Menu
لعبة «الكيرم» تختفي من الأسواق بعد تطبيق منع التجوُّل

بعد تطبيق قرار منع التجول في المملكة العربية السعودية، لجأت معظم الأسر إلى توفير وسائل الترفيه في منازلهم؛ لملء الفراغ وإشغال أنفسهم، فمنهم من وجد ضالته في فن الطبخ، ومنهم من تعلم التصميم.

وقال المواطن نبيل غاوي، إنه استفاد من الجلوس في المنزل وقت منع التجول؛ حيث تعلم الخط وكتابة الخط العربي، فهي من إحدى هواياته.

وذكر هادي شراحيلي أنه استفاد من الحظر في عمل الفيديوهات وكذلك تعلم عمل الأرز والدجاج من الأهل، كما أصبح شريكًا لهم في كل شيء .

أما علي معتبي فقال إنه استفاد من تركيب لمبات المنزل وتغيير الأنوار التالفة، فيما اتجه بعض الشباب إلى الألعاب الالكترونية، خاصة البلاي ستيشن وبابجي وغيرها .

كما يقضي آخرون وقتهم في الاستمتاع بالألعاب المشتركة والمنافسة بينهم، ولعب الألعاب الحركية، فيما قام البعض باقتناء الألعاب الورقية وعادوا إلى الأونو ولعبة البلوت، وآخرون اشتروا اللعبة الشهيرة «كيرم» أو «كارم».

وتحتوي لعبة الكيرم على طاولة مربعة طول ضلعها 74 سم مصنوعة من الخشب، وبها أربعة ثقوب في أركانها تدعى جيوب، وعلى سطحها تصميم خاص بطاولة الكيرم وبها تسعة عشر قرصا تدعى «فلوس» أو «قروش» وذلك نسبة لشكلها الذي يوحي بأنها قروش من المال، تسعة بيضاء وتسعة سوداء وحبة حمراء، وقرص أبيض يدعى «المضرب» أو «الصول» وهو أكبر مساحة وأثقل وزنا من القروش وتعمد اللعبة على إسقاط القروش في الجيوب وتجميع النقاط.

الجدير بالذكر أن لعبة الكيرم أصبحت الأكثر طلبًا في ظل منع التجول ومكوث الناس في منازلهم؛ حيث شهدت رواجًا واسعًا في الأسواق مما جعلها تختفي  .

2020-07-29T19:58:29+03:00 بعد تطبيق قرار منع التجول في المملكة العربية السعودية، لجأت معظم الأسر إلى توفير وسائل الترفيه في منازلهم؛ لملء الفراغ وإشغال أنفسهم، فمنهم من وجد ضالته في فن ا
لعبة «الكيرم» تختفي من الأسواق بعد تطبيق منع التجوُّل
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

لعبة «الكيرم» تختفي من الأسواق بعد تطبيق منع التجوُّل

الجميع أقبل على شرائها..

لعبة «الكيرم» تختفي من الأسواق بعد تطبيق منع التجوُّل
  • 4597
  • 0
  • 0
قاسم الزرعي
جازان | قاسم الزرعي 5 شعبان 1441 /  29  مارس  2020   06:23 ص

بعد تطبيق قرار منع التجول في المملكة العربية السعودية، لجأت معظم الأسر إلى توفير وسائل الترفيه في منازلهم؛ لملء الفراغ وإشغال أنفسهم، فمنهم من وجد ضالته في فن الطبخ، ومنهم من تعلم التصميم.

وقال المواطن نبيل غاوي، إنه استفاد من الجلوس في المنزل وقت منع التجول؛ حيث تعلم الخط وكتابة الخط العربي، فهي من إحدى هواياته.

وذكر هادي شراحيلي أنه استفاد من الحظر في عمل الفيديوهات وكذلك تعلم عمل الأرز والدجاج من الأهل، كما أصبح شريكًا لهم في كل شيء .

أما علي معتبي فقال إنه استفاد من تركيب لمبات المنزل وتغيير الأنوار التالفة، فيما اتجه بعض الشباب إلى الألعاب الالكترونية، خاصة البلاي ستيشن وبابجي وغيرها .

كما يقضي آخرون وقتهم في الاستمتاع بالألعاب المشتركة والمنافسة بينهم، ولعب الألعاب الحركية، فيما قام البعض باقتناء الألعاب الورقية وعادوا إلى الأونو ولعبة البلوت، وآخرون اشتروا اللعبة الشهيرة «كيرم» أو «كارم».

وتحتوي لعبة الكيرم على طاولة مربعة طول ضلعها 74 سم مصنوعة من الخشب، وبها أربعة ثقوب في أركانها تدعى جيوب، وعلى سطحها تصميم خاص بطاولة الكيرم وبها تسعة عشر قرصا تدعى «فلوس» أو «قروش» وذلك نسبة لشكلها الذي يوحي بأنها قروش من المال، تسعة بيضاء وتسعة سوداء وحبة حمراء، وقرص أبيض يدعى «المضرب» أو «الصول» وهو أكبر مساحة وأثقل وزنا من القروش وتعمد اللعبة على إسقاط القروش في الجيوب وتجميع النقاط.

الجدير بالذكر أن لعبة الكيرم أصبحت الأكثر طلبًا في ظل منع التجول ومكوث الناس في منازلهم؛ حيث شهدت رواجًا واسعًا في الأسواق مما جعلها تختفي  .

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك