Menu


«الدولية للأرصاد» تعلن عن ارتفاع استثنائي في درجات الحرارة

تسجيل أرقام قياسية بأوروبا ليلًا ونهارًا

كشفت المنظمة الدولية للأرصاد الجوية، اليوم السبت، أنَّ درجات الحرارة سجَّلت معدلات قياسية جديدة في كثير من الدول الأوروبية، لتتعدى 40 درجة مئوية في فرنسا وإسبان
«الدولية للأرصاد» تعلن عن ارتفاع استثنائي في درجات الحرارة
  • 974
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

كشفت المنظمة الدولية للأرصاد الجوية، اليوم السبت، أنَّ درجات الحرارة سجَّلت معدلات قياسية جديدة في كثير من الدول الأوروبية، لتتعدى 40 درجة مئوية في فرنسا وإسبانيا.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن المتحدثة باسم المنظمة كلير نوليس، قولها إن هذه الموجة الحارة المبكرة غير المعتادة في أوروبا هي الأحدث في سلسلة من ظواهر الطقس الشديدة.

وأضافت المتحدثة أن درجات الحرارة سجلت أرقامًا قياسية، سواء خلال النهار أو الليل، مرجعةً السبب في الموجة الحارة الحالية في أوروبا التي تشمل دولًا منها ألمانيا وفرنسا وإسبانيا وسويسرا والنمسا، إلى انتشار الهواء الدافئ بأنحاء أوروبا قادمًا من شمال إفريقيا؛ ما يزيد درجات الحرارة.

وأشارت إلى التحذيرات من حرارة الطقس في مناطق منها شمال إسبانيا؛ حيث من المتوقع أن تتخطى درجات الحرارة 40 درجة مئوية، مضيفةً أن الأمر سيكون صعبًا على السلطات التي تتعامل مع حرائق الغابات، موضحةً أن تعامل الدول الأفقر وبعض فئات السكان مثل كبار السن والأطفال والحوامل، سيكون أكثر صعوبة مع الموجات الحارة.

ومن المقرر أن يشارك الأمين العام الأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس، غدًا الأحد، في اجتماع يعقد بالإمارات العربية المتحدة، حول تغير المناخ، تحضيرًا لقمة المناخ المقرر عقدها في شهر سبتمبر المقبل.

وتواجه أوروبا موجة حارة لم تشهدها منذ 2003؛ حيث سجلت الأرصاد الجوية الفرنسية، عصر أمس الجمعة، درجة حرارة وصلت إلى 45,1 درجة مئوية في فيلفياي جنوب البلاد، لتنضم فرنسا إلى الدول الأوروبية التي سجلت هذه الدرجة مثل بلغاريا والبرتغال وإيطاليا وإسبانيا واليونان ومقدونيا الشمالية.

وعقد وزراء فرنسيون، أمس الجمعة، اجتماعًا لتقييم التعامل مع موجة الحر، في أجزاء من جنوب فرنسا، وهو مستوى قياسي مع صدور تحذير أحمر غير مسبوق خاص بالطقس.

من جانبه، صرح رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب، بأن مديري المدارس ورؤساء البلديات المحليين أغلقوا 4000 مدرسة أو ألغوا الدروس من أجل رعاية الأطفال في غرف باردة نيابة عن الآباء والأمهات الذين لا يستطيعون توفير الرعاية لهم.

وأضاف -في تصريحات للصحفيين عقب الاجتماع- أنه تم اتخاذ خطوات لحماية الفئات الأكثر ضعفًا، بما في ذلك كبار السن والمشردون، لافتًا إلى أن وزارة الصحة أصدرت نصيحة بالامتناع عن ممارسة التمارين الرياضية الشاقة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك