Menu
جوارديولا ينتقد الأسابيع الثلاثة ويترقب جعة صديق الأمس

يبدو أن الإسباني جوسيب جوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي، لا يثق لأول مرة في جاهزية كتيبة السماوي قبل 24 ساعة فقط من عودة الحياة إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد ثلاثة أشهر من التوقف العارض بسبب أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وشدد جوارديولا -في تصريحات صحفية عبر تقنية «زوم»، اليوم الثلاثاء- على أنه لا يستطيع الوقوف على مدى استعداد لاعبي السيتي، في ظل ضعف فترة الإعداد بعد التوقف الطويل، وضغط المباريات الذي ينتظر أندية الدوري الإنجليزي.

ويترقب سيتي موقعة من العيار الثقيل أمام الضيف القادم من لندن أرسنال، في أول صدام بين التلميذ ميكيل أرتيتا المدير الفني للمدفعجية، أمام الأستاذ جوارديولا، في المباراة التي تُقام مساء غدٍ الأربعاء، على ملعب الاتحاد، لحساب الجولة الـ28 من عمر البريميرليج.

ولن يجد السيتي فرصة لالتقاط الأنفاس عقب قمة الاتحاد، حيث يستقبل على ملعبه فريق بيرنلي، الإثنين المقبل، ثم يحل ضيفًا على تشيلسي في ستامفورد بريدج، الخميس التالي، قبل أن يضرب موعدًا مع نيوكاسل يونايتد، في سانت جيمس بارك، يوم الأحد، لحساب ربع نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي.

وأوضح المدرب الإسباني: «لا أدري شيئًا عن وضعنا الآن، إذا سألتموني عن الفريق، سأقول لا أدري، غدًا سنرى مستوى الفريق، أعتقد أننا مستعدون لخوض مباراة واحدة، لكن هناك مباراة أخرى بعد 3 أيام، وأخرى بعد أربعة أيام، نحن غير مستعدين، وأقصد كل الفرق وليس مانشستر سيتي فقط».

وأضاف مدرب حامل لقب البريميرليج، أن لاعبي السيتي في حالة جيدة، لكن هذا لا ينفي المخاوف من حصول لاعبيه على ثلاثة أسابيع فقط للتدريبات الجماعية، بعد عدة أشهر بدون خوض أي مباراة.

وقلل بيب من وقع ضيق الوقت، مرحّبًا بالتعامل مع الأمر الواقع، بعد الحصول على 3 أسابيع فقط من الإعداد، بينما حظيت أندية ألمانيا وإسبانيا بستة أسابيع من التحضير، معقبًا: «كل أندية الدوري الممتاز حصلت على 3 أسابيع، نعرف أن ذلك لا يكفي لكن هكذا تسير الأمور».

وتعرض أصدقاء الأمس بيب وأرتيتا، لمعاناة شخصية على مدار الأشهر الماضية، حيث فقد جوارديولا والدته خلال جائحة «كوفيد-19»، بينما أصيب أرتيتا بالفيروس التاجي، وخضع لعزل ذاتي.

واختتم جوارديولا تصريحاته: «أنا متحمس للغاية لرؤية ميكيل، إنه يعرف كل شيء عن السيتي، فقد كان جزءًا مهمًّا من نجاحنا في السنوات الأخيرة، وساعدنا على أن نكون في وضعنا الحالي، تبادلنا الرسائل قبل ساعة ونصف، تحدثنا عن الجعة التي سنتناولها بعد المباراة إذا سمحت قواعد التباعد الاجتماعي بذلك».

اقرأ أيضًا:

مانشستر سيتي يقترب من خطف قطار ريال مدريد السريع

بايرن يقترب وسيتي يترقب والملاعب تفتح أبوابها.. أسبوع حافل في أوروبا

2020-06-16T19:07:57+03:00 يبدو أن الإسباني جوسيب جوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي، لا يثق لأول مرة في جاهزية كتيبة السماوي قبل 24 ساعة فقط من عودة الحياة إلى الدوري الإنجليزي ا
جوارديولا ينتقد الأسابيع الثلاثة ويترقب جعة صديق الأمس
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


جوارديولا ينتقد الأسابيع الثلاثة.. ويترقب «جعة» صديق الأمس

أبدى مخاوفه من عدم الجاهزية قبل صدام أرسنال

جوارديولا ينتقد الأسابيع الثلاثة.. ويترقب «جعة» صديق الأمس
  • 39
  • 0
  • 0
فريق التحرير
24 شوّال 1441 /  16  يونيو  2020   07:07 م

يبدو أن الإسباني جوسيب جوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي، لا يثق لأول مرة في جاهزية كتيبة السماوي قبل 24 ساعة فقط من عودة الحياة إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد ثلاثة أشهر من التوقف العارض بسبب أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وشدد جوارديولا -في تصريحات صحفية عبر تقنية «زوم»، اليوم الثلاثاء- على أنه لا يستطيع الوقوف على مدى استعداد لاعبي السيتي، في ظل ضعف فترة الإعداد بعد التوقف الطويل، وضغط المباريات الذي ينتظر أندية الدوري الإنجليزي.

ويترقب سيتي موقعة من العيار الثقيل أمام الضيف القادم من لندن أرسنال، في أول صدام بين التلميذ ميكيل أرتيتا المدير الفني للمدفعجية، أمام الأستاذ جوارديولا، في المباراة التي تُقام مساء غدٍ الأربعاء، على ملعب الاتحاد، لحساب الجولة الـ28 من عمر البريميرليج.

ولن يجد السيتي فرصة لالتقاط الأنفاس عقب قمة الاتحاد، حيث يستقبل على ملعبه فريق بيرنلي، الإثنين المقبل، ثم يحل ضيفًا على تشيلسي في ستامفورد بريدج، الخميس التالي، قبل أن يضرب موعدًا مع نيوكاسل يونايتد، في سانت جيمس بارك، يوم الأحد، لحساب ربع نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي.

وأوضح المدرب الإسباني: «لا أدري شيئًا عن وضعنا الآن، إذا سألتموني عن الفريق، سأقول لا أدري، غدًا سنرى مستوى الفريق، أعتقد أننا مستعدون لخوض مباراة واحدة، لكن هناك مباراة أخرى بعد 3 أيام، وأخرى بعد أربعة أيام، نحن غير مستعدين، وأقصد كل الفرق وليس مانشستر سيتي فقط».

وأضاف مدرب حامل لقب البريميرليج، أن لاعبي السيتي في حالة جيدة، لكن هذا لا ينفي المخاوف من حصول لاعبيه على ثلاثة أسابيع فقط للتدريبات الجماعية، بعد عدة أشهر بدون خوض أي مباراة.

وقلل بيب من وقع ضيق الوقت، مرحّبًا بالتعامل مع الأمر الواقع، بعد الحصول على 3 أسابيع فقط من الإعداد، بينما حظيت أندية ألمانيا وإسبانيا بستة أسابيع من التحضير، معقبًا: «كل أندية الدوري الممتاز حصلت على 3 أسابيع، نعرف أن ذلك لا يكفي لكن هكذا تسير الأمور».

وتعرض أصدقاء الأمس بيب وأرتيتا، لمعاناة شخصية على مدار الأشهر الماضية، حيث فقد جوارديولا والدته خلال جائحة «كوفيد-19»، بينما أصيب أرتيتا بالفيروس التاجي، وخضع لعزل ذاتي.

واختتم جوارديولا تصريحاته: «أنا متحمس للغاية لرؤية ميكيل، إنه يعرف كل شيء عن السيتي، فقد كان جزءًا مهمًّا من نجاحنا في السنوات الأخيرة، وساعدنا على أن نكون في وضعنا الحالي، تبادلنا الرسائل قبل ساعة ونصف، تحدثنا عن الجعة التي سنتناولها بعد المباراة إذا سمحت قواعد التباعد الاجتماعي بذلك».

اقرأ أيضًا:

مانشستر سيتي يقترب من خطف قطار ريال مدريد السريع

بايرن يقترب وسيتي يترقب والملاعب تفتح أبوابها.. أسبوع حافل في أوروبا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك