Menu
لايبزج يطوي صفقة «الأبطال» ويتأهب لمغامرة جديدة بكثير من الفخر

بعدما حالفه التوفيق على مدار دوري أبطال أوروبا في الموسم الجاري ليقتحم المربع الذهبي في ثاني مشاركة فقط لحساب البطولة الأغلى في القارة العجوز؛ تخلى الحظ أخيرًا عن فريق لايبزج الألماني لتنتهي مسيرته الأشبه بالمعجزة في المحطة قبل الختامية من الكأس ذات الأذنين الكبيرين.

وأنهى لايبزج المغامرة القارية المثيرة بالخسارة أمام باريس سان جيرمان الفرنسي، بثلاثية دون رد، في المباراة التي جرت بينهما، مساء أمس الثلاثاء، على ملعب النور «دا لوز» لحساب نصف نهائي الشامبيونز ليج.

ولكن بمجرد انتهاء حالة الإحباط الناتجة عن هذه الهزيمة، سيحل الشعور بالفخر مكان خيبة الأمل، لا سيما أن الفريق الألماني شق طريقه ببراعة وعن جدارة حتى بلغ المربع الذهبي على عكس معظم التوقعات.

مغامرة مثيرة

وفجَّر الثيران الحمراء، أكثر من مفاجأة في طريقه إلى نصف النهائي، خاصةً عندما أطاح في دور الستة عشر بفريق توتنهام الإنجليزي، الذي بلغ نهائي البطولة في الموسم الماضي، ثم أقصى في دور الثمانية فريق أتلتيكو مدريد الإسباني، الذي بلغ نهائي البطولة 3 مرات سابقة في 1974 و2014 و2016.

لكن مفاجآت رجال المدرب الواعد يوليان ناجلزمان لم تستمر في مواجهة سان جيرمان الذي أطاح بالفريق الألماني من المربع الذهبي، ليمنح بسخاء الفريق الفرنسي بطاقة التأهل الأولى في مسيرته إلى المحطة الختامية.

ولم يقدم لايبزج في مباراة أمس الأداء المعتاد في المباريات الماضية، الذي يعتمد على الضغط الهجومي المكثف في مواجهة المنافس، كما ارتكب الفريق بعض الأخطاء التي كلفته الكثير؛ حيث ودع البطولة بثلاثة أهداف في شباكه من توقيع ماركينوس، وآنخل دي ماريا، وخوان بيرنات.

تطوير رائع

وقال ماركوس كروتشه المدير الرياضي لنادي لايبزج، عقب الخروج من البطولة القارية: «باريس سان جيرمان لعب بشكل رائع.. ارتكبنا القليل من الأخطاء، ولكن يمكن أن نشعر بالقناعة على أي حال».

وأضاف كروتشه، في تصريحات لشبكة «سكاي» التلفزيونية: «هذه عملية تطوير رائعة، ويمكن للفريق التعلم منها.. رأينا أنه يمكننا الأداء بمستوى عال وتقديم مستوى مميز ومزاحمة كبار القارة.. أنت تكتسب الكثير من الخبرة يومًا بعد يوم».

وتأسس نادي لايبزج قبل 11 عامًا، مدعومًا من قبل شركة «ريد بول» لمشروبات الطاقة، ثم ارتقى الفريق من الدرجات الدنيا في الدوري الألماني تدريجيًّا حتى بلغ الدرجة الأولى «بوندسليجا» في 2016.

وبلغ الفريق المربع الذهبي في دوري الأبطال هذا الموسم؛ علمًا بأنها المشاركة الثانية فقط له في المسابقة، كما حل ثالثًا في البوندسليجا خلال الموسم الماضي، ليحجز مقعده في دور المجموعات بدوري الأبطال الموسم المقبل.

استراحة قصيرة

من جانبه، أكد ناجلزمان المدير الفني للفريق الألماني: «نحن منافسون، وكنا نود أن نتخذ الخطوة التالية أو حتى الخطوتين التاليتين.. يجب أن نتماسك مرة أخرى ونتعامل مع المهام التالية.. هناك استراحة قصيرة فقط».

ودون فرصة كافية لالتقاط الأنفاس، يستهل الثيران الحمراء الموسم المحلي الجديد 2020/2021 بمواجهة نورنبرج، بعد نحو ثلاثة أسابيع في الدور الأول لمسابقة كأس ألمانيا؛ لذا شدد ناجلزمان على ضرورة إلقاء خيبة الأمل خلف الظهور.

وتقبل حارس المرمى بيتر جولاكسي، اللوم على الهدف الثاني لباريس سان جيرمان في مباراة أمس، الذي بدأه الحارس فعليًّا بتمريرة سيئة، لكنه قال أيضًا إنه من الواضح جدًّا أن من الصعب تحقيق مفاجأة أخرى.

وأضاف جولاكسي: «يمكن أن نشعر على الفور أنهم كانوا أفضل من أتلتيكو.. نحن فخورون ببلوغ الدور قبل النهائي ونشعر بخيبة أمل للخسارة.. أردنا جميعًا أن نصل إلى النهائي.. ربما في غضون أيام قليلة يمكننا أن نفخر بما أنجزناه».

وبات لايبزج أول فريق ألماني ينجح في العبور إلى نصف نهائي دوري الأبطال، باستثناء بايرن ميونخ وبروسيا دورتموند، منذ عقد كامل، وتحديدًا عندما نجح شالكه في التأهل لتلك المرحلة في موسم 2010-2011، قبل أن يغادر البطولة لصالح مانشستر يونايتد الإنجليزي.

ويبدو تأهل لايبزج درسًا يستحق التأمل، بعدما نجح الفريق الألماني المغمور قبل 5 سنوات فقط، في مزاحمة كبار القارة، والتأهل لقبل نهائي دوري أبطال أوروبا، على حساب أسماء بحجم بنفيكا صاحب ثنائية دوري الأبطال، وتوتنهام وصيف النسخة الماضية، وأتلتيكو مدريد.

اقرأ أيضًا:

توخيل: نهائي دوري الأبطال التحدي الأكبر في مسيرتي وجئنا للتتويج

بثلاثية في لايبزج.. سان جيرمان يصعد لنهائي دوري الأبطال للمرة الأولى في تاريخه

2020-09-24T02:26:01+03:00 بعدما حالفه التوفيق على مدار دوري أبطال أوروبا في الموسم الجاري ليقتحم المربع الذهبي في ثاني مشاركة فقط لحساب البطولة الأغلى في القارة العجوز؛ تخلى الحظ أخيرًا
لايبزج يطوي صفقة «الأبطال» ويتأهب لمغامرة جديدة بكثير من الفخر
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

لايبزج يطوي صفقة «الأبطال» ويتأهب لمغامرة جديدة بكثير من الفخر

بعد معجزة الوصول إلى نصف نهائي شامبيونزليج

لايبزج يطوي صفقة «الأبطال» ويتأهب لمغامرة جديدة بكثير من الفخر
  • 57
  • 0
  • 0
فريق التحرير
29 ذو الحجة 1441 /  19  أغسطس  2020   10:10 ص

بعدما حالفه التوفيق على مدار دوري أبطال أوروبا في الموسم الجاري ليقتحم المربع الذهبي في ثاني مشاركة فقط لحساب البطولة الأغلى في القارة العجوز؛ تخلى الحظ أخيرًا عن فريق لايبزج الألماني لتنتهي مسيرته الأشبه بالمعجزة في المحطة قبل الختامية من الكأس ذات الأذنين الكبيرين.

وأنهى لايبزج المغامرة القارية المثيرة بالخسارة أمام باريس سان جيرمان الفرنسي، بثلاثية دون رد، في المباراة التي جرت بينهما، مساء أمس الثلاثاء، على ملعب النور «دا لوز» لحساب نصف نهائي الشامبيونز ليج.

ولكن بمجرد انتهاء حالة الإحباط الناتجة عن هذه الهزيمة، سيحل الشعور بالفخر مكان خيبة الأمل، لا سيما أن الفريق الألماني شق طريقه ببراعة وعن جدارة حتى بلغ المربع الذهبي على عكس معظم التوقعات.

مغامرة مثيرة

وفجَّر الثيران الحمراء، أكثر من مفاجأة في طريقه إلى نصف النهائي، خاصةً عندما أطاح في دور الستة عشر بفريق توتنهام الإنجليزي، الذي بلغ نهائي البطولة في الموسم الماضي، ثم أقصى في دور الثمانية فريق أتلتيكو مدريد الإسباني، الذي بلغ نهائي البطولة 3 مرات سابقة في 1974 و2014 و2016.

لكن مفاجآت رجال المدرب الواعد يوليان ناجلزمان لم تستمر في مواجهة سان جيرمان الذي أطاح بالفريق الألماني من المربع الذهبي، ليمنح بسخاء الفريق الفرنسي بطاقة التأهل الأولى في مسيرته إلى المحطة الختامية.

ولم يقدم لايبزج في مباراة أمس الأداء المعتاد في المباريات الماضية، الذي يعتمد على الضغط الهجومي المكثف في مواجهة المنافس، كما ارتكب الفريق بعض الأخطاء التي كلفته الكثير؛ حيث ودع البطولة بثلاثة أهداف في شباكه من توقيع ماركينوس، وآنخل دي ماريا، وخوان بيرنات.

تطوير رائع

وقال ماركوس كروتشه المدير الرياضي لنادي لايبزج، عقب الخروج من البطولة القارية: «باريس سان جيرمان لعب بشكل رائع.. ارتكبنا القليل من الأخطاء، ولكن يمكن أن نشعر بالقناعة على أي حال».

وأضاف كروتشه، في تصريحات لشبكة «سكاي» التلفزيونية: «هذه عملية تطوير رائعة، ويمكن للفريق التعلم منها.. رأينا أنه يمكننا الأداء بمستوى عال وتقديم مستوى مميز ومزاحمة كبار القارة.. أنت تكتسب الكثير من الخبرة يومًا بعد يوم».

وتأسس نادي لايبزج قبل 11 عامًا، مدعومًا من قبل شركة «ريد بول» لمشروبات الطاقة، ثم ارتقى الفريق من الدرجات الدنيا في الدوري الألماني تدريجيًّا حتى بلغ الدرجة الأولى «بوندسليجا» في 2016.

وبلغ الفريق المربع الذهبي في دوري الأبطال هذا الموسم؛ علمًا بأنها المشاركة الثانية فقط له في المسابقة، كما حل ثالثًا في البوندسليجا خلال الموسم الماضي، ليحجز مقعده في دور المجموعات بدوري الأبطال الموسم المقبل.

استراحة قصيرة

من جانبه، أكد ناجلزمان المدير الفني للفريق الألماني: «نحن منافسون، وكنا نود أن نتخذ الخطوة التالية أو حتى الخطوتين التاليتين.. يجب أن نتماسك مرة أخرى ونتعامل مع المهام التالية.. هناك استراحة قصيرة فقط».

ودون فرصة كافية لالتقاط الأنفاس، يستهل الثيران الحمراء الموسم المحلي الجديد 2020/2021 بمواجهة نورنبرج، بعد نحو ثلاثة أسابيع في الدور الأول لمسابقة كأس ألمانيا؛ لذا شدد ناجلزمان على ضرورة إلقاء خيبة الأمل خلف الظهور.

وتقبل حارس المرمى بيتر جولاكسي، اللوم على الهدف الثاني لباريس سان جيرمان في مباراة أمس، الذي بدأه الحارس فعليًّا بتمريرة سيئة، لكنه قال أيضًا إنه من الواضح جدًّا أن من الصعب تحقيق مفاجأة أخرى.

وأضاف جولاكسي: «يمكن أن نشعر على الفور أنهم كانوا أفضل من أتلتيكو.. نحن فخورون ببلوغ الدور قبل النهائي ونشعر بخيبة أمل للخسارة.. أردنا جميعًا أن نصل إلى النهائي.. ربما في غضون أيام قليلة يمكننا أن نفخر بما أنجزناه».

وبات لايبزج أول فريق ألماني ينجح في العبور إلى نصف نهائي دوري الأبطال، باستثناء بايرن ميونخ وبروسيا دورتموند، منذ عقد كامل، وتحديدًا عندما نجح شالكه في التأهل لتلك المرحلة في موسم 2010-2011، قبل أن يغادر البطولة لصالح مانشستر يونايتد الإنجليزي.

ويبدو تأهل لايبزج درسًا يستحق التأمل، بعدما نجح الفريق الألماني المغمور قبل 5 سنوات فقط، في مزاحمة كبار القارة، والتأهل لقبل نهائي دوري أبطال أوروبا، على حساب أسماء بحجم بنفيكا صاحب ثنائية دوري الأبطال، وتوتنهام وصيف النسخة الماضية، وأتلتيكو مدريد.

اقرأ أيضًا:

توخيل: نهائي دوري الأبطال التحدي الأكبر في مسيرتي وجئنا للتتويج

بثلاثية في لايبزج.. سان جيرمان يصعد لنهائي دوري الأبطال للمرة الأولى في تاريخه

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك