديسمبر؛ حيث تنتج ما يصل إلى 120 شهابا ملونا في الساعة الواحدة عند ذروتها؛ ولكن من الصعب تحديد العدد الحقيقي المشاهد للشهب، فقد يكون عددها أعلى من المعدل أو أقل.

وأشارت فلكية جدة إلى أنه بالتزامن مع ذروة التوأميات هذه السنة سيكون القمر تقريبًا في مرحلة البدر؛ ما سيتسبب في طمس العديد من الشهب؛ ولكن التوأميات ساطعة جدًا وعددها كبير لذلك تظل فرصة أن يكون العرض جيدًا.

ولمراقبة شهب التوأميات يجب أن يكون الرصد من موقع مظلم بعيدًا عن أضواء المدن، وذلك بمراقبة الأفق الشرقي بالعين المجردة بدون الحاجة لاستخدام تليسكوب أو منظار؛ حيث ستنطلق الشهب من أمام مجموعة نجوم التوأمان منتظمة ظاهريًا مع النجم البراق «رأس التوأم المقدم»؛ ولكن يمكن أن تظهر الشهب من أي مكان في السماء.

وأضاف المهندس أبوزاهرة، أن شهب التوأميات يمكن أن تنتج شهبًا ساطعة جدًا تسمى «الكرات النارية»، وهي أكبر من الشهاب العادي وليس لها تأثير على الأرض.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك