Menu
إريكسن: أشعر بتحسن ولا أستسلم.. وأريد فهم ما حدث

أكد نجم منتخب الدنمارك الأول لكرة القدم، كريستيان إريكسن، أنه في حالة صحية مستقرة، مشيراً إلى أنه لا يعلم شيئا عما حدث عقب سقوطه على الأرض خلال مواجهة منتخب فنلندا ببطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020».

وقال إريكسن في تصريحات لصحيفة «لاجازيتا ديللو سبورت» الإيطالية: «أتوجه بالشكر إلى الجميع، وأريد أن أطمئنكم أني بخير أشعر بتحسن الآن، فأنا لا أستسلم، وأود أن أشكر الجميع على ما فعلوه من أجلي، كانت عائلة إنتر ميلان قريبة جدًا مني، وأثر ذلك فيّ».

وأضاف نجم الدنمارك: «كل ما في الأمر أريد أن أفهم كل ما حدث، فأنا لا أعلم شيئا عما حدث عقب سقوطي».

وبدوره، أوضح مارتن شوتس، وكيل أعمال لاعب نادي إنتر ميلان الإيطالي: «في صباح اليوم التالي للمباراة كان كريستيان يمزح معنا، وكان في مزاج جيد».

وأضاف: «كلنا نريد أن نفهم ما حدث، وهو أيضًا كذلك، الأطباء يجرون فحوصات شاملة عليه، وسيبقى تحت المراقبة وربما حتى الثلاثاء، لكنه على أي حال يريد تشجيع زملائه في الفريق ضد بلجيكا».

وتوقفت مساء السبت، مباراة المنتخب الدنماركي ونظيره الفنلندي في دقائقها الأخيرة من شوطها الأول، بعدما سقط إريكسن على أرضية الملعب مغشياً عليه ودخل الجهاز الطبي سريعًا إلى أرضية الملعب برفقة فرقة الإسعاف لمحاولة إنقاذ اللاعب وسط ذعر من جميع لاعبي المنتخبين والجماهير المتواجد في المدرجات.

واضطر رجال الإسعاف لاستخدام الصدمات الكهربائية لإنعاش قلب لاعب منتخب الدنمارك الذي غادر الملعب بعدما استعاد وعيه، حيث تم نقله إلى أقرب مستشفى لمعرفة حالته الصحية والاطمئنان عليه.

يشار إلى أن إريكسن صاحب الـ29 عاماً بدأت مسيرته الاحترافية ضمن صفوف فريق الشباب بنادي آياكس أمستردام الهولندي ومنه ذهب إلى توتنهام الإنجليزي قبل أن يستقر في إنتر ميلان الإيطالي.

اقرأ أيضاً:

مدير البث التليفزيوني يوضح كواليس إذاعة واقعة كريستيان إريكسن

2021-11-27T03:03:13+03:00 أكد نجم منتخب الدنمارك الأول لكرة القدم، كريستيان إريكسن، أنه في حالة صحية مستقرة، مشيراً إلى أنه لا يعلم شيئا عما حدث عقب سقوطه على الأرض خلال مواجهة منتخب فنل
إريكسن: أشعر بتحسن ولا أستسلم.. وأريد فهم ما حدث
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

إريكسن: أشعر بتحسن ولا أستسلم.. وأريد فهم ما حدث

إريكسن: أشعر بتحسن ولا أستسلم.. وأريد فهم ما حدث
  • 333
  • 0
  • 0
فريق التحرير
4 ذو القعدة 1442 /  14  يونيو  2021   01:20 م

أكد نجم منتخب الدنمارك الأول لكرة القدم، كريستيان إريكسن، أنه في حالة صحية مستقرة، مشيراً إلى أنه لا يعلم شيئا عما حدث عقب سقوطه على الأرض خلال مواجهة منتخب فنلندا ببطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020».

وقال إريكسن في تصريحات لصحيفة «لاجازيتا ديللو سبورت» الإيطالية: «أتوجه بالشكر إلى الجميع، وأريد أن أطمئنكم أني بخير أشعر بتحسن الآن، فأنا لا أستسلم، وأود أن أشكر الجميع على ما فعلوه من أجلي، كانت عائلة إنتر ميلان قريبة جدًا مني، وأثر ذلك فيّ».

وأضاف نجم الدنمارك: «كل ما في الأمر أريد أن أفهم كل ما حدث، فأنا لا أعلم شيئا عما حدث عقب سقوطي».

وبدوره، أوضح مارتن شوتس، وكيل أعمال لاعب نادي إنتر ميلان الإيطالي: «في صباح اليوم التالي للمباراة كان كريستيان يمزح معنا، وكان في مزاج جيد».

وأضاف: «كلنا نريد أن نفهم ما حدث، وهو أيضًا كذلك، الأطباء يجرون فحوصات شاملة عليه، وسيبقى تحت المراقبة وربما حتى الثلاثاء، لكنه على أي حال يريد تشجيع زملائه في الفريق ضد بلجيكا».

وتوقفت مساء السبت، مباراة المنتخب الدنماركي ونظيره الفنلندي في دقائقها الأخيرة من شوطها الأول، بعدما سقط إريكسن على أرضية الملعب مغشياً عليه ودخل الجهاز الطبي سريعًا إلى أرضية الملعب برفقة فرقة الإسعاف لمحاولة إنقاذ اللاعب وسط ذعر من جميع لاعبي المنتخبين والجماهير المتواجد في المدرجات.

واضطر رجال الإسعاف لاستخدام الصدمات الكهربائية لإنعاش قلب لاعب منتخب الدنمارك الذي غادر الملعب بعدما استعاد وعيه، حيث تم نقله إلى أقرب مستشفى لمعرفة حالته الصحية والاطمئنان عليه.

يشار إلى أن إريكسن صاحب الـ29 عاماً بدأت مسيرته الاحترافية ضمن صفوف فريق الشباب بنادي آياكس أمستردام الهولندي ومنه ذهب إلى توتنهام الإنجليزي قبل أن يستقر في إنتر ميلان الإيطالي.

اقرأ أيضاً:

مدير البث التليفزيوني يوضح كواليس إذاعة واقعة كريستيان إريكسن

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك