Menu

المملكة تدين وتستنكر حادثة طعن جسر لندن

جددًت تأكيدها رفض الإرهاب بكل وصوره وأشكاله

أعربت المملكة العربية السعودية عن إدانتها واستنكارها لعملية الطعن التي وقعت عند جسر لندن. جاء ذلك في بيان صادر عن زارة الخارجية اليوم الجمعة، أكد رفض المملكة و
المملكة تدين وتستنكر حادثة طعن جسر لندن
  • 272
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أعربت المملكة العربية السعودية عن إدانتها واستنكارها لعملية الطعن التي وقعت عند جسر لندن.

جاء ذلك في بيان صادر عن زارة الخارجية اليوم الجمعة، أكد رفض المملكة وشجبها للإرهاب بأشكاله وصوره كافة، وأيًا كان مصدره وأهدافه.

 مؤكدة تضامن المملكة العربية السعودية التام مع المملكة المتحدة، ودعمها لكل الإجراءات التي تتخذها لحفظ أمنها.

تحقيقات جارية

وقد أعلنت  الشرطة البريطانية، اليوم  الجمعة، أن قوات مكافحة الإرهاب في البلاد تجري تحقيقًا في عملية طعن وقعت عند جسر لندن، مؤكدة أن الأمر يتعلق بعمل إرهابي.

وأكدت الشرطة، في مؤتمر صحفي، مقتل الرجل المهاجم،  جراء نيران أطلقت عليه، فيما أصيب آخرون، وأوضحت أن المُنفذ كان يحمل حزامًا ناسفًا مزيفًا. وفي غضون ذلك، تحدثت تقارير أخرى عن إغلاق أجهزة الطوارئ البريطانية جسر لندن فوق نهر التايمز، عقب الحادثة، في حين شوهد شخص على الأرض، وقد سيطرت عليه قوات الأمن.

بلاغ بوقوع الحادث

وأفادت الشرطة أنها تلقت بلاغًا بشأن وقوع عملية طعن في المنطقة قرب جسر لندن الساعة 13:58 بتوقيت جرينيتش، مشيرة إلى أنه تم اعتقال شخص، كما أصيب عدد من الأشخاص بجروح.

وأظهر مقطع فيديو مدته 14 ثانية على «تويتر» تم تصويره من موقع مرتفع على الجانب الآخر من الشارع، ما بدا أنهم ثلاثة من ضباط الشرطة يتراجعون مبتعدين عن رجل راقد على الرصيف. وكان اثنان من الضباط يصوبان بندقيتيهما نحو الرجل الذي يمكن ملاحظة أنه يتحرك ببطء.

جسر لندن مسرح للجرائم

ومثّل جسر لندن مسرحًا لهجوم في يونيو عام 2017، عندما قاد ثلاثة مسلحين سيارة «فان»، وصدموا مارة، ثم هاجموا أشخاصا في المنطقة المحيطة؛ ما أسفر عن مقتل ثمانية أشخاص.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، خفضت بريطانيا مستوى التهديد الإرهابي على المستوى الوطني إلى «كبير» نزولا من «حاد»، وهو أدنى مستوى منذ عام 2014.

من ناحيته، قال رئيس الوزراء بوريس جونسون: يتم إبلاغي بآخر التطورات المرتبطة بالحادثة في جسر لندن، وأريد أن أشكر الشرطة وجميع أجهزة الطوارئ على استجابتها الفورية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك