Menu
وزير الخارجية يؤكد دعم السعودية لجهود التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي

جدد الأمير فيصل بن فرحان، وزير الخارجية، التزام المملكة العربية السعودية المستمر بدعم جهود التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي، وبذل كل جهد ممكن في سبيل القضاء على التنظيم والخلايا التابعة له.

وقال في كلمة له خلال الاجتماع الوزاري المصغر للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش الذي عقد اليوم عبر الاتصال المرئي: نحن في المملكة العربية السعودية جاهزون لمشاركة خبراتنا في مجال مكافحة الإرهاب، ومنع تمويله، ومحاربة التطرف، ونشر قيم التسامح والانفتاح، مع الدول الأعضاء، وأود أن أشير في هذا الجانب إلى عمل مجموعة مكافحة تمويل داعش، ورئاستها المشتركة من قبل المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية وإيطاليا، وسعيها المستمر لتجفيف منابع تمويل داعش.

وأضاف: وعبر اجتماعنا في كوبنهاجن في يناير 2020، أكدنا أهمية منع استغلال أموال إعادة الإعمار، وتركيز جهود المجموعة على القارة الأفريقية، والاستفادة من تقارير منظمة العمل المالي (الفاتف) وعمليات الإدراج التي ينفذها مركز استهداف تمويل الإرهاب بالرياض. كما تؤكد المملكة استمرار مساهمتها في جهود التحالف الدولي في غرب القارة الأفريقية ومنطقة الساحل.

وأردف يقول: إن جهودنا المجتمعة أتت أكلها في انحسار تنظيم داعش الإرهابي، لكننا نشعر ببالغ القلق من تعثر الحلول السياسية لأزمات المنطقة واستمرار تمدد الميليشيات الطائفية وتأجيجها لخطابات التطرف والكراهية، هذه المخاطر توفر للتنظيمات الإرهابية، بما فيها داعش، الفرصة لاستعادة قدراتها في التجنيد وترتيب الصفوف، وهو ما يتطلب منا جميعًا العمل بكل جدية ومثابرة للتصدي لهذه المخاطر.

وجدد وزير الخارجية التهنئة بمناسبة تشكيل الحكومة الجديدة العراقية برئاسة دولة السيد مصطفى الكاظمي، مؤكدًا وقوف المملكة إلى جانب الشعب العراقي الشقيق، وتطلعها للتعاون مع الحكومة العراقية الجديدة بما يحقق رفاه وأمن واستقرار العراق الشقيق، والمنطقة عمومًا.

وكان الأمير فيصل بن فرحان، أعرب في بداية كلمته عن شكره لوزيري خارجية إيطاليا والولايات المتحدة الأمريكية، على الدعوة لعقد هذا الاجتماع المهم الذي يأتي اليوم في ظل ما يواجهه العالم جراء جائحة فيروس كوفيد 19، ويؤكد بوضوح عزيمة الجميع لمواصلة الجهود المشتركة في إطار التحالف الدولي لمكافحة تنظيم داعش الإرهابي.

2020-06-04T23:11:25+03:00 جدد الأمير فيصل بن فرحان، وزير الخارجية، التزام المملكة العربية السعودية المستمر بدعم جهود التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي، وبذل كل جهد ممكن في سبيل القضا
وزير الخارجية يؤكد دعم السعودية لجهود التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

وزير الخارجية يؤكد دعم السعودية لجهود التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي

أكد استعداد المملكة لمشاركة خبراتها في مكافحة الإرهاب

وزير الخارجية يؤكد دعم السعودية لجهود التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي
  • 354
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
12 شوّال 1441 /  04  يونيو  2020   11:11 م

جدد الأمير فيصل بن فرحان، وزير الخارجية، التزام المملكة العربية السعودية المستمر بدعم جهود التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي، وبذل كل جهد ممكن في سبيل القضاء على التنظيم والخلايا التابعة له.

وقال في كلمة له خلال الاجتماع الوزاري المصغر للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش الذي عقد اليوم عبر الاتصال المرئي: نحن في المملكة العربية السعودية جاهزون لمشاركة خبراتنا في مجال مكافحة الإرهاب، ومنع تمويله، ومحاربة التطرف، ونشر قيم التسامح والانفتاح، مع الدول الأعضاء، وأود أن أشير في هذا الجانب إلى عمل مجموعة مكافحة تمويل داعش، ورئاستها المشتركة من قبل المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية وإيطاليا، وسعيها المستمر لتجفيف منابع تمويل داعش.

وأضاف: وعبر اجتماعنا في كوبنهاجن في يناير 2020، أكدنا أهمية منع استغلال أموال إعادة الإعمار، وتركيز جهود المجموعة على القارة الأفريقية، والاستفادة من تقارير منظمة العمل المالي (الفاتف) وعمليات الإدراج التي ينفذها مركز استهداف تمويل الإرهاب بالرياض. كما تؤكد المملكة استمرار مساهمتها في جهود التحالف الدولي في غرب القارة الأفريقية ومنطقة الساحل.

وأردف يقول: إن جهودنا المجتمعة أتت أكلها في انحسار تنظيم داعش الإرهابي، لكننا نشعر ببالغ القلق من تعثر الحلول السياسية لأزمات المنطقة واستمرار تمدد الميليشيات الطائفية وتأجيجها لخطابات التطرف والكراهية، هذه المخاطر توفر للتنظيمات الإرهابية، بما فيها داعش، الفرصة لاستعادة قدراتها في التجنيد وترتيب الصفوف، وهو ما يتطلب منا جميعًا العمل بكل جدية ومثابرة للتصدي لهذه المخاطر.

وجدد وزير الخارجية التهنئة بمناسبة تشكيل الحكومة الجديدة العراقية برئاسة دولة السيد مصطفى الكاظمي، مؤكدًا وقوف المملكة إلى جانب الشعب العراقي الشقيق، وتطلعها للتعاون مع الحكومة العراقية الجديدة بما يحقق رفاه وأمن واستقرار العراق الشقيق، والمنطقة عمومًا.

وكان الأمير فيصل بن فرحان، أعرب في بداية كلمته عن شكره لوزيري خارجية إيطاليا والولايات المتحدة الأمريكية، على الدعوة لعقد هذا الاجتماع المهم الذي يأتي اليوم في ظل ما يواجهه العالم جراء جائحة فيروس كوفيد 19، ويؤكد بوضوح عزيمة الجميع لمواصلة الجهود المشتركة في إطار التحالف الدولي لمكافحة تنظيم داعش الإرهابي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك