Menu
الطفل النابغة.. «مايك ويمر» يتخرج من الثانوية والجامعة في أسبوع واحد

يتحضر طفل أمريكي (12 عاما)، للتخرج من المدرسة الثانوية والكلية في الأسبوع نفسه، بعد أن طبق مقولة: اصنع من الليمون شرابًا حلوًا.

وساعده توقف «مايك ويمر»، عن الذهاب إلى المدرسة إثر تفشي فيروس كورونا على مضاعفة جهوده ومذاكرة عدد أكبر من المواد.

ووفق شبكة سي إن إن، الأمريكية، فإن الطفل «مايك ويمر»، ابن مدينة سالزبوري بولاية كارولاينا الشمالية، أكمل أربع سنوات من الدراسة في عام واحد، وهما سنتان في المدرسة الثانوية وسنتان في الجامعة.

وسيتخرج ويمر من كلية روان كاباروس المجتمعية في 21 مايو، ومن المدرسة الثانوية في أكاديمية كونكورد في 28 مايو.

وينعت ويمر نفسه بأنه رجل الرياضيات والعلوم ولديه اهتمام خاص بالروبوتات، والتكنولوجيا بشكل عام، حيث إنه حصل على جهاز لوحي لأول مرة عندما كان عمره 18 شهرًا، وتساءل عن كيفية عمله.

وقد تعلم كثيرًا من الأمور التقنية عن طريق مشاهدة مقاطع الفيديو عبر الإنترنت وتجربة الخطوات بنفسه، كما أنشأ شركته الخاصة (ريفلكت سوشيال)، التي تعمل في مجال البرمجة وإنترنت الأشياء.

وأعرب والدا ويمر عن فخرهما الشديد به، وصرحت والدته ميليسا لشبكة سي إن إن قائلة: إذا أغلق أحد الأبواب في وجهه في المستقبل، فأنا واثقة أنه سيستطيع إيجاد طرق أخرى لتحقيق أهدافه.

اقرأ أيضًا:

بالأسماء.. طلاب سعوديون يفوزون بـ4 جوائز عالمية

2021-09-15T14:58:24+03:00 يتحضر طفل أمريكي (12 عاما)، للتخرج من المدرسة الثانوية والكلية في الأسبوع نفسه، بعد أن طبق مقولة: اصنع من الليمون شرابًا حلوًا. وساعده توقف «مايك ويمر»، عن ا
الطفل النابغة.. «مايك ويمر» يتخرج من الثانوية والجامعة في أسبوع واحد
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الطفل النابغة.. «مايك ويمر» يتخرج من الثانوية والجامعة في أسبوع واحد

توقف الدراسة خلال كورونا ساعدته على مضاعفة المجهود..

الطفل النابغة.. «مايك ويمر» يتخرج من الثانوية والجامعة في أسبوع واحد
  • 844
  • 0
  • 0
فريق التحرير
16 رمضان 1442 /  28  أبريل  2021   02:08 م

يتحضر طفل أمريكي (12 عاما)، للتخرج من المدرسة الثانوية والكلية في الأسبوع نفسه، بعد أن طبق مقولة: اصنع من الليمون شرابًا حلوًا.

وساعده توقف «مايك ويمر»، عن الذهاب إلى المدرسة إثر تفشي فيروس كورونا على مضاعفة جهوده ومذاكرة عدد أكبر من المواد.

ووفق شبكة سي إن إن، الأمريكية، فإن الطفل «مايك ويمر»، ابن مدينة سالزبوري بولاية كارولاينا الشمالية، أكمل أربع سنوات من الدراسة في عام واحد، وهما سنتان في المدرسة الثانوية وسنتان في الجامعة.

وسيتخرج ويمر من كلية روان كاباروس المجتمعية في 21 مايو، ومن المدرسة الثانوية في أكاديمية كونكورد في 28 مايو.

وينعت ويمر نفسه بأنه رجل الرياضيات والعلوم ولديه اهتمام خاص بالروبوتات، والتكنولوجيا بشكل عام، حيث إنه حصل على جهاز لوحي لأول مرة عندما كان عمره 18 شهرًا، وتساءل عن كيفية عمله.

وقد تعلم كثيرًا من الأمور التقنية عن طريق مشاهدة مقاطع الفيديو عبر الإنترنت وتجربة الخطوات بنفسه، كما أنشأ شركته الخاصة (ريفلكت سوشيال)، التي تعمل في مجال البرمجة وإنترنت الأشياء.

وأعرب والدا ويمر عن فخرهما الشديد به، وصرحت والدته ميليسا لشبكة سي إن إن قائلة: إذا أغلق أحد الأبواب في وجهه في المستقبل، فأنا واثقة أنه سيستطيع إيجاد طرق أخرى لتحقيق أهدافه.

اقرأ أيضًا:

بالأسماء.. طلاب سعوديون يفوزون بـ4 جوائز عالمية

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك