Menu


صلاح يخرج بمكاسب عديدة من كلاسيكو أنفيلد

كشف كيف ضم مانشستر يونايتد إلى قائمة الضحايا

خرج الدولي المصري محمد صلاح، جناح فريق ليفربول متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز، بالعديد من المكاسب أمام الغريم الأزلي مانشستر يونايتد، في كلاسيكو البريميرليج، ال
صلاح يخرج بمكاسب عديدة من كلاسيكو أنفيلد
  • 56
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

خرج الدولي المصري محمد صلاح، جناح فريق ليفربول متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز، بالعديد من المكاسب أمام الغريم الأزلي مانشستر يونايتد، في كلاسيكو البريميرليج، الذي جرى مساء أمس الأحد، على ملعب أنفيلد، لحساب الجولة الـ23.

وحسم صلاح فوز الريدز على المنافس التقليدي في كلاسيكو إنجلترا، عندما وقع على الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة الثالثة من الوقت المبدد؛ ليوثق أفضلية رجال الألماني يورجن كلوب، بعد التقدم المبكر عن طريق المدافع الهولندي فيرجل فان دايك.

وفك المصري عقدة مانشستر يونايتد طوال السنوات الماضية، بعدما بقيت شباك الشياطين الحمر عصية على هداف البريميرليج في الموسمين الماضيين، ليضم المانيو إلى قائمة الضحايا التي ضمت 23 ناديًّا من أصل 25 واجهها في الدوري الممتاز.

ورفع مو رصيده إلى 11 هدفًا، ليتساوى مع زميله السنغالي ساديو ماني، على لائحة ترتيب هدافي المسابقة، التي يحتلها المخضرم جيمي فاردي، مهاجم ليستر سيتي برصيد 17 هدفًا، كما صنع 5 أهداف أخرى، ليشارك في 16 هدفًا من أصل 52 في مسيرة متصدر الدوري، هذا الموسم.

 وتراجع المعدل التهديفي لـ«الملك المصري» عن الموسمين المنصرمين؛ حيث وقع هداف الريدز على 11 هدفًا وصنع 5 أخرى بعد مرور 23 جولة، بمعدل يقل بمقدار 8 أهداف عن العام الماضي؛ حيث نجح في نفس المرحلة من تسجيل 16 هدفًا، ومرر 8 كرات حاسمة.

وأكد هداف ليفربول، في تصريحات عبر «سكاي سبورتس»، عقب موقعة الكلاسيكو، أنه اعتقد أنه لن يسجل في مانشستر يونايتد في أنفيلد، إلا أنه أعد نفسه عقليًّا خلال المباراة، وحاول أن يكون أكثر هدوءًا من أجل مساعدة الفريق على الفوز.

وأوضح مو: «حتى لو لم أسجل في مرمى دي خيا فهذا لا يهم، طالما حقق الفريق الفوز، نحن فقط بحاجة إلى التركيز في كل مباراة، لا يجب أن نفكر الآن بأننا فزنا بالدوري، علينا أخذ كل مباراة على حدة، فهذه هي الطريقة الوحيدة التي يمكننا بها الفوز بالبطولة الغائبة».

واختتم صلاح تصريحاته: «كافحنا الموسم الماضي في نفس الوقت من أجل الحفاظ على صدارة الدوري، لكن الأمور لم تجرِ على النحو المطلوب، لذا علينا المحافظة على الهدوء، والتركيز في كل لقاء، لحسم اللقب».

وأحكم ليفربول قبضته على صدارة الدوري الإنجليزي، برصيد 64 نقطة، وبفارق 16 نقطة كاملة أمام أقرب ملاحقيه مانشستر سيتي حامل اللقب، مع امتلاك الريدز أفضلية مباراة مؤجلة، ليقترب رفاق صلاح من حسم اللقب نظريًّا.

اقرأ أيضًا:

ليفربول يهزم مانشستر يونايتد ويعزز صدارته للدوري الإنجليزي

قائد ليفربول: أشعر بالفخر والتواضع لاختياري كأفضل لاعب في إنجلترا

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك