Menu

مدرب إنتر ميلان: لديّ اطّلاع كافٍ بالكرة السعودية وأتمنى فوز الهلال بالنهائي الآسيوي

في تصريحات صحفية على هامش محاضرة للمدربين بالدمام..

أكد مدرب إنتر ميلان الإيطالي، أنطونيو كونتي، أن لديه اطّلاعًا كافيًا بالكرة السعودية، التي تحتاج إلى مشروع كروي بحسب تعبيره. وأشار كونتي في تصريحات صحفية عقب إ
مدرب إنتر ميلان: لديّ اطّلاع كافٍ بالكرة السعودية وأتمنى فوز الهلال بالنهائي الآسيوي
  • 696
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أكد مدرب إنتر ميلان الإيطالي، أنطونيو كونتي، أن لديه اطّلاعًا كافيًا بالكرة السعودية، التي تحتاج إلى مشروع كروي بحسب تعبيره.

وأشار كونتي في تصريحات صحفية عقب إلقائه محاضرة للمدربين المحليين في مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي «إثراء» بالدمام، إلى أن هذه المرة الثانية التي يتواجد بها في المملكة بعد مباراة يوفنتوس والهلال التي أقيمت عام 2012، متمنيًا الفوز للهلال بالنهائي الآسيوي.

وكان كونتي، قد وجّه حزمة نصائح للمدربين السعوديين، بينها عدم الاستسلام في حال الإقالة، وتطوير القدرات.

وحذر كونتي، المدربين من التغاضي عن اختراق النظام في أي نادٍ، قائلًا: «أسوأ ما يمكن للمدرب فعله التغاضي عن اختراق النظام، لأن ذلك يضر بالنادي، ولا بد للمدرب أن يمتلك الكاريزما».

وحث كونتي المدربين على العمل بشغف للوصول إلى الإتقان، مشددًا على أهمية تقييم النفس، قائلاً: «أقيّم نفسي قبل الآخرين، وهذا ما يضع المدرب في صميم عمله»، فيما أشار إلى تركيزه حاليًا على كيفية نقل المعلومة للاعب، مع تكفّل التقنيات الحديثة بمراقبة تحركات اللاعبين وتحليل المباريات.

وأكد كونتي أن المدير الفني الناجح لا بد أن يتسم بالعديد من الصفات، لكي تُساعده على أداء مهام عمله بأفضل شكل ممكن، قائلًا: «النظام أحد مبادئ الحياة وليس في الرياضة فقط، بل حتى في المجتمع والعائلة، لذلك المدرب عليه أن يضع قوانين تجسد شخصيته وشخصية النادي؛ ولا بد أن يملك المدرب الكاريزما قبل كل شيء».

ووصل كونتي صباح «الاثنين» إلى السعودية في زيارة سريعة، خلال فترة التوقف الدولي الحالية، التي تخوض خلالها منتخبات العالم مباريات مهمة في التصفيات القارية المختلفة وتصفيات كأس العالم 2022.

ولم يكن أنطونيو كونتي الأول في سلسلة المدربين الأجانب العالميين الذين يحاضرون في السعودية، حيث سبقه من قبل مواطنه فابيو كابيلو، الذي زار المملكة في شهر يوليو الماضي، وكذلك البرتغالي جوزيه مورينيو «سبيشيال وان» الذي تواجد في شهر أكتوبر الماضي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك